إحالة 4 من المتهمين في ملف "الأرزالفاسد" إلى السجن المدني :|: مميزات جديدة يضيفها "واتسآب" تعرف عليها :|: مديرالصحة : غيرالملقحين مقبلون على موجة رابعة :|: نداء من أسرة الرئيس السابق محمد عبد العزيز :|: (الهابا) تختتم ملتقى تفكيريا جديدا :|: « بلومبيرج » : التضخم أكبرمخاطرعام 2022 :|: عودة رئيس الجمهورية من زيارته للجزائر :|: وزارة الصحة : تسجيل 169 إصابة و40 حالة شفاء :|: هيئة الدفاع عن عزيزتطلب رفعه إلى الخارج للعلاج :|: تعيينات جزئية في التلفزيون الرسمي :|:
أخبار
اقتصاد
تحقيقات وتقارير
مقابلات
منوعات
الرأي
مواقع

الأكثر قراءة

إنشاء مخزن للأدوية بموريتانيا
أنباء عن زيادة معتبرة لرواتب المعلمين والأساتذة
تدوينة جديدة للرئيس السابق عزيز
حادث سيرقرب ملتقى طرق "الأبرار"
“سي إن إن” تسرّح مذيعًا لمساعدته شقيقه !!
رئيس شركة يطرد 900 موظف !!
طالب جامعي يهدي أستاذه 180 ألف دولار !
BCM : ارتفاع نسبة التضخم في موريتانيا
التشكيلة الجديدة لمكتب اتحاد أرباب العمل الموريتانيين
تفاصيل عن الوعكة الصحية للرئيس السابق
 
 
 
 

إحالة 4 من المتهمين في ملف "الأرزالفاسد" إلى السجن المدني

jeudi 30 décembre 2021


أحال قطب التحقيق المكلف بالجرائم الاقتصادية، أربعة من المتهمين في قضية بيع الأرز الفاسد إلى السجن المدني، في العاصمة نواكشوط، وفق مصدر مطلع.

وذكر المصدر أن الشخص الخامس المتهم في القضية، وضع أمس الأربعاء، تحت الرقابة القضائية، وهو حارس المخازن.

وكانت الشرطة الموريتانية، قد ألقت القبض على سيناتورسابق وأربعة أشخاص آخرين، بتهمة إخفاء وبيع 400 طن من الأرز الفاسد.

بدأت القصة عندما قرر قطب التحقيق في الجرائم الاقتصادية، معاينة حدود 400 طن من الأرز الفاسد في مخازن قرب الميناء، كان من المفترض أنها موجودة في المخازن، منذ عام 2009.

وأشعرت النيابة مفوضية الأمن الغذائي بالمعاينة، وكانت المفاجأة هو أنهم وجدوا المخازن خاوية، وفق تعبير المصدر الأمني.

وأشعرت النيابة بالواقعة، وفتحت تحقيقا في القضية، وقادت الخيوط لمتابعة خمسة أشخاص، من بينهم سيناتور سابق.

وأظهرت تحقيقات النيابة أن المشتبه به الرئيس ادعى أن مديرا في المفوضية اتفق معه على خطة للتخلص من كمية الأرز الفاسد ، مضيفا أنه باعها لوسطاء يعملون لصالح شركات الأعلاف.

لكن المصدر الامني أكد أن السيناتور قدم رشوة لحارس المخازن قبل نقل الأرز وبيعه لتجار الأعلاف مقابل أموال طائلة لم تستفد منها خزينة الدولة.

صحراء ميديا

عودة للصفحة الرئيسية

الصفحة الرئيسية   |   أضفنا إلى مفضلتك   |   من نحن؟    |   اتصل بتا