الأنشطة الختامية لوفد موريتانيا بواشنطن (إيجاز صحفي) :|: الرئاسة السنغالية تسعى للسيطرة على الاعلام الألكتروني :|: واشنطن: موريتانيا تحصل على قرض ب 7 مليارات أوقية :|: تألق الدبلوماسية الموريتانية:الاتحاد الإفريقي نموذجا :|: مقتل 4 أشخاص في تحطم طائرة شحن روسية بأبيدجان :|: محافظ البنك المركزي يشارك في الإجتماع السنوي لصندوق النقد والبنك الدوليين‎‏ :|: 5 أطعمة لا يجب أبداً غسلها.. بعضها سيصدمك! :|: هل انشقت جماعة "الصحراوي" عن تنظيم الدولة.. وإلى أين؟/ م م أبو المعالي :|: وفد موريتاني يجتمع بواشنطن مع نائب رئيس البنك الدولي المكلف بإفريقيا :|: مساهل: الأيام المقبلة ستشهد فتح معبر حدودوي بين الجزائر وموريتانيا :|:
أخبار
اقتصاد
تحقيقات وتقارير
مقابلات
منوعات
الرأي
مواقع

الأكثر قراءة

كينورس : التوسعة المكونة من مرحلتين ستحدث تحولا على مستوى تازيازت
موريتانيا .. تقاسم النجاح مع الشركاء / عبد الله الراعي
الحصاد ينشر نص النشيد الوطني الجديد
البيان الصادر في أعقاب اجتماع مجلس الوزراء
محمدي ولد سيدي ولد حننه في ذمة الله
وفاة الخليفة العام للتيجانيين بالسنغال: وفد حكومي كبير للتعازي
المغرب يعلن المعارض ولد بوعماتو شخصا غير مرغوب فيه
الجيش الموريتاني يعتقل مهربين للمخدرات شمال البلاد (خاص الحصاد)
الأمم المتحدة تكذب مزاعم صحيفة " جون أفريك " حول منع رئيس الجمهورية من اعتلاء منبر الأمم المتحدة
مشروع ماكي... تصدير الأزمات الداخلية تمهيدا لصوملة المنطقة‎
 
 
 
 

اشكالات تسجيل شرائح الهاتف الجوال بموريتانيا

الاثنين 4 نيسان (أبريل) 2016


أثار قرار شركات الاتصال العاملة في موريتانيا إلزام زبنائها بتسجيل شرائحهم على بطاقات التعريف الخاصة بهم مؤخرا بعض الجدل في أوساط المواطنين؛ فالأمر وإن كان يرتبط بتأمين عملية الاتصال حتى لا تستخدم فيما يضر، إلا أنه في ظل الفوضى التي يتعامل بها عامة الناس مع الاتصالات تلفه بعض الأسئلة التي بقيت مطروحة، ومن هذه الأسئلة أن المواطن لم يتعود استرداد شريحته في حالة سرقتها، بل إن بعضهم يقتني شريحة جديدة، فماذا لو سقطت تلك الشريحة المسجلة على بطاقة تعريف أحدهم بيد مجرم مثلا وألقي القبض على صاحب بطاقة التعريف وهو كل ذنبه أن هاتفه تعرض للسرقة كما يحدث يوميا في عاصمتنا.

وهناك منحى آخر في هذا المجال يتعلق بتصرف بعض الموزعين رغبة منهم في بيع شرائحهم، حيث يقدمون على تسجيلها على بطاقاتهم الشخصية، ويقومون بيعها لكل الزبن دون أن يحصلوا على عناوين هؤلاء الزبناء ودون أبسط تدقيق في الطريقة التي سيستعملها بها الزبون، ومن الطبيعي أن من بين الزبائن من ينوي القيام بجريمة أو التنسيق مع شبكات يطاردها الأمن.

وتسلط هذه القضية الضوء على مصداقية القرار وقواعد البيانات التي قد تنبثق عنه، حيث سبق وأن عرفت موريتانيا خلال الأشهر الماضية حملة تعبوية لتسجيل شرائح الهواتف تم خلالها التهدد بتعطيل الشرائح التي لم تسجل قبل بداية السنة الجارية.

عودة للصفحة الرئيسية

الصفحة الرئيسية   |   أضفنا إلى مفضلتك   |   من نحن؟    |   اتصل بتا