مندوب تآزر : نسعى لبناء وطن الجسد الواحد :|: حصول السيناتور السابق محمد ولدغده على حرية مؤقتة :|: طلاب موريتانيا بالمغرب يحتجون للمطالبة بصرف المنح :|: تساقط الأمطار على مناطق متفرقة من البلاد :|: صوملك : عمليات صيانة ستقطع التيارعن مدن في الجنوب :|: روافضُ الانتخابات، نواصبُ الديمقراطية / محمد محمود أبو المعالي :|: عطل تقني كبيريضرب مطارات العالم :|: خام برنت لشهر سبتمبر تحت 85 دولارًا :|: توقيع مذكرة تفاهم لإنشاء محطة لتحلية مياه البحر بنواكشوط :|: نشرة وزارة الداخلية حول الطوارئ :|:
أخبار
اقتصاد
تحقيقات وتقارير
مقابلات
منوعات
الرأي
مواقع

الأكثر قراءة

رئاسيات موريتانيا 2024 .. معلومات هامة
مقتل سيدة بعدة طعنات في انواذيبو
الوزيرالأول القادم و حكومة المأمورية الثانية !!! ...
100 يوم الأولى ...مقترحات عملية مع بداية المأمورية الثانية
المرشح غزواني يتصدرنتائج الفرزفي 95 مكتبا
لاترك هذه الأغراض داخل السيارة في الصيف
من يوميات طالب في الغربة(9) :الخطوات الاولى نحواكتشاف المصيرالمجهول؟ !
اختراق أمني خطير يكشف أسرار أكبر شركات الذكاء الاصطناعي
أطعمة ومشروبات تطيل العمر !!
HAPA :عالجنا 9 شكاوى في الأسبوع الأول من الحملة
 
 
 
 

موريتانيا تفتتح الدورة الـ49 لمؤتمر العمل العربي بالقاهرة

lundi 22 mai 2023


افتتح الأمين العام لوزارة الوظيفة العمومية, محمد ولد عبد الله السالم ولد أحمدوا، اليوم الاثنين بالقاهرة، أعمال الدورة الـ49 لمؤتمر العمل العربي، التي تستمر يومين.

وقال الأمين العام في كلمة الافتتاح، إن مؤتمر العمل العربي أصبح مرتكزا سنويا لأطراف الإنتاج الثلاثة في تعزيز أركان الحوار الاجتماعي واستشراف الأفاق المستقبلية تجاه العديد من الملفات والموضوعات التي تهم العمل والعمال في وطننا العربي ومواجهة التحديات المتعاقبة التي تؤثر على أسواق العمل العربية، وذلك في إطار الدور الذي تقوم به منظمة العمل العربية من خلال تعميق الوعي بالقضايا الاجتماعية والعمل على اقتراح الحلول الملائمة لها بروح المسؤولية والتعاون بين الشركاء الاجتماعيين.

وأضاف أن الحوار الاجتماعي يبقى الإطار الأمثل لإرساء قواعد راسخة لمواجهة الأزمات والتحديات الحالية والمستقبلية وبما يساعد على تحسين ظروف وشروط العمل وإقرار السلم الاجتماعي، مؤكدا على أهمية جعل نهج الحوار والتشاور سنة مستمرة ودائمة عبر إحداث وتفعيل هيئات الحوار والتفاوض ثلاثية التركيب بهدف تحقيق التوازن بين مستلزمات النمو الاقتصادي ومتطلبات التنمية الاجتماعية في الدول العربية.

ويشمل جدول أعمال المؤتمر عددا من الموضوعات الهامة، منها مستقبل الضمان الاجتماعي في المنطقة العربية، وأبرز التحديات التي تواجه تحقيق حماية اجتماعية شاملة لمختلف الفئات، وبند فني حول سياسات التعليم والتدريب التقني والمهني في ظل التحول الرقمي، فضلا عن تحديث النشاط المعياري العربي في مجال التوجيه والتدريب المهني، واستحداث أداة معياريه عربية حول الأنماط الجديدة للعمل.

عودة للصفحة الرئيسية

الصفحة الرئيسية   |   أضفنا إلى مفضلتك   |   من نحن؟    |   اتصل بتا