رئيس الحزب الحاكم يصل روصولاستقبال الرئيس غدا :|: القبض على عصابة لسرقة السيارات وتهريبها :|: شركة تبحث عن وجوه للإيجار !! :|: تثمين الإشادة الدولية بحقوق الإنسان في موريتانيا :|: موريتانيا والإمارات.. الماضي والمستقبل * :|: وزيرالثقافة يلقى خطابا بمعرض موريتانيا في دبي :|: السياحة العالمية تخسرتريليوني دولار في 2021 :|: وزيرالصحة : لم نسجل أي إصابة ب « أوميكرون » :|: بدء أشغال تزويد مدينة روصو بالماء الشروب من النهر :|: وزارة الصحة : تسجيل 63 إصابة و54 حالة شفاء :|:
أخبار
اقتصاد
تحقيقات وتقارير
مقابلات
منوعات
الرأي
مواقع

الأكثر قراءة

أمراء وأميرات تحدّوا "البروتوكولات" وتزوجوا من عامة الشعب !
وزيرة تستقيل إثرالجدل حول أطروحتها للدكتوراه !
تسريبات :تعيينات في قطاعين حكوميين
أعداء النجاح كفاكم تشويشا... اتركوا الرجل و شأنه
موريتانيا ورحلة البحث عن الذات : بين ترسيم العربية والتمكين للفرنسية *
تعرف على الرجل الشجرة.. حالة مرضية نادرة !
"جوجل تحذرمستخدمي متصفح "جوجل كروم"
تسريبات : تعيين وحيد في مجلس الوزراء
غفوة ل"بايدن" في قمة المناخ وترامب يعلّق !!
منزل أهل إياهي يحتضن اجتماعا تحسيسيا لزيارة رئيس الجمهورية لولاية الترارزة
 
 
 
 

الرئيس يشرف على إطلاق التشاورالوطني لإصلاح التعليم

mardi 16 novembre 2021


أشرف رئيس الجمهورية، محمد ولد الشيخ الغزواني، اليوم الثلاثاء بقصر المؤتمرات في انواكشوط، على إطلاق جلسات التشاور الوطني حول إصلاح النظام التعليمي.

وتهدف هذه الجلسات التشاورية إلى إلقاء نظرة فاحصة على المنظومة التعليمية لتشخيص ما يعتريها من اختلالات سعيا لجعلها أكثر نجاعة وفعالية في توفير المخرجات التي تحقق متطلبات التنشئة وتكوين مواطنين ذوي مهارات ومعارف قادرة على المساهمة البناءة في عملية التنمية المستديمة مع الاعتداد بثقافة التعايش والسلم الاجتماعي ومستلزمات الانفتاح الإيجابي على الآخر.

كما تسعى هذه الجلسات كذلك إلى وضع خارطة طريق تجعل المؤسسات التعليمية الوطنية قادرة على مواكبة السياقات الاجتماعية والاقتصادية التي لا تعرف الرتابة وتستوجب التخطيط المحكم والتحضير الجيد لتحيين المناهج التربوية اللازمة لتحقيق الأهداف المنتظرة منها طبقا للهدف الرابع من أهداف التنمية المستديمة الرامي إلى توفير تعليم نوعي ومنصف للجميع قبل سنة 2030.

وتأتي جلسات التشاور الوطني حول إصلاح النظام التعليمي ضمن البرامج والخطط التي تنفذها الحكومة لتأهيل المرفق العمومي بشكل عام والتربوي بشكل خاص لتحسين مستوى خدماته، وجعله قادرا على الاستجابة لمتطلبات التنمية الاقتصادية والاجتماعية للمجتمع، والدفع بالدولة إلى مصاف الدول المتقدمة من خلال تكوين أجيال قادرة على تحمل هذه المسؤولية.

وسيتابع المشاركون في الجلسات على مدى خمسة أيام جملة من العروض والنقاشات تشمل تشخيص النظام التربوي الموريتاني والدروس المستخلصة من مختلف الإصلاحات التربوية، ومدرستنا : (الرؤية والغايات، التوحيد الفعلي للنظام التربوي الوطني، ترقية التربية على المواطنة، الإنصاف المدرسي والدمج بوصفهما من دعائم المدرسة الجمهورية، التعليم الأصلي، محو الأمية)، والحكامة والجودة : (الخريطة المدرسية وحكامة النظام التعليمي، المستلزمات الدراسية والشعب، تسيير المصادر البشرية، التكوين التقني والمهني، ترقية العلوم والرياضيات والتقنيات الجديدة، والتعليم العالي)، حصيلة المشاورات الجهوية، إضافة إلى العرض الأخير الذي يتعلق بالخطوط العريضة للتقرير الوطني حول إصلاح النظام التعليمي.

وقد دعي لهذه الجلسات التشاورية، المنظمة من طرف وزارة التهذيب الوطني وإصلاح النظام التعليمي، الولاة ورؤساء المجالس الجهوية وممثلين عن المجتمع المدني والنقابات ومختلف الفاعلين في مجال الحقل التعليمي.

العلم

عودة للصفحة الرئيسية

الصفحة الرئيسية   |   أضفنا إلى مفضلتك   |   من نحن؟    |   اتصل بتا