دفاع عزيز ... يصفه بالمختطف ويحذرمن وضعه الصحي :|: تدوينة للرئيس السابق قبل بدء المحاكمة غدا :|: تأهل المنتخب الوطني للمحليين لربع النهائي (الشان) :|: مجلس الورزاء : تعيينان في قطاعين وزاريين"بيان" :|: كوريا الجنوبية تكافئ شاربي القهوة مالياً.. لماذا ؟ :|: المحكمة تستدعي متهمي "ملف العشرية" مساء اليوم :|: تسريبات : تعيينات في عدة قطاعات :|: الاعلان عن مجانية النفاذ للألياف البصرية :|: انعقاد الاحتماع الاسبوعي لمجلس الوزراء :|: أسعارالنفط العالمية في تراجع منذ الأمس :|:
أخبار
اقتصاد
تحقيقات وتقارير
مقابلات
منوعات
الرأي
مواقع

الأكثر قراءة

الشرطة تعتقل أجانب بعد محاصرة "نقطة ساخنة"
وزارة المالية : رصد بعض التجاوزات في تنفيذ ميزانيات الدولة
أنباء عن عودة بيع لحوم الدجاج ولكن بأسعارغالية
10 صفات تجعلك مكروها من المحيطين بك !
السنتيمترالواحد بـ10 آلاف دولار.. مالقصة ؟
إجراءات جديدة لإحصاء وتحديد موظفي التعليم
تصريحات لوزيرالتهذيب الوطني حول معاملته للمدرسين
ماهي أسباب الصداع بعد الإستيقاظ من النوم ؟
تصريحات جديدة مثيرة للرئيس السابق
استحداث خدمة جديدة لتشغيل "الواتساب" بدون أنترنت
 
 
 
 

وزيرالصحة : عدد أطباء الأمراض الجلدية بموريتانيا 18

mercredi 18 janvier 2023


كشف وزيرالصحة المختارولد داهي أن عدد المختصين في الأمراض الجلدية في موريتانيا لا يتجاوز 18 مختصا، مؤكدا أنهم كلهم يمارسون مهنتهم في العاصمة نواكشوط، في حين لا يوجد أي متخصص في الأمراض الجلدية بالداخل ما عدا مدينة نواذيبو التي يوجد بها متخصص واحد فقط.

وأشارولد داهي خلال كلمة له في حفل تدشين مقرالهيئة الموريتانية لمكافحة الأمراض الجلدية مساء الثلاثاء إلى حجم الإنفاق المالي العائلي على علاج أبسط الأمراض الجلدية لمن قد يصابون بها داخل البلد، إذ يضطرون للسفر لنواكشوط والإقامة بها لفترات قد تطول لمتابعة العلاج.

وأضاف الوزيرأن السكان في التجمعات شبه الحضرية والريفية لا يتوفر لديهم أي متخصص في الأمراض الجلدية، وأنهم في الغالب يتعايشون مع تلك الأمراض، لولا بعض الفرص التي قد تتاح بمناسبة انطلاق برنامج "المستشفى المتنقل" والذي يوفر الخدمات الصحية كالاستشارات، والأدوية، للسكان الذين هم خارج التغطية الصحية.

وتعهد وزيرالصحة بأن يبذل قطاعه أقصى الجهد للاكتتاب أو التعاقد مع متخصصين بأمراض الجلد بالمستشفيات الجهوية خلال العام الجاري، مردفا أنهم سيواصلون نفس الجهد ليشمل باقي الوحدات الاستشفائية بكامل التراب الوطني.

وطالب الوزيرجميع الشركاء في القطاع الصحي بمضاعفة الجهود، وبذل المزيد من التضحية، لكسب رهان الخدمة الصحية الجيدة بالوحدات الصحية العمومية والخصوصية، مؤكدا أنه مطلوب من ذوي القدرة بذل المزيد من الاهتمام، شاكرا تدخلات العديد من المنظمات الخيرية التي تضطلع بأدوار مقدرة علاجا ومؤازرة للمرضي.

وشكروزيرالصحة بشكل خاص الهيئة الموريتانية لمكافحة الأمراض الجلدية لما بذلته من جهد لتحقيق هذا العمل المهم، مضيفا أن هذا الجهد سيشكل إضافة مفيدة للجهود المبذولة، داعيا إلى السباق والتنافس في العمل الخيري عموما، والعمل الخيري في مجال توفير الصحة خصوصا.

ودشن الثلاثاء مقرالهيئة الموريتانية لمكافحة الأمراض الجلدية في نواكشوط، وتم إنشاؤه بالتعاون بين البنك الموريتاني للتجارة والصناعة والجمعية الموريتانية للأمراض الجلدية.

وتهدف الهيئة إلى تحسين ولوج السكان الأكثر هشاشة إلى علاجات جلدية ذات نوعية جيدة.

الرئيس المديرالعام للبنك الموريتاني للتجارة والصناعة، مؤسس الهيئة الموريتانية لمكافحة الأمراض الجلدية، إسلمو ولد تاج الدين، أكد خلال كلمة بالمناسبة أن هدف الجمعية هو المساهمة في الولوج إلى الخدمات الطبية للمواطنين، تماشيا مع تطلعات الرئيس محمد ولد الغزواني.

وشكرولد تاج الدين الدكاترة الحاضرين من البلدان المجاورة، وكذا أعضاء الهيئة الموريتانية لمكافحة الأمراض الجلدية لما بذلوه من جهد في تحقيق هذا الإنجاز خدمة للبلد.

عميد الأطباء المتخصصين في الأمراض الجلدية البروفسيرمامدو بال، نوه خلال كلمته بما شهده مجال الصحة من نقلة نوعية في الآونة الأخيرة، حسب تعبيره، مردفا أن ذلك انعكس بشكل إيجابي على حياة المواطن الموريتاني على امتداد التراب الوطني.

ونوه البروفسير بمساعدة الهيئة لأصحاب الأمراض الجلدية من خلال توفيرالاستشارات المجانية والمتابعة الدقيقة من أخصائيين دوليين، مبرزا أن مجال الأمراض الجلدية ما زال يعتريه الكثير من النواقص.

الأخبار

عودة للصفحة الرئيسية

الصفحة الرئيسية   |   أضفنا إلى مفضلتك   |   من نحن؟    |   اتصل بتا