ما هي فئات المصابين بـ”الأيدز“ في موريتانيا؟ :|: ضاعف سرعة الإنترنت على جوالك :|: فصل الخطاب فى الحكامة والشباب !. * :|: تحذيرمن تأثير « أوميكرون » في انتعاش الاقتصاد العالمي :|: قمة لدول الساحل حول التعليم بنواكشوط :|: إنشاء مخزن للأدوية بموريتانيا :|: وزيرالثقافة يتحدث عن الاستعدادات لمهرجان "مدائن التراث" :|: قناة "المدينة" الخاصة تستعدلاطلاق بثها التجريبي :|: حادث سيرقرب ملتقى طرق "الأبرار" :|: وفاة عدة بحارة اثرغرق زوقهم بنواذيبو :|:
أخبار
اقتصاد
تحقيقات وتقارير
مقابلات
منوعات
الرأي
مواقع

الأكثر قراءة

تسريبات :تعيينات في قطاعين حكوميين
تعرف على الرجل الشجرة.. حالة مرضية نادرة !
إنشاء مخزن للأدوية بموريتانيا
تسريبات : تعيين وحيد في مجلس الوزراء
منزل أهل إياهي يحتضن اجتماعا تحسيسيا لزيارة رئيس الجمهورية لولاية الترارزة
تقرير :الـ 11 من سبتمبرقد يتكرربطائرات "الدرون"
حادث سيرقرب ملتقى طرق "الأبرار"
أعلى 10 دول عربية في نموالاقتصاد المتوقع في 2022
ماهي أكثرالمواد الدراسية غرابة في العالم؟
للتصدي لرهاب السفر بالطائرة.. إليك هذه النصائح !!
 
 
 
 

"عمود النصر"المعلم التاريخي في برلين يتعرض للسرقة

jeudi 25 novembre 2021


تعرض عمود النصر Siegessäule وهو أحد المعالم السياحية البارزة في برلين، للسطو من قبل مجهولين، ما ألحق به خسائر مادية وتاريخية كبيرة.

ووفقا لصحيفة برلينر تسايتونغ فقد سرق اللصوص صفائح نحاسية تاريخية من على سقف ثلاثة من أصل أربعة مداخل للنصب التذكاري، حيث قدرت الخسائر بمئات الآلاف من اليوروهات. وقال تقرير الشرطة السبت (21 آب/أغسطس 2021) إن عمال الصيانة، لاحظوا اختفاء الصفائح، فقاموا بإبلاغ الجهات الأمنية التي حققت بالحادث، حيث يعتقد أن اللصوص قاموا بسرقة الصفائح ليلا، في جنح الظلام.

وقال متحدث باسم الشرطة إن الأضرار المادية وحدها جسيمة، في حين أن الخسائر التاريخية لا تقدر بثمن. وفقًا للتقديرات الأولية، لحقت أضرار بقيمة عدة مئات الآلاف من اليورو. بالإضافة إلى ذلك، تضررت المادة الهيكلية للسقف.

وتبحث الشرطة الآن عن شهود لاحظوا شيئًا مريبًا في الليل خلال الأسبوع الماضي. التحقيق في السرقة الخطيرة ما زال مستمرا.

ويعد عمود النصرالشهير في برلين، منطقة تير غارتين، والذي يحمل آلهة النصر "فيكتوريا" معلما سياحيا هاما، حيث تم بناؤه لتخليد ذكرى الانتصار البروسي في الحرب البروسية الدنماركية بناء على توصية الملك فيليهم الأول وبدأ البناء به عام 1864 ولغاية 1873. ويتكون عمود النصر من قاعدة مكسوة بالجرانيت الأحمر المصقول مغطى بصفائح مطلية بالذهب.

وينتصب البرج الأنيق بطول 60 مترا تمر حوله السيارات تعتليه بفخر آلهة النصر "فيكتوريا"، حاملة عصاها الذهبية. العمود مزين بمقتنيات ترمز لمحطات تاريخية على طريق تحقيق الوحدة الألمانية.

عودة للصفحة الرئيسية

الصفحة الرئيسية   |   أضفنا إلى مفضلتك   |   من نحن؟    |   اتصل بتا