خلاف على المخطط العمراني لمدينة نواكشوط :|: وزارة الصحة : تسجيل 598 إصابة و490 حالة شفاء :|: "المرابطون" يخسرون مباراتهم أمام تونس :|: وفد من وزراء مالي يزورموريتانيا غدا :|: تعزية في رحيل الوالد أحمد ولد اعل خملش :|: نقابة أساتذة التعليم العالي تنفي أي علاقة لها ببيان "بوليتكنيك" :|: "الكان" مبارة حاسمة "للمرابطون" مساء اليوم :|: المواطنون يتطلعون لفرض قائمة الأسعارالجديدة :|: توقعات بزيارة لرئيس الجمهورة إلى غامبيا :|: مبعوث الأمم المتحدة للصحراء يزور موريتانيا :|:
أخبار
اقتصاد
تحقيقات وتقارير
مقابلات
منوعات
الرأي
مواقع

الأكثر قراءة

فصل شرطي من عمله بسبب صورة “سيلفي” !
طالب جامعي يهدي أستاذه 180 ألف دولار !
تفاصيل عن الوعكة الصحية للرئيس السابق
التشكيلة الجديدة لمكتب اتحاد أرباب العمل الموريتانيين
تفاصيل زيادة رواتب وعلاوات قطاعي التعليم والصحة
لماذا كان عام 2021 هو الأسرع في التاريخ؟
طريف... لص غلبه النعاس فسقط بقبضة الشرطة !!
معلومات جديدة عن صحة الرئيس السابق
خلاف على المخطط العمراني لمدينة نواكشوط
8 من أغرب الوظائف بقصرملكة بريطانيا !!
 
 
 
 

اجتماع بين وزيرة التعليم العالي ودكاترة الشريعة "المعطلين"

vendredi 14 janvier 2022


استقبلت وزيرة التعليم العالي والبحث العلمي آمال بنت الشيخ عبد الله لجنة الإعلام والتنسيق في "تجمع دكاترة العلوم الشرعية المُعطَّلين"، بحضور النائب البرلماني القطب ولد امات، حيث تسلمت مطالب التجمع مع ملف حول واقع مؤسسات التعليم العالي الشرعي.

وحسب إيجاز صحفي صادر عن التجمع، فقد تم خلال الاجتماع الذي جرى أمس الخميس استعراض « مظلمة » أعضائه الذين تجاوزوا سن الاكتتاب وضرورة دمجهم، إضافة إلى ضرورة القيام باكتتاب موسمي كل سنة.

كما استعرض التجمع أمام الوزيرة مطلبه بتبعية مؤسسات التعليم العالي الشرعي لوزارة واحدة هي وزارة التعليم العالي والبحث العلمي أسوة بدول العالم

ولفت التجمع إلى "غياب دكاترة الشريعة عن اكتتابات جامعة نواكشوط العصرية ومدرسة تكوين الأساتذة والمدرسة الوطنية للإدارة والصحافة والقضاء وغيرها من مؤسسات التعليم العالي المدنية والعسكرية".

وسجلت اللجنة استغرابها من "اشتراط التجربة الأكاديمية في الاكتتابات، بينما تمنع المؤسسات الوطنية الخريجين من التجربة حتى المجانية منها، تضييقا على الخريجين الجدد وفتحا لباب الوساطة والمحسوبية والرشوة".

وطالب التجمع بالشفافية في الاكتتابات القادمة، محذرا من تفصيلها على المقاس عند إعلان الحاجة.

من جانبها وعدت الوزيرة بنت الشيخ عبد الله "بإنصاف التجمع مبلغ جهدها، كما تعاطفت مع مظالمه ومطالبه"، وفق ما نقل التجمع في إيجازه الصحفي.

الأخبار

عودة للصفحة الرئيسية

الصفحة الرئيسية   |   أضفنا إلى مفضلتك   |   من نحن؟    |   اتصل بتا