"محاكمة العشرية" : « مشادات كلامية » بين دفاعي كل من المتهمين والدولة :|: بث إذاعة "بي بي سي" العربية يودع الأثير غدا ! :|: محاكمة "العشرية" : شرعية سجن المتهمين تثيرجدلا كبيرا :|: FMI : سنمنح موريتانيا أكثرمن 86 مليون دولار :|: أسئلة سريعة على هامش مهرجان تيشيت/ الحسين بن محنض :|: نص خطاب الوزيرالأول أمام البرلمان (برنامج الحكومة) :|: الوزيرالأول يقدم حصيلة عمل الحكومة وبرنامجها أمام البرلمان :|: محاكمة "العشرية" : بعض الشهود وصلوا إلى المحكمة :|: بيان جديد من منتدى المستهلك :|: أين تتجه أسعارالغذاء العالمية في2023 ؟ :|:
أخبار
اقتصاد
تحقيقات وتقارير
مقابلات
منوعات
الرأي
مواقع

الأكثر قراءة

الشرطة تعتقل أجانب بعد محاصرة "نقطة ساخنة"
وزارة المالية : رصد بعض التجاوزات في تنفيذ ميزانيات الدولة
أنباء عن عودة بيع لحوم الدجاج ولكن بأسعارغالية
10 صفات تجعلك مكروها من المحيطين بك !
السنتيمترالواحد بـ10 آلاف دولار.. مالقصة ؟
إجراءات جديدة لإحصاء وتحديد موظفي التعليم
تصريحات لوزيرالتهذيب الوطني حول معاملته للمدرسين
تصريحات جديدة مثيرة للرئيس السابق
استحداث خدمة جديدة لتشغيل "الواتساب" بدون أنترنت
صحة : ما أسباب الكلام أثناء النوم ؟
 
 
 
 

مدريد :أسرة القتيل "دحان" تحتج على تبرئة قاتله من طرف العدالة الموريتانية

lundi 22 juillet 2013


(الوسيط ) تتواصل في نواكشوط وعدد من العواصم الاوروبية احتجاجات اسرة الشاب " دحان" الذي قتل في موريتانيا منتصف العام 2011 وأثارت قضيته جدلا واسعا، بعد تبرئة المتهم بقتله اشريف ولد معزوز من قبل محكمة الاستئناف.

ويحتج اقارب القتيل وعائلته على الحكم القضائي الذي أصدرته -الخميس الماضي- محكمة الاستئناف في نواكشوط برئاسة محمد عبد الله ولد الطيب بتبرئة ولد معزوز رغم حكم محكمة الجنايات عليه بالإعدام قصاصا.

وتواصل مراسل الوسيط مع عائلة الضحية في العاصمة الاسبانية مدريد حيث تحضر عمته السالمة بنت دحان ولد الطالب عثمان لتسليم رسالة الاثنين الى السفارة الموريتانية تطلب فيها من الرئيس الموريتاني محمد ولد عبد العزيز بوصفه رئيس القضاء في موريتانيا ان يراعي القانون والعدالة في هذه القضية لأنها : "يجب ان لا تترك للأهواء والتدخلات بل يجب ان تعالج بعدالة ومراعاة للقانون، لأن القتل لا يمكن ان يكون شريعة، وعدم الضرب على يد الظالم مفسدة، وترك قاتل طليق يهدد تماسك المجتمع ويكسر هيبة العدل والمساواة" بحسب السالمة التي عبرت عن استياء عائلتها من حكم محكمة الاستئناف.

واضافت السالمة : "لنا ثقة كبيرة في ان تتجاوب السلطات معنا فالحرب على الفساد التي يتحدثون عنها تنطبق ايضا على هذه الحادثة، ورد الاعتبار لاهل الضحية، يكفي ان ابنهم قتل وان قاتله لا يزال على قيد الحياة، ولا يجب ان يزيد الامر ايضا باطلاق سراحه لان ذلك تعبير عن عدم احترام الحق، وهذه القضية فيها ظلم واضح يجب التراجع عنه لقطع الطريق امام اي لغط قد يثار في الموضوع".

واضافت : "نحن لن نترك الموضوع ولن ننساه، واملنا كبير في العدالة اولا، وفي تصحح خطأ الذي تسبب لنا في جرح عميق، واذا لم تقم بواجبها فاننا سنتابع الموضوع مع منظمات حقوق الانسان وكافة الجهات المعنية بالحقوق المدنية محليا واقليميا ودوليا، ونعتقد ان الموضوع هو موضوع عدالة وكرامة اجتماعية وحقوق مدنية".

ونقلت السالمة عن العائلة انهم يتمسكون بالعدالة والحق ويطالبون بها وسيعملون بكل الطرق على متابعة المتهم، ولن يتنازلوا عن حق ابنهم الذي تم قتله بطريقة بشعة وتمثل اقصى صورة للاجرام وانتهاك حياة الناس "وهو ما يحتم معاقبة الفاعل حتى يكون عبرة لكل من تسول له نفسه ان الوساطة والمركز الاجتماعي يخولان للشخص ان يقتل ويمارس العنف في حق الاخرين كأنه في غابة" حسب تعبيرها.

وتتهم عائلة الضحية -معززة بحكم من محكمة الجنايات- اشريف ولد معزوز بقتل ابنهم دحان طعنا بسكين منتصف 2011 في مقاطعة تفرغ زينة في العاصمة نواكشوط وان حكم محكمة الاستئناف عليه بالسجن سنتين ودية مغلظة، هو حكم يتنافى مع عدالة القضاء؛ ويفسح المجال لكل من تسول له نفسه بالقتل ان لا يتورع عن ذلك لانه قد يلقى نفس الحكم من المحكمة.

وفي مارس الماضي حكمت المحكمة، بالقصاص على "ولد معزوز" المتهم فى عملية اغتيال " ولد دحان " فى حي" تفرغ زينة" بالعاصمة نواكشوط.

عودة للصفحة الرئيسية

الصفحة الرئيسية   |   أضفنا إلى مفضلتك   |   من نحن؟    |   اتصل بتا