وفاة 3 أشخاص في حادث سيرشمال "تكنت" :|: اللائحة الإضافية للمترشحين لمسابقة الطلبة الضباط العاملين 2022 :|: وزارة الصحة : تسجيل 5 إصابات و16حالة شفاء :|: قريبا .. إطلاق منصة رقمية لصالح الشباب :|: مساعي لمراقبة احترام التشريعات في المؤسسات الخاصة :|: دعوة للحذرفي المناطق المعرضة للفيضانات :|: تساقطات مطرية ببعض مناطق البلاد :|: تعميم جديد من وزيرالصحة حول الأدوية :|: تخصيص مقعدين دراسيين في السودان :|: مركزالخدمات الجامعية : تمت تسوية أغلب منح الطلاب :|:
أخبار
اقتصاد
تحقيقات وتقارير
مقابلات
منوعات
الرأي
مواقع

الأكثر قراءة

تسريبات : تعيبنات جديدة في مجلس الوزراء
غريب : مطرب يتحول إلى راعي أغنام !!
معلومات عن قطارات نواكشوط المرتقبة
أمطاربمدينة انواكشوط صباح اليوم
غريب : شاب أعمى يعمل في إصلاح الأجهزة الكهربائية
قرارات هامة في مجال اصلاح التعليم
رجل يعثرعلى خاتمه المفقود قبل 43 عاماً !!
هل شرب الماء أثناء الطعام مضرّ؟
دفاع عزيز : موكلنا بحاجة لعملية جراحية
خبر مفرح .. "بي بي" توافق على خطة للشروع في استغلال حقل "بئر الله" الموريتاني
 
 
 
 

ترحيل 600 من سكان "حي الورف" إلى قطع أرضية مستصلحة

mardi 11 janvier 2022


بدأت وزارة الإسكان اليوم عملية إعادة سكان الحي رقم 1 في PK-13، بمقاطعة الميناء إلى قطعهم الأرضية بعد استصلاحها وتدعيم ورفع أرضيتها، بعدما كانت عرضة لغمر مياه الأمطار.

وأشرفت المديرة العامة لوكالة التنمية الحضرية السيدة ميمونة بنت أحمد سالم، على هذه العملية، رفقة السلطات الإدارية والأمنية في مقاطعة الميناء بنواكشوط الجنوبية.

واستمرت الأشغال نحو شهرين لاستصلاح نحو 17 هكتارا كانت عرضة للغمر، حيث تم تنفيذ أرضية مدعمة بعمق متوسط بلغ حوالي 70 سم، بتنفيذ من الهندسة العسكرية بقواتنا المسلحة الوطنية، وإشراف من وكالة التنمية الحضرية – ADU، كرب عمل منتدب عن وزارة الإسكان والعمران والاستصلاح الترابي.

وتستفيد من هذه العملية نحو 600 أسرة؛ 350 منها كانت في عين المكان ورحلت منه مؤخرا إلى سكن مؤقت مع انطلاق العملية، فيما سيتم ترحيل نحو 250 أسرة من سكان حي الورف سابقا إلى المنطقة المستصلحة، ضمن جهود حكومية لإنهاء هذه المعاناة التي استمرت سنوات طويلة.

وقالت المديرة العامة لوكالة التنمية الحضرية السيدة ميمونة بنت أحمد سالم إن هذه العملية تُعد الأولى من نوعها في البلاد، حيث تدخلت الحكومة بتوجيهات من فخامة رئيس الجمهورية السيد محمد ولد الشيخ الغزواني، لاستصلاح أراض ظلت عرضة للغمر كل عام، وإعادة سكانها، دون أي ضجيج أو مشاكل، فضلا عن طي معاناة سكان الورف السابقين بشكل نهائي.

وذكّرت المديرة العامة بما حدث في هذا الحي في موسم أمطار 2020، حيث غمرت المياه مساكن المواطنين؛ ما دفع بقطاع الإسكان إلى البحث عن حلول جذرية لإنهاء هذه المعاناة، وهو ما تم اليوم بالفعل.

وأوضحت المديرة العامة أن هذه العملية أنجزت في الآجال المحددة، ووفق المواصفات الفنية المتفق عليها بين رب العمل وجهة التنفيذ. مشيرة إلى أنه سيتم توزيع السكان الذين رحلوا مؤقتا، أثناء تنفيذ عملية الاستصلاح، فضلا عن الأسرة المرحلة من الورف ولم تتمكن من الحصول على أمكان بفعل عدم ملاءمة المنطقة للسكن سابقا.

وأكدت بنت أحمد سالم أن سكان الورف كانوا في وضعية غير مقبولة، وقد استمرت معاناتهم لسنوات، لكنهم سيجدون أنفسهم اليوم في منطقة ملائمة وتتوفر على خدمات عمومية مقبولة، من تعليم وصحة وماء وكهرباء.

وتقدمت المديرة العامة لوكالة التنمية الحضرية بالشكر للسلطات الإدارية والأمنية والبلدية، على الجهود التي قدموا لإنجاح هذه العملية، كما شكرت السكان على التعاون والتفهم والانتظام، مهنئة إياهم بالوضعية الجديدة التي تشكل تحولا نحو الأفضل.

مراسلون

عودة للصفحة الرئيسية

الصفحة الرئيسية   |   أضفنا إلى مفضلتك   |   من نحن؟    |   اتصل بتا