حين يتحدث الواقع تخرس الأوهام ! / أحمد فال ولد أحمد :|: دراسة عالمية : نسبة الكسل في موريتانيا 41.3% :|: مشاورات في مصر قبل انعقاد اللجنة المشتركة للتعاون :|: أسماء مرشحة لقيادة البرلمان المقبل :|: وزير الخارجية يمثل موريتانيا في الدورة ال73 للامم المتحدة :|: موريتانيا توقع اتفاق شراكة اقتصادية مع الاتحاد الأوروبي :|: فيروس يحول الأجهزة المصابة إلى أداة للقراصنة :|: FMI يصدر توقعاته للاقتصاد العالمي في الأسبوع الأول من اكتوبر :|: الشرطة تلقي القبض على عصابة السطو على "كابك" السبخة :|: في انتظار الْفُلْكِ السياسي / محمد السالك ولد إبراهيم :|:
أخبار
اقتصاد
تحقيقات وتقارير
مقابلات
منوعات
الرأي
مواقع

الأكثر قراءة

نتائج المجلس الجهوي بنواكشوط من90 مكتبا
أسماء النواب الفائزون في لائحتي النساء والوطنية المختلطة
مصدر مسؤول: ما نسب إلى الرئيس بشأن تغير الدستور غير دقيق
بعض أسماء النواب الجدد في البرلمان المقبل
دواء يطيل العمر حتى"150 عاما" !
وجوه نسائية جديدة في البرلمان المقبل
المؤتمر الصحفي لرئيس الجمهورية : هؤلاء هم المحاورون
عمران خان للرئيس الفرنسي: أنا مشغول حالياً اتصل بعد نصف ساعة !
رئيس CENI يتحدث عن إجراءات جديدة في الشوط الثاني
أسماء مرشحة لقيادة البرلمان المقبل
 
 
 
 

أضواء على أسواق اللباس والأضاحي قبل العيد الكبير

الأحد 11 أيلول (سبتمبر) 2016


أخذت الاسواق زخرفها وازينت للعيد الكبير حيث شهدت منذ يومين اقبالا من طرف الرجال والنساء بحثا عن لباس العيدوالاضاحي.

ويقول كثير من الزبناء ان الملابس متوفرة ولكنها تعرف غلاء كبيرا مقارنة مع نفس الموسم من العام الماضي ،فمثلا تصل افضل انواع الملاحف اسعارا تتراوح بين 30 الف و40 الف أوقية في حين يصل سعر لبس الاطفال ونعلهم مابين 7500 الى 10000 أوقية ،كما تعرف ملابس الرجال ارتفاعا في السعر حيث وثل سعر "دراعة أزبي" أزبي 50 الف أوقية.

كما عرفت أسعارالاضاحي ارتفاعا كبيرا حيث ترواحت الاسعار مابين 40 اللإ الى حدود 70 الف أوقية ،كما شكا البعض من صغر حجم الاضاحي وهزال الكثير من الاضحيات المعروضة.

ويقول مراقبون ان أسباب تلك الظاهرة هي تصدير الاضاحي الكبيرة والسمينة للسنيغال ،كما ان النقل يلعب دورا كبيرا في رفع الاسعار بالاضافة للمضاربات في سوق الاضاحي وغياب الرقابة الرسمية على عملية بيع الاضاحي.

ويبرر بعض المتابعين مايقول الباعة انه ضعف في الاقبال حتى الان على اسواق اللباس والاضاحي بتزامن العيد في العاصمة مع العطل السنوية وفصل الخريف حيث يخرج الكثير من سكان العاصمة للانتجاع .

خاص الحصاد

عودة للصفحة الرئيسية

الصفحة الرئيسية   |   أضفنا إلى مفضلتك   |   من نحن؟    |   اتصل بتا