السماح لعزيز باجراء فحوصات طبية :|: صندوق النقد الدولي : 3.2% نسبة نمو الاقتصاد العالمي :|: الجيش يعلن تنفيذ رماية بالأسلحة الثقيلة في منطقة "اطويله" :|: قرار أمريكي ضد المتورطين في « تسهيل » الهجرة غير الشرعية :|: حصيلة تفتيش حماية المسنتهلك (يونيو2024) :|: وزير الاقتصاد : منقطة الساحل ما تزال تواجه تحديات معقدة :|: اعتقال مئات آلاف المهاجرين بينهم موريتانيونى في المكسيك :|: مشروع يحصد جائزة الأمير طلال للتنمية البشرية :|: كرونولوجيا انقطاعات الانرنت بالبلاد :|: SNDE :سبب انقطاع الماء ارتفاع نسبة الطمي في نهر السنغال :|:
أخبار
اقتصاد
تحقيقات وتقارير
مقابلات
منوعات
الرأي
مواقع

الأكثر قراءة

رئاسيات موريتانيا 2024 .. معلومات هامة
مقتل سيدة بعدة طعنات في انواذيبو
الوزيرالأول القادم و حكومة المأمورية الثانية !!! ...
لغز يحيّر الشرطة.. اكتشاف عمود غامض برّاق !!
المرشح غزواني يتصدرنتائج الفرزفي 95 مكتبا
100 يوم الأولى ...مقترحات عملية مع بداية المأمورية الثانية
لاترك هذه الأغراض داخل السيارة في الصيف
من يوميات طالب في الغربة(9) :الخطوات الاولى نحواكتشاف المصيرالمجهول؟ !
اختراق أمني خطير يكشف أسرار أكبر شركات الذكاء الاصطناعي
أطعمة ومشروبات تطيل العمر !!
 
 
 
 

المصادقة على مشروع قانون يتعلق بحرية الأسعاروالمنافسة

jeudi 12 janvier 2023


صادق مجلس الوزراء أمس على مشروع قانون يتعلق بحرية الأسعار والمنافسة

ويهدف مشروع القانون الحالي الى ضبط الأحكام المتعلقة بحرية الأسعاروتحديد القواعد المنظمة للمنافسة، بما يضمن التوازن العام للسوق والنجاعة الاقتصادية وحماية حقوق المستهلك.

ويضبط لهذه الغاية الالتزامات الموضوعة على المنتجين والتجا ومقدمي الخدمات والوسطاء، والرامية الى ضمان شفافية الأسعاروالقضاء على الممارسات الاحتكارية والزيادات غير القانونية في الأسعار ودرء كل ممارسة مخلة بقواعد المنافسة، بما في ذلك الممارسات والاتفاقات التي تتم خارج البلاد، وتترتب عليها آثار ضارة بالسوق الداخلية.

كما يهدف هذا القانون أيضا الى مراقبة عمليات التركيز الاقتصادي وضبطها.

وتعاني موريتانا منذ سنتين من ارتفاع كبير في أسعار المواد الأساسية وقد تحدث أزمة في بعضها كما وقع في مواد البصل والطماطم ولحوم الدجاج المستورد،كما تعاني البلاد من نقص كبير في معروض السمك الخاص بالبيع للمواطنين في كثير من نقاط البيع الحرة "المسمكات" وتتفع أسعار اللحمو الحمراء والزيوت وغيرها .

ويرى كثير من المتابعين أن السبب الرئيس وراء ارتفاع الأسعار ونقص بعض المواد الأساسية في السوق هو المضاربة والاحتكار في ظل غياب رقابة فعالة للأسعار في السوق ولدى حوانيت التجار الكبار بالجملة ونصف الجملة وخاصة غياب الرقابة على حوانيت السقط الأكثر قربا من المواطنين والموزع الأول لكل تلك المواد .

عودة للصفحة الرئيسية

الصفحة الرئيسية   |   أضفنا إلى مفضلتك   |   من نحن؟    |   اتصل بتا