تنظيم يوم تحسيسي ضد "كورونا" بمدرسة الادارة :|: الرئيس في مقابلة صحفية :" الفسادغير منتشر بالبلاد" :|: تساقط كميات من الأمطارعلى مناطق مختلفة من البلاد :|: الرئيس في مقابلة مع "فرانس24:" حريص على عدم المساس بالحريات" :|: الإصلاح والنخبة ..عامان من الإنجازات * :|: تحقيق في محاولة تهريب مئات الآلاف من العملة الصعبة :|: حاول التقاط نظارته فحدثت الفاجعة !! :|: هبوط في أسعارخام الحديد الموريتاني :|: وزارة الصحة : ارتفاع حالات الإصابة الحرجة بفيروس كورونا :|: سجناء سلفيون يطالبون بإطلاق سراحهم تفاديا للاكتظاظ :|:
أخبار
اقتصاد
تحقيقات وتقارير
مقابلات
منوعات
الرأي
مواقع

الأكثر قراءة

المهنة الفنية لنجل بايدن تحرج البيت الأبيض !!
الصين تخطط لإنهاء هيمنة الدولارعلى الاقتصاد العالمي
رسالة موقعة بخط يد جمال عبدالناصرمعروضة للبيع
وقائع اليوم 2 من محاكمة المشمولين في ملف BCM
اعتقالات جديدة في ملف "سوماغاز"
شاب يعيش مدة طويلة دون قلب!!
"صوملك" تطلق مشروع تزويد كبار المستهلكين بعدادات ذكية
9 تطبيقات شهيرة تسرق كلمات المرور !!
وزيرة تفرض رسوماً على التقاط "سيلفي" معها!!
كيف نميّزالمواقع المزيفة على الإنترنت؟
 
 
 
 

خبير: موريتانيا تملك مؤهلات تحقيق فائض غذائي

السبت 19 حزيران (يونيو) 2021


أوضح الوزير السابق والاستشاري إسلم ولد عبد القادر أن موريتانيا تملك من الاراضي الزراعية والمياه ما يمكنها من تحقيق فائض في المجال الغذائي.

وأضاف في تصريح خلال اللقاء التشاوري المنظم اليوم من طرف وزارة الشؤون الاقتصادية مع المزارعين، أن هذه المبادرة تأتي في إطار توجه عام من طرف الحكومة لوضع جميع الوسائل المادية والبشرية والعقارية من أجل المساهمة في زيادة المحاصيل الزراعية وتحسين ظروف السكان وتحقيق الاكتفاء الذاتي في مجال الغذاء.

وثمن المقاربة الجديدة المتبعة من طرف الدولة التي تقوم على ان نجاح الخطط التنموية مرتبط بتشاور الحكومة مع السكان في جميع الجوانب التنموية، مؤكدا على ضرورة أن يتم تبادل الآراء مع المستفيدين بصورة خاصة ومشاركتهم وتفهمهم وقناعتهم ان هذه المبادرة تدخل ضمن المصلحة العامة عكس ما كان سائدا في السابق اذ كانت القرارات تتم في نواكشوط بدون تشاور مع المواطنين.

وقال ان تسخير الدولة لقدراتها المائية والزراعية الهائلة المتوفرة في جميع مناطق البلد والاستغلال المعقلن للمياه السطحية بما فيها مياه النهر والقطيعة مع النظام الزراعي القديم الذي يعتمد على زراعة البقاء فقط سيمكن لامحالة الشعب الموريتاني من تحقيق الاكتفاء الذاتي على الوجه الأكمل.

وثمن النظرة الجديدة التي تدمج الجانب الزراعي في الدورة الاقتصادية والتي تبنتها الحكومة الحالية والوطن في أمس الحاجة اليها..

وختم بأنه من المستغرب ان يكون الشعب الموريتاني بحاجة الى العون من الآخرين وهو يمتلك من الثروات ما يمكنه إذا استغل من مساعدة الآخرين.

عودة للصفحة الرئيسية

الصفحة الرئيسية   |   أضفنا إلى مفضلتك   |   من نحن؟    |   اتصل بتا