مباحثات موريتانية - تركية في اسطنبو :|: وصول رئيس الجمهورية إلى مدينة نواذيبو :|: من هموم ساكنة انواذيبو.. قبل زيارة الرئيس :|: AFP : موريتانيا أرسلت أدلة على مقتل مواطنيها لمالي :|: رحلة لنقل الوزراء إلى نواذيبو لحضوراجتماع الحكومة :|: صحة : متى يصبح فقدان الشهية "قاتلاً"؟ :|: ماهي الدول العربية الأقل في نسبة الدين العام؟ :|: قبل زيارة الرئيس ... معلومات عن مدينة انوذيبو :|: مصادر : غزواني يستبعد إعلان ترشحه في نشاط جماهيري :|: موريتانيا تحتج على مالي بخصوص الاعتداءات على مواطنيها :|:
أخبار
اقتصاد
تحقيقات وتقارير
مقابلات
منوعات
الرأي
مواقع

الأكثر قراءة

من هو الرئيس السنغالي الجديد؟
حديث عن تعديل وزاري وشيك بعد العيد
وزيرسابق يستنكر سجن ولد غده
جنرالات يحالون للتقاعد مع نهاية 2024
تصريح "مثير" لرئيس التحالف الشعبي
ما الأسباب وراء تراجع أسعارالغذاء العالمية؟
من يوميات طالب في الغربة(5) : أول يوم بالسفارة الموريتانية في تونس العاصمة
استعادة عافية الجنوب تعززعلاقة الأشقاء/ عبد الله حرمة الله
طائرة أميركية تقطع رحلتها .. والسبب غريب !!
تعدين الجبس وتجارته الدولية/ اسلك ولد احمد ازيد بيه
 
 
 
 

الوحدة ال15 من الدرك الوطني تعود إلى أرض الوطن

mardi 26 mars 2024


عادت مساء اليوم إلى أرض الوطن الوحدة الخامسة عشر من الدرك الوطني والثامنة على التوالي على مستوى مدينة بانكي بجمهورية وسط إفريقيا، بعد مشاركتها المشرفة في قوات حفظ السلام الأممية في هذا البلد الإفريقي الصديق.

وتتكون هذه الوحدة من 140 فردا من بينهم 11 ضابطا و32 ضابط صف و97 دركيا موزعين على تشكيل عملياتي وفريق طبي وفريق فني ولوجستيكي، ومجهزة بجميع اللوازم الضرورية وتتوفر على جميع الكفاءات والتخصصات المهنية المطلوبة في هذا النوع من المهام الدولية.

وعبر قائد المكتب الثالث بقيادة أركان الدرك الوطني العقيد محمد ولد أيده، في تصريح له عن فخر قيادة أركان الدرك الوطني ومن خلالها موريتانيا بنجاح هذه الوحدة كسابقاتها في مهمتها النبيلة.

وأشاد بالتضحيات الجسام التي قدمها كل أفراد هذه الوحدة من ضباط وضباط صف ودركيين من أجل بلوغ هذا الهدف الذي يشكل مصدر فخر واعتزاز لكل الموريتانيين.

كما هنأ أفراد الوحدة على عودتهم سالمين ولله الحمد إلى وطنهم وذويهم بعد أداء مهمتهم النبيلة على أكمل وجه، مشيرا إلى أن موريتانيا أصبحت حاضرة وبشكل مشرف في هذا النوع من المهام الأممية.

وقد حظيت هذه المفرزة من قطاع الدرك الوطني بإشادة البعثة الأممية بجمهورية إفريقيا الوسطى.

واعترافا لها بالجميل وتثمينا للجهود المقدرة لعناصر هذه الوحدة، قامت بعثة الأمم المتحدة المتكاملة المتعددة الأبعاد لتحقيق الاستقرار في جمهورية إفريقيا الوسطى (مينوسكا) بتكريم عناصر هذه الوحدة بعد انتهاء مهمتهم، التي تم تنفيذها في إطار مهمة حفظ السلام.

وبهذه المناسبة، نظمت البعثة الأممية حفل تكريم خاص تم خلاله تسليم وسام الأمم المتحدة لـ 140 ضابطا وضابط صف ودركي من الدرك الموريتاني العاملين بمدينة بانكي.

ويأتي هذا التكريم اعترافا من الأمم المتحدة بالخدمات العسكرية الفعالة التي تقدمها الوحدة الموريتانية ضمن مهمة حفظ السلام في جمهورية أفريقيا الوسطى، بحسب الأمم المتحدة .

عودة للصفحة الرئيسية

الصفحة الرئيسية   |   أضفنا إلى مفضلتك   |   من نحن؟    |   اتصل بتا