"محاكمة العشرية" : « مشادات كلامية » بين دفاعي كل من المتهمين والدولة :|: بث إذاعة "بي بي سي" العربية يودع الأثير غدا ! :|: محاكمة "العشرية" : شرعية سجن المتهمين تثيرجدلا كبيرا :|: FMI : سنمنح موريتانيا أكثرمن 86 مليون دولار :|: أسئلة سريعة على هامش مهرجان تيشيت/ الحسين بن محنض :|: نص خطاب الوزيرالأول أمام البرلمان (برنامج الحكومة) :|: الوزيرالأول يقدم حصيلة عمل الحكومة وبرنامجها أمام البرلمان :|: محاكمة "العشرية" : بعض الشهود وصلوا إلى المحكمة :|: بيان جديد من منتدى المستهلك :|: أين تتجه أسعارالغذاء العالمية في2023 ؟ :|:
أخبار
اقتصاد
تحقيقات وتقارير
مقابلات
منوعات
الرأي
مواقع

الأكثر قراءة

الشرطة تعتقل أجانب بعد محاصرة "نقطة ساخنة"
وزارة المالية : رصد بعض التجاوزات في تنفيذ ميزانيات الدولة
أنباء عن عودة بيع لحوم الدجاج ولكن بأسعارغالية
10 صفات تجعلك مكروها من المحيطين بك !
السنتيمترالواحد بـ10 آلاف دولار.. مالقصة ؟
إجراءات جديدة لإحصاء وتحديد موظفي التعليم
تصريحات لوزيرالتهذيب الوطني حول معاملته للمدرسين
تصريحات جديدة مثيرة للرئيس السابق
استحداث خدمة جديدة لتشغيل "الواتساب" بدون أنترنت
صحة : ما أسباب الكلام أثناء النوم ؟
 
 
 
 

مدير المحروقات يبرر ارتفاع أسعار الوقود بارتفاع أسعار النفط في الأسواق الدولية

المديريتهم بعض قادة الرأي بـ "المغالطة"

dimanche 26 décembre 2010


قال مدير المحروقات بوزارة الطاقة والنفط الشيخ ولد عبد الله ولد بد إن السياسة العامة المنتهجة من طرف الحكومة الموريتانية "تتسم بمبدأ الشفافية في ما يتعلق بأسعار المحروقات التي تمس بشكل مباشر الخدمات المتعلقة بالمواطنين".

وأرجع مدير المحروقات ـــ خلال مؤتمر صحفي عقده زوال اليوم بمقر وزارة الطاقة والنفط ـــ الزيادات الأخيرة في أسعار المحروقات بالبلاد إلى ارتفاع أسعار النفط في الأسواق الدولية،حيث أكد أن سعر الطن قد انتقل من 618 دولار في يناير2010 إلى 753دولارهذه الأيام.مما رفع سعر المازوت من230.9اوقية إلى285.4 في نفس الفترة.

وأضاف أن الدولة قد اتخذت جملة إجراءات للحد من ارتفاع أسعار المحروقات منها : تقليص كلفة نقل المحروقات من نواذيبو إلى نواكشوط من 22 إلى 15 ا لطن.إضافة إلى تخليها عن تحصيل 8.9 أوقية عن كل لتر كانت تأخذها لحساب صندوق التضامن المفتوح في الخزينة العامة.

ومضى إلى القول إن قطاعه قد انتهج سياسة "تسارع وتيرة مراجعة التسعيرة" إذ لامناص من زيادة السعر على المستوى الوطني كلما ارتفعت على المستوى الدولي حسب قوله، مضيفا أنهم يتعاملون مع الوثائق الدولية في تطبيق تركيبة سعر واضحة ومحددة من خلال الاعتماد على نشرةPLATTS .
ولد بد قال إن قطاعه مازال يتعاطى "بشكل إيجابي" مع قطاع الصيد ويدعم سعرغاز البوتان الذي قال إن قنينة 12 كلغ منه تباع حاليا في السوق المحلي 2000 أوقية مع أن سعرها الحقيقي هو 5342أوقية أي بانخفاض63% على حد قوله.مذكرا أن الدولة تدعم حاليا لتر المحرقات ب12 اوقية وهو مايعادل ــ لو استقرت الأسعار على ماهي عليه اليوم ــ 8 مليارات أوقية.

وانتقد مدير المحروقات ما وصفه بـ "المغالطة التي ينتهجها بعض من قادة الرأي بين قوسين" في هذا المجال رغم أنهم يدعون الإلمام بالشؤون الاقتصادية حيث يقدمون بيانات تغالط الرأي العام بشكل صريح علي حد قوله.

وقال مدير المحروقات إن الطريقة التي كانت تدار بها أسعار المحروقات في السابق حيث كانت تطبعها الضبابية ولم تكن أسعارها حقيقية مما تنتج عنه "تبعات خطيرة" على ميزان المدفوعات على حد وصفه. إذ كان يحدث انخفاض كبير على مستوى أسعار النفط في الأسواق الدولية دون ان ينعكس ذلك على الأسعار المحلية "بحجة السماح لشركات توزيع المحروقات لتعويض خسائرها" ، مضيفا أن هذه ذلك العهد قد ولي وبالتالي فإن أي انخفاض على الأسعار دوليا سينعكس بشكل مباشر على الأسعار المحلية والعكس صحيح.

عودة للصفحة الرئيسية

الصفحة الرئيسية   |   أضفنا إلى مفضلتك   |   من نحن؟    |   اتصل بتا