ولد اجاي في مقابلة عن الأوضاع الاقتصادية لموريتانيا :|: محافظ البنك المركزي: الاصلاحات النقدية هدفها حماية الاوقية والحفاظ على قيمتها :|: البنك المركزي الموريتاني يحدد تاريخ إنهاء تداول الأوقية في شكلها الحالي :|: الكشف عن وحدات الشكل الجديد للأوقية :|: الشيخ علي الرضى: لا أرتضي لنفسي وطنا بديلا عن موريتانيا :|: سفير دولة الامارات: المواقف الاماراتية الموريتانية أصبحت شبه متطابقة تجاه القضايا العربية والإقليمية :|: تشكيل لجنة من البنك المركزي والمصارف الأولية للانتقال إلى العملة الجديدة. :|: ماكرون يعترف بـ"جرائم الاستعمار" في أفريقيا :|: الحصاد ينشر نص خطاب رئيس الجمهورية في كيهيدي :|: الجمعية الوطنية تصادق على اتفاقيتي قرض بقيمة 67 مليار أوقية :|:
أخبار
اقتصاد
تحقيقات وتقارير
مقابلات
منوعات
الرأي
مواقع

الأكثر قراءة

الجمعية الوطنية تصادق على اتفاقيتي قرض بقيمة 67 مليار أوقية
ماكرون يعترف بـ"جرائم الاستعمار" في أفريقيا
الحصاد ينشر نص خطاب رئيس الجمهورية في كيهيدي
البنك المركزي الموريتاني يحدد تاريخ إنهاء تداول الأوقية في شكلها الحالي
الكشف عن وحدات الشكل الجديد للأوقية
الشيخ علي الرضى: لا أرتضي لنفسي وطنا بديلا عن موريتانيا
تشكيل لجنة من البنك المركزي والمصارف الأولية للانتقال إلى العملة الجديدة.
محافظ البنك المركزي: الاصلاحات النقدية هدفها حماية الاوقية والحفاظ على قيمتها
سفير دولة الامارات: المواقف الاماراتية الموريتانية أصبحت شبه متطابقة تجاه القضايا العربية والإقليمية
ولد اجاي في مقابلة عن الأوضاع الاقتصادية لموريتانيا
 
 
 
 

جاويش أوغلو: المانيا تساند منظمات ارهابية معادية لتركيا

الثلاثاء 8 تشرين الثاني (نوفمبر) 2016

قال وزير الخارجية التركي مولود جاويش أوغلو الثلاثاء إن المانيا، بسماحها لحزب العمال الكردستاني وحزب التحرير الثوري الشعبي اليساري بالعمل والنشاط في اراضيها، انما تساند الارهاب ضد تركيا.

واتهم الوزير التركي برلين بالسماح لهذين التنظيمين اللذين ينفذان هجمات في تركيا بالعمل فيها دون وازع.

وقال جاويش اوغلو للصحفيين في العاصمة التركية انقرة "يقوم تنظيما حزب العمال الكردستاني وحزب التحرير الثوري الشعبي بفعاليات في المانيا، ولكن الالمان يشجعونهما لانهما ضد تركيا. ان المانيا هي البلد الذي يوفر اكبر قدر من الدعم للمنظمات الارهابية التي تستهدف تركيا."

واضاف "المانيا تنظر الى نفسها على انها بلد من الدرجة الاولى، وديمقراطية من الطراز الاول، وتنظر الى تركيا على انها من الدرجة الثانية. نريد منهم ان يعاملونا كشركاء متساوون."

الرقة

من جانب آخر، قال جاويش أوغلو إن تركيا تريد ان تكون متأكدة من ان "المجموعات غير المناسبة" لن تشارك في عملية طرد تنظيم الدولة الاسلامية من مدينة الرقة السورية، مضيفا ان العملية لن تنطلق الا بعد عدة اسابيع.

وقال الوزير التركي للصحفيين إن الولايات المتحدة احاطت تركيا علما بأن هذه المجموعات - في اشارة الى وحدات حماية الشعب الكردية - ستشارك فقط في حصار الرقة ولن تدخل المدينة.

ولكنه اضاف ان تركيا "قررت اتخاذ اجراءات معينة" بعد ان حنث حلفاؤها بوعودهم فيما يخص بلدة منبج التي يصر الاتراك على ضرورة انسحاب وحدات حماية الشعب منها.

وتنظر تركيا الى وحدات حماية الشعب على انها امتداد لحزب العمال الكردستاني الانفصالي.


عودة للصفحة الرئيسية

الصفحة الرئيسية   |   أضفنا إلى مفضلتك   |   من نحن؟    |   اتصل بتا