مجموعة من الوزراء السابقين تهنئ الرئيس المنتخب :|: انتخاب 3 أعضاء ممثلين للقضاة في المجلس الأعلى للقضاء :|: وزيرالداخلية يزورالأفراد المصابين في أعمال الشغب :|: "ماتل" : عودة خدمة الأنترنت للهواتف (التطبيقات البنكية والنقل) :|: انتهاء المهلة القانونية لاستقبال الطعون :|: الرئيس المنتخب يتلقى تهانئ من عدة قادة :|: دعوة للسياسيين إلى التعاون لتجاوز المرحلة الحالية :|: وزيرة تونسية برنامج "جسور مهم للتجارة العربية الإفريقية" :|: انطلاق مسابقة دخول السنة الأولى الاعدادية :|: نصائح لترشيد استهلاك الكهرباء في الصيف :|:
أخبار
اقتصاد
تحقيقات وتقارير
مقابلات
منوعات
الرأي
مواقع

الأكثر قراءة

اختيار الوزير ولد معاوية عضوا في اللجنة المكلفة بمتابعة حملة المرشح ولد الغزواني
المرشح ولد الغزواني يعين ولد حبيب الرحمن مستشارا له
هفوة جديدة لبايدن في إيطاليا !
تخلي "أوبك+" عن سعر 100 دولار لبرميل النفط استراتيجي أم تكتيكي؟
معلومات عن أسباب ارتفاع أسعار الأضاحي
تعهدات هامة للمرشح ولد الغزواني في مجال التعليم
فوائد واعدة للمشي يومياً ماهي؟
رئاسيات موريتانيا 2024 .. معلومات هامة
مقتل سيدة بعدة طعنات في انواذيبو
لماذا ترفع كسوة الكعبة 3 أمتار خلال موسم الحج؟
 
 
 
 

صندوق النقد والبنك الدوليان يخفضان توقعات نمو الاقتصاد العالمي

dimanche 9 avril 2023


تتوالى تخفيضات المؤسسات الدولية توقعاتها لنمو الاقتصاد العالمي لاسيما من قبل صندوق النقد الدولي والبنك الدولي.

وأعلن البنك الدو توقعاته بنمو منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا خلال العام 2023 إلى 3% بدلا من توقعات سابقة بنمو 3.5%، على أن يعود النمو للارتفاع قليلا في 2024 إلى نحو 3.1%.

وقال البنك إن الناتج المحلي الإجمالي المتوقع للمنطقة سيتباطأ في 2023 إلى 3% مقابل 5.8% في 2022. كما سيتباطأ نمو البلدان المصدرة للنفط، التي استفادت من المكاسب غير المتوقعة في عام 2022.

وأشار البنك الدولي إلى ضغوط التضخم المرتفع خاصة في أسعار المواد الغذائية، وقال إن معدل التضخم ارتفع في المنطقة بشكل كبير في عام 2022، لا سيما في البلدان التي شهدت انخفاضا في قيمة العملة.

وكانت مصر ولبنان أبرز الدول التي هوت أسعار عملاتها، بسبب الضغوط التي تعاني منها من نقص الموارد الدولارية، وتوحش السوق الموازية لسعر الصرف.

وقبل أيام قال البنك الدولي، في تقرير حديث بعنوان "تراجع آفاق النمو على الأجل الطويل : الاتجاهات والتوقعات والسياسات"، إنه من المتوقع أن ينخفض متوسط النمو العالمي المحتمل لإجمالي الناتج المحلي بين عامي 2022 و2030 نحو الثلث مقابل المعدل الذي كان سائدا في العقد الأول من هذا القرن ليصل إلى 2.2% سنويا.

وأوضح تقرير البنك الدولي انه بالنسبة للاقتصادات النامية، فسيكون الانخفاض حادا بنفس القدر من 6% سنويا بين عامي 2000 و2010 إلى 4% سنويا خلال الفترة المتبقية من هذا العقد، وسيكون هذا التراجع أشد حدة في حالة حدوث أزمة مالية عالمية أو ركود اقتصادي.

وفي سياق متصل؛ توقعت المديرة العامة لصندوق النقد الدولي كريستالينا غورغييفا نمو الاقتصاد العالمي بأقل من 3% في عام 2023، وأن يأتي نصف هذا النمو سيأتي من الهند والصين، وذلك في كلمة قبل اجتماعات الربيع التي ستبدأ الأسبوع المقبل.

وذكرت أن النمو العالمي تراجع في عام 2022 إلى النصف تقريبا من 6.1% إلى 3.4%.

وقالت "استمر التباطؤ خلال العام الجاري. ورغم الصلابة المدهشة لأسواق العمل ومستويات الإنفاق الاستهلاكي في معظم الاقتصادات المتقدمة، والتحسن الناتج عن إعادة فتح الاقتصاد الصيني، نتوقع نمو الاقتصاد العالمي بأقل من 3% في عام 2023".

وأوضحت "كما ستقرأون في تقرير آفاق الاقتصاد العالمي الذي يصدره صندوق النقد الدولي الأسبوع القادم، لا يزال النمو ضعيفا مقارنة بالاتجاهات التاريخية – سواء على المدى القريب أو المتوسط، كما توجد فروق شاسعة بين المجموعات القُطرية".

عودة للصفحة الرئيسية

الصفحة الرئيسية   |   أضفنا إلى مفضلتك   |   من نحن؟    |   اتصل بتا