ترمب يأمر بالانسحاب من اتفاق الشراكة عبر الهادئ :|: رئيس الجمهورية يتسلم رسالة من نظيره الجيبوتي تتعلق بانتخابات الاتحاد الإفريقي :|: الباحث سيدى أحمد ولد الأمير يكتب: أزمة غامبيا.. حصاد الحاضر ودروس المستقبل :|: جمعية الضاد تجزل الشكر لرئيس الجمهورية وتهنئ الجالية في غامبيا (بيان) :|: موريتانيا تتوج بكأس أمم إفريقيا لدبلوماسية السلام :|: رئيس الجمهورية يحيي شجاعة الرئيس يحيي جامى ويؤكد مغلدرته فى أسرع وقت :|: جامي يؤكد تنحيه عن السلطة حقنا للدماء :|: الرئيسان الموريتاني والغيني يفاوضان جامي :|: وزير خارجية سابق: موريتانيا ملزمة بالحفاظ على أمن غامبيا :|: عاجل .. "آفطوط الساحلي" تحط في مطار بانجول وعلى متنها الرئسيين الغيني والموريتاني :|:
أخبار
اقتصاد
تحقيقات وتقارير
مقابلات
منوعات
الرأي
مواقع

الأكثر قراءة

أبو ريطة يغادر نواكشوط .. وأنباء عن تسهيل إجراءات السفر بين البلدين
ما يريده المغرب من موريتانيا..
بنكيران : لقائي مع الرئيس الموريتاني كان ناجحا وكانت فيه "صعوبات"
موريتانيا تفك (بلوكاج) الحكومة المغربية وشباط مشارك فيها (بالنية).. شكرا
مصادر: لا صحة لوجود أطماع موريتانية بحقول سنغالية للنفط والغاز
طيار سعودي يكشف أسباب منع الطيران فوق مكة المكرمة
تيرس زمور مَصْدر إلهام للجنرال ديغول وللرئيس عزيز...
الدول العربية المسموح لمواطنيها بدخول بيلاروس بدون تأشيرة
ترامب يهدد شركة تويوتا بسبب خطط تصنيع سياراتها في المكسيك
تنبؤات علمية باندماج أمريكا الشمالية واليابان بالأراضي الروسية
 
 
 
 

أضواء على أسواق اللباس والأضاحي قبل العيد الكبير

الأحد 11 أيلول (سبتمبر) 2016


أخذت الاسواق زخرفها وازينت للعيد الكبير حيث شهدت منذ يومين اقبالا من طرف الرجال والنساء بحثا عن لباس العيدوالاضاحي.

ويقول كثير من الزبناء ان الملابس متوفرة ولكنها تعرف غلاء كبيرا مقارنة مع نفس الموسم من العام الماضي ،فمثلا تصل افضل انواع الملاحف اسعارا تتراوح بين 30 الف و40 الف أوقية في حين يصل سعر لبس الاطفال ونعلهم مابين 7500 الى 10000 أوقية ،كما تعرف ملابس الرجال ارتفاعا في السعر حيث وثل سعر "دراعة أزبي" أزبي 50 الف أوقية.

كما عرفت أسعارالاضاحي ارتفاعا كبيرا حيث ترواحت الاسعار مابين 40 اللإ الى حدود 70 الف أوقية ،كما شكا البعض من صغر حجم الاضاحي وهزال الكثير من الاضحيات المعروضة.

ويقول مراقبون ان أسباب تلك الظاهرة هي تصدير الاضاحي الكبيرة والسمينة للسنيغال ،كما ان النقل يلعب دورا كبيرا في رفع الاسعار بالاضافة للمضاربات في سوق الاضاحي وغياب الرقابة الرسمية على عملية بيع الاضاحي.

ويبرر بعض المتابعين مايقول الباعة انه ضعف في الاقبال حتى الان على اسواق اللباس والاضاحي بتزامن العيد في العاصمة مع العطل السنوية وفصل الخريف حيث يخرج الكثير من سكان العاصمة للانتجاع .

خاص الحصاد

عودة للصفحة الرئيسية

الصفحة الرئيسية   |   أضفنا إلى مفضلتك   |   من نحن؟    |   اتصل بتا