الرئيس في مقابلة مع "فرانس24:" حريص على عدم المساس بالحريات" :|: الإصلاح والنخبة ..عامان من الإنجازات * :|: تحقيق في محاولة تهريب مئات الآلاف من العملة الصعبة :|: حاول التقاط نظارته فحدثت الفاجعة !! :|: هبوط في أسعارخام الحديد الموريتاني :|: وزارة الصحة : ارتفاع حالات الإصابة الحرجة بفيروس كورونا :|: سجناء سلفيون يطالبون بإطلاق سراحهم تفاديا للاكتظاظ :|: بحث العلاقات بين موريتانيا والسودان في المجال الزراعي :|: وزارة الصحة: تسجيل 365حالة 128 حالة شفاء :|: تساقط كميات من الأمطار بالحوض الشرقي :|:
أخبار
اقتصاد
تحقيقات وتقارير
مقابلات
منوعات
الرأي
مواقع

الأكثر قراءة

المهنة الفنية لنجل بايدن تحرج البيت الأبيض !!
الصين تخطط لإنهاء هيمنة الدولارعلى الاقتصاد العالمي
رسالة موقعة بخط يد جمال عبدالناصرمعروضة للبيع
وقائع اليوم 2 من محاكمة المشمولين في ملف BCM
اعتقالات جديدة في ملف "سوماغاز"
شاب يعيش مدة طويلة دون قلب!!
"صوملك" تطلق مشروع تزويد كبار المستهلكين بعدادات ذكية
9 تطبيقات شهيرة تسرق كلمات المرور !!
وزيرة تفرض رسوماً على التقاط "سيلفي" معها!!
كيف نميّزالمواقع المزيفة على الإنترنت؟
 
 
 
 

انطلاق الحملة الوطنية للتلقيح ضد كوفيد-19

الثلاثاء 15 حزيران (يونيو) 2021


انطلقت صباح اليوم بالمركز النموذجي للأمومة والطفولة في انواكشوط على افتتاح الحملة الوطنية للتلقيح ضد جائحة كوفيد-19، التي تدوم ثلاثة أيام على عموم التراب الوطني والتي تستهدف المسنين من سن 45 سنة فما فوق وأصحاب الأمراض المزمنة.

وتهدف هذه الحملة إلى تسهيل ولوج المواطنين لعملية التلقيح في عموم البلاد، ومضاعفة أعداد الملقحين للسيطرة على الجائحة والحد من تعقيداتها على المصابين، للرجوع إلى الحياة الطبيعية.

وقدأوضح وزير الصحة أأن موريتانيا اتبعت استيراتجيات تتناسب مع تطورات الجائحة، مكنت في البداية من تأخير دخول الوباء إلى البلد، ثم التصدي له والتعايش معه.

وأضاف أن اللجنة الوزارية المكلفة بمتابعة تطور الجائحة تحت إشراف معالي الوزير الأول، ظلت يقظة وتتابع طرق مواجهة الوباء عالميا، بالإضافة إلى الإجراءات الاحترازية والرقابة الوبائية والتكفل المجاني بالمرضى، مشيرا إلى أنها عمدت إلى إدخال اللقاح منذ بداية المبادرات الدولية في هذا المجال، إذ انتسبت مبكرا لمبادرة "كوفاكس" ومبادرة الاتحاد الإفريقي.

وأشار إلى أن البلد حصل على كمية من اللقاح في إطار التعاون الثنائي، مضيفا أن بلادنا حصلت على 530200 جرعة وهو ما سمح بتوسعة دائرة المستهدفين بالتطعيم ضد كوفيد-19، لتشمل الطواقم الصحية والمسنين وأصحاب الأمراض المزمنة وجميع المواطنين فوق 45 سنة وعمال المصالح الإدارية والسجناء، مضيفا أنها ستتواصل جهود تعبئة اللقاح حتى الوصول إلى الهدف المنشود وهو 2.600.000 جرعة.

وأوضح أن رئيس الجمهورية أشرف على إطلاق المرحلة الأولى من التلقيح في 26 مارس الماضي والتي استهدفت الطواقم الصحية والمسنين وأصحاب الأمراض المزمنة، كما أخذ فخامته الجرعة الأولى من اللقاح وتبعته الحكومة في القيام بذلك في التاسع من إبريل المنصرم.

وأشار إلى الفتور الملوحوظ في الإقبال على مراكز التلقيح لذلك أصدر فخامة رئيس الجمهورية تعليماته بتقريب اللقاح من المواطنين وتسريع وتيرته للوصول إلى تغطية تضمن الحماية للمواطنين، طبقا لخطة العمل التي حددت استهداف 63% من السكان، مضيفا أن إطلاق هذه الحملة يستمر طيلة أيام 15 و16 و17 من الشهر الجاري بهدف تفعيل الوحدات الثابتة للتطعيم ودعمها بوحدات متنقلة على امتداد التراب الوطني بغية الوصول إلى مختلف أرجاء الوطن، خاصة المسنين وأصحاب الأمراض المزمنة المعرضون أكثر من غيرهم لانعكاسات هذا الوباء.

وأوضح أنه لإنجاح هذه الحملة تمت تعبئة كل الوسائل البشرية واللوجستية والمادية الضرورية، وتمثل ذلك في 285 فرقة و155 سيارة لتذليل ما قد يعترض العمل من العقبات، كما تم عقد اجتماع مع جميع الولاة بمعية معالي وزير الداخلية واللامركزية وأعطيت فيه التوجيهات والتعليمات التي شرعت بعدها مباشرة الفرق الجهوية والمحلية بالتحسيس واليوم تبدأ هذه الفرق عملها كل من موقعه.

وحث المواطنين خاصة المسنين وأصحاب الأمراض المزمنة إلى الاستفادة من هذه الحملة التي تدوم ثلاثة أيام والإقبال على التطعيم لوقاية أنفسهم وأهليهم من تعقيدات هذا الوباء والحد من الوفيات التي تؤدي إليها وللتحصن أمام أية موجة جديدة محتملة من هذا الوباء ومن الفيروسات المتحورة التي تجتاح العالم، مؤكدا أن المجريات والتجارب أثبتت أن الآلية الأنجع لوقف التفشي وقبل منحنيات الإصابة هي الإقبال على التلقيح.

صحراء مييا

عودة للصفحة الرئيسية

الصفحة الرئيسية   |   أضفنا إلى مفضلتك   |   من نحن؟    |   اتصل بتا