قريبا ... زيارة للرئيس إلى انواذيبو وبوغي :|: الرئيس يتسلم أرواق اعتماد عدة سفراء :|: وزيرة : قطاعنا تكفل بـ 14 ألف تلميذ في المدارس الخصوصية :|: مفوض حقوق الانسان : مصداقية المجتمع الدولي مرهونة بالتدخل في غزة :|: دورة تكوينية حول تقنيات التفاوض والوساطة والبروتوكول :|: افتتاح 5 دورات لامتحانات رخص السياقة :|: محادثات لمفـوض حقـوق الإنسـان مع وفد بحريني بجنيف :|: تفاهم حول تنظيم نسخة جديدة من مهرجان التمور :|: محافظ البنك المركزي يجتمع مع بعثة صندوق النقد الدولي :|: وزير : موريتانيا تزخر بمقدرات كبيرة من الطاقة المتجددة :|:
أخبار
اقتصاد
تحقيقات وتقارير
مقابلات
منوعات
الرأي
مواقع

الأكثر قراءة

إطلاق اسم المجاهد ولد الباردي على المعبر الحدودي الموريتاني مع الجزائر
بدعوة من نظيره الجزائري : رئيس الجمهورية في تيندوف الخميس القادم
صحفي تونسي : موريتانيا لم تخسر بل ربحت الكثير
طول أصابع اليد يكشف سمات شخصية !!
الحصاد ينفرد بنشر الصور الأولى لمعبر المجاهد اسماعيل ولد الباردي
8 أسرارتحقق سعة الرزق والبركة في المال..
وزارة المالية تمنح المحامين قطعا أرضية
معلومات عن خارطة التمثيل الديبلوماسي لموريتانيا
3 عادات واظب النبي عليها في أول أيام رمضان..
الجزائر والمغرب والصحراء.. يكرهونه أكثر مني..
 
 
 
 

الوزيرالأول يستقبل رئيس البرلمان المغربي

vendredi 9 février 2024


استقبل الوزير الأول محمد ولد بلال مسعود، اليوم بالوزارة الأولى رئيس مجلس النواب بالمملكة المغربية راشيد الطالبي العالمي.

وقد أدلى رئيس مجلس النواب المغربي بعد لقائه بتصريح قال فيه :"إن هذا اللقاء شكل مناسبة لتبادل الآراء ووجهات النظر في عديد القضايا التي تهم البلدين.

وأكد أن الزيارة التي يقوم بها لموريتانيا جاءت بدعوة من زميله وصديقه رئيس الجمعية الوطنية السيد محمد بمب مكت، ويرافقه خلالها وفد برلماني مغربي من مختلف الحساسيات السياسية داخل البرلمان المغربي من أحزاب أغلبية ومعارضة، والكل يريد أن يساهم في تقوية العلاقات بين الدولتين الشقيقتين.

وأضاف أن الجمعية الوطنية الموريتانية والبرلمان المغربي قررا إحداث منتدى ينعقد سنويا في أحد البلدين، للسمو بالعلاقات بين موريتانيا والمغرب من علاقات ثنائية إلى علاقات استراتيجية تخدم المصالح المشتركة.

وأشار إلى أن هذا اللقاء، الذي يحضره الوزراء المعنيون والبرلمانيون ورجال الأعمال، سيكون مناسبة لتقييم العمل كل سنة لتطوير هذه العلاقات.

وقال إن موريتانيا والمغرب يمتلكان طاقات بشرية وطبيعية، ولذا ينبغي تطوير هذه العلاقات في المجالات الموجودة في البلدين، والتي تشمل الواجهة المطلة على المحيط الأطلسي وإنتاج الطاقة النظيفة والمعادن والزراعة والمياه وغير ذلك من القضايا التي يمكن أن تجمع بين البلدين، والتي تساهم في النهوض بالدولتين وإحداث نوع من التكامل بينهما.

وأضاف أن المغرب تشكل بوابة لموريتانيا على أوروبا، وموريتانيا تشكل بوابة للمغرب على إفريقيا، وبالتالي لابد من توظيف الذكاء الجماعي للوصول إلى ما يبتغيه قائدا البلدين وما يرتضيه الشعبان الشقيقان.

عودة للصفحة الرئيسية

الصفحة الرئيسية   |   أضفنا إلى مفضلتك   |   من نحن؟    |   اتصل بتا