وزارة الصحة تتحدث عن وضعية "كورونا" بالبلاد :|: مصدر: 30 طبيبا وممرضا أصيبوا ب"كورونا " :|: الاتحاد من أجل الجمهورية: جهات تنفخ في «كير الفتنة» :|: مديرالصحة: تسجيل 60 إصابة ووفاة واحدة :|: خطاب قائد الحرس بمناسبة الذكرى 108 لإنشاء القطاع :|: تحضيرات لاعلان حالات شفاء جديدة :|: نكبة الوَظيفَةِ العُمُومِيَّةِ العُلْيَا/ المختارولد داهى،سفير سابق :|: دعوة حزبية معارضة للتحقيق في حادثة لبراكنه :|: من هو جورج فلويد الذي أشعل مظاهرات مينيابوليس؟ :|: سلطة الفيسبوك الضارة ! بشير ببانه :|:
أخبار
اقتصاد
تحقيقات وتقارير
مقابلات
منوعات
الرأي
مواقع

الأكثر قراءة

صحة : تأثير الصوم على أجسامنا
أوقية الذهب تتخطى 1700 دولار في السوق العالمية
كيف ننتفع بالقرآن ؟ / محفوظ ولد إبراهيم فال
"كورونا" حالة جديدة وأسئلة متجددة / د . الحسين ولد مدو
الافتتاح الدراسي ... السيناريوهات المحتملة
تعويض بعض الديبلوماسيين في الخارج
من هو طبيب الفيروسات العربي الذي استدعته أمريكا لإنقاذها؟
أسعار النفط.. نهاية إيجابية لأحد أكثرالشهور تقلبا
عند طهي الدجاج.. احذروا 8 أخطاء "خطيرة" !!
زعيم كوريا يختفي مجدداً وسط اقالات هامة
 
 
 
 

معلمون: ندعوللتدخل لإنقاذ التعليم

الخميس 3 كانون الثاني (يناير) 2019


طالبت النقابة الوطنية للمعلمين بتحسين الظروف المادية والمعنوية للمدرس والعناية بتكوينه وتأطيره والنهوض بالبني التحتية للقطاع ورفده باللوازم الضرورية ووضع الأشخاص ذوي الكفاءة في مراكز القرار بالوزارة ومنحهم الصلاحيات اللازمة .

جاء ذلك خلال اختتام أشغال المؤتمر الوطني الخامس للنقابة ، وتم الخروج بعريضة مطلبية للوزارة ، بعد ملاحظة أن ” التعليم في موريتانيا مازال بعيدا عن التميز المطلوب , فهو يتخبط في أزمة خانقة بسبب فشل السياسات المتكررة خاصة على صعيد الكيف ويتطلب تضافر الجهود”، حسب بيان للنقابة.

ودعت النقابة للمراجعة الفورية لراتب المعلم على ضوء التضخم الناتج عن ارتفاع الأسعار وانخفاض مستوى المعيشة وتدني قيمة العملة الوطنية والتطبيق الفوري لاتفاق 10/ابريل 2011 وخاصة البنود المتعلقة بإصدار قانون الأسلاك وفقا لما تم التوقيع عليه في الاجتماع الأخير للمجلس الأعلى للوظيفة العمومية والاصطلاح الإداري.

وشددت النقابة على ضرورة تطبيق البند المتعلق بتوزيع القطع الأرضية ومنح القروض الميسرة والبند المتعلق بتشكيل اللجنة الفنية لمراجعة علاوة البعد وربطه بالنقاط الجغرافية ورفع الحيف فيه عن المعلمين . .

وأكدت على ضرورة استمرار دفع علاوة الطبشور طيلة السنة ( 12 شهرا ) وجعلها على كشف الراتب وصرفها لكافة مديري المدارس وتسميتها بعلاوة خطر الطبشور والمراجعة الفورية لعلاوة النقل لجعلها ذات قيمة معتبرة تتناسب مع الأعباء التي يتحملها المعلم في النقل .

وتضمنت العريضة صرف علاوة التجهيز في الوقت المناسب وزيادتها وجعلها على كشف الراتب واستحداث علاوة تحفيزية للمناطق الريفية وخاصة آدوابه والمناطق الموبوءة ومراجعة شبكة الأرقام الاستدلالية المتعلقة بالرواتب مع توسيعها للتحفيز على الأداء المهني .

صحراء ميديا

عودة للصفحة الرئيسية

الصفحة الرئيسية   |   أضفنا إلى مفضلتك   |   من نحن؟    |   اتصل بتا