بطاقات التصويت للرئاسيات تطبع مطبعة وطنية :|: الاعلامي الحسين ولد مدو يقدم قراءة في دعم مرشحين للانتخابات :|: قارة افريقيا تحتفل بعيدها السنوي :|: OMS تمنح موريتانيا جائزة محاربة التدخين :|: أسعارالذهب مستقرة عالميًا بفعل بيانات أمريكية ضعيفة :|: سعرخام الحديد في موريتانيا سيرتفع بحسب التوقعات :|: علماء يحلون لغز أصل مياه الأرض! :|: المرشح الرئاسي ولد بوبكر يجتمع بسفراء UE :|: مرشحون للرئاسة يعزون في العلامة ولد الحسن :|: وزيرالخارجية يقدم حصيلة عمل قطاعه خلال 10 سنوات :|:
أخبار
اقتصاد
تحقيقات وتقارير
مقابلات
منوعات
الرأي
مواقع

الأكثر قراءة

الذكاء الاصطناعي والأمن الجماعي.../ السفير إسلك احمد إزيد بيه
قصة الحارسة التي أصبحت ملكة في تايلاند !
هَلْ تَضْرِبُ مورِيتانْيا مَثَلاً ديمُقْرَاطيا؟ المختارولد داهى سفير سابق
تغييرات كبيرة في موقع فيسبوك
صدورامساكية رسمية للعاصمة انواكشوط
فيسبوك تخطط لعملة رقمية تنافس بطاقات الإئتمان
سنابل التراويح / د.افاه ولد مخلوك
مؤامرة تواصل.. إنكم تنزفون!
رمضان فرصة للعبادة والحفاظ على الجسم
دراسة الإكثارمن تناول الأرزيساعد في مواجهة السمنة
 
 
 
 

HCR:تطلب مزيدا من الدعم للاجئين الماليين في موريتانيا

الأربعاء 22 أيار (مايو) 2013


طلبت المفوضية العليا لشؤون اللاجئين من الممولين والشركاء زيادة الدعم المالي من أجل مواجهة استحقاقات إعاشة وإقامة عشرات آلاف اللاجئين الأزواديين المقيمين على الأراضي الموريتانية، واعتبرت أن الوضع الأمني والسياسي في شمال مالي لا يسمح في الوقت الحالي بعودة هؤلاء اللاجئين إلى أراضيهم.

وعقدت المفوضية اجتماعا أمس في العاصمة الموريتانية نواكشوط مع ممثلين عن الشركاء والجهات المانحة لإطلاعهم على حقيقة الوضع الحالي في مخيم اللاجئين الأزواديين بالشرق الموريتاني، وعلى نتائج تقرير بعثة أوفدتها المفوضية في الأيام الماضية بالتعاون مع برنامج الغذاء العالمي للاطلاع ميدانيا على الوضع الغذائي والإنساني وعلى التحديات التي تواجه هؤلاء اللاجئين.

وقالت ممثلة المفوضية ندى أسعد مرعب للجزيرة نت إن المفوضية ملزمة بمواصلة تقديم العون للاجئين الأزواديين بسبب تعذر أو استحالة عودة إلى بلادهم في الوقت الحالي بسبب الظروف الراهنية في شمال مالي.

وقالت ندى إن التقرير الذي قدمته البعثة التي أوفدتها المفوضية إلى مخيم اللاجئين في بلدة امبرة شرقي موريتانيا أكد جودة الوضع الغذائي، ولكنه بالمقابل أكد أن المؤشرات الحالية تفيد بأن هؤلاء اللاجئين سيقضون وقتا طويلا في هذا المخيم نتيجة لتعقد الوضع في شمال مالي.

وحسب تقرير البعثة فإن هؤلاء اللاجئين رفضوا العودة قبل أن يستتب الوضع الأمني ويتم التوصل إلى اتفاق شامل ونهائي يضع حدا للتوترات القائمة هناك.

ورغم تأكيدها على جودة الوضع الغذائي للاجئين فإنها أشارت إلى أن هناك تحديات ترتبط بقدوم فصل الأمطار يتعين مواجهتها بسرعة، وتتعلق باشتداد الحر وانتشار الملاريا والإسهال وغيرها من الأمراض المرتبطة عادة بهذا الموسم.

ويبلغ عدد نزلاء مخيم امبرة الذي يأوي اللاجئين الأزواديين نحو 74 ألفا، وسجلت مصالح المفوضية العليا للاجئين قدوم 21 ألف لاجئ إلى هذا المخيم منذ بدء العملية العسكرية الفرنسية في يناير/كانون الثاني الماضي.

المصدر:الجزيرة نت

عودة للصفحة الرئيسية

الصفحة الرئيسية   |   أضفنا إلى مفضلتك   |   من نحن؟    |   اتصل بتا