مصدر: ملف ديون موريتانيا الخارجية تم تحضيره :|: "صوملك" ”صوملك“ تطلق حملة لتحصيل الفواتيرالمتأخرة :|: موريتانيا دعولاجتماع مغاربي حول دعم فلسطين :|: وزارة الصحة : تسجيل 47 إصابة و30 حالة شفاء :|: وزيرالصحة يزوالمستشفى الوطني :|: إدارة الامن تسعى لاكتتاب 500 وكيل شرطة :|: بدء القمة الاقتصادية الافريقية الفرنسية :|: موريتانيا تشارك في مؤتمرحول الموارد البشرية :|: عدد من أساتذة "بوليتكنيك" يطالبون برفع تعليق "كنام" عنهم :|: أمورتجب مراعاتها قبل شراء هاتف لطفلك ! :|:
أخبار
اقتصاد
تحقيقات وتقارير
مقابلات
منوعات
الرأي
مواقع

الأكثر قراءة

الوزﻳﺮالسابق ﻭﻟﺪ ﻣﻌﺎﻭﻳﺔ : فقرتان في مؤتمر عزيز وجدت التوقف عندهما
"زلة لسان" تحوّل أفقردول العالم إلى وجهة سياحية جاذبة !
شاب يكشف صورا لم تُشاهد سابقا لهجمات 11 سبتمبر
قاضي التحقيق يستدعي الرئيس السابق للاستجواب
لص يستخدم مسدسا أغلى من قيمة المسروقات !
إعلان نتائج اكتتاب 532 أستاذا للتعليم الثانوي
حديث جديد عن تعديل وزاري موسع
بيجل: عنما كنت وزيرا للصيد لم يكن هنالك اتفاق بخصوصه مع السنيغال
دراسة تكتشف "سراً خطيراً" بإحدى دول العالم !
الطفل النابغة يتخرج من الجامعة في سن الـ12 !!
 
 
 
 

الوزيرالأول يزورقطاع الوظيفة العمومية

الجمعة 23 نيسان (أبريل) 2021


قام الأول محمد ولد بلال صباح اليوم الجمعة بزيارة تفقد لوزارة الوظيفة العمومية والعمل وعصرنة الإدارة.

وعقد الوزير الأول خلال الزيارة اجتماعا بمسؤولي الوزارة أكد خلاله أن برنامج رئيس الجمهورية تحقق منه الكثير وبقي الكثير، وهو المرجعية الأولى لكل ما يقع علينا من مسؤوليات وقد تم تنزيله في الإعلان العام للسياسة الحكومية والاستراتيجيات القطاعية، إضافة إلى إستراتيجية النمو المتسارع والرفاه المشترك.

وشدد على أن الموارد متوفرة ولا مبرر للتراخي والتباطؤ، داعيا إلى الإسراع في التنفيذ والإنجاز ورفع التحديات التي تحول دون ذلك، مشيرا إلى أن الإدارة تشكل عائقا في هذا الإطار وتحديا أكبر يجب الاجتهاد في رفعه واتخاذ كل التدابير اللازمة لذلك، انطلاق من أن الإدارة يجب أن تكون على المستوى من حيث التزام مبادئ الحكامة وحسن تدبير الأمور.

وأضاف أن المواطن هو الغاية أولا وأخيرا وبالتالي يجب العمل على تحقيق رفاهيته وحل مشاكله وتوفير الخدمات الأساسية له مع حسن الاعتناء به والتجاوب مع مطالبه مما يتطلب بالطبع الحضور في الدوام الرسمي واستغلاله لخدمة المواطنين.

وأكد من جانب آخر على وجوب احترام القوانين والمساطر الإدارية، والعمل بروح الفريق، والتزام التشاور، والفصل بين الممتلكات الخاصة والعامة، والحرص على التوثيق باعتباره الضامن لاستمرارية الإدارة والمرجعية الدائمة لاتخاذ القرارات ومتابعتها وتقييمها.

وأوصى بالتركيز على استغلال الفرص الهائلة التي تتيحها تقنيات المعلومات والاتصال والانضباط واحترام السلم الإداري، واستحضار أن المساءلة ستكون عاجلا أم آجلا كما أوصى باحترام رموز الدولة.

وأكد في الختام على أن قطاع الوظيفة العمومية قطاع هام يقع على عاتقه الكثير في سبيل إصلاح وعصرنة الإدارة والتعاطي الإيجابي مع المراجعين ومختلف المرتادين.

عودة للصفحة الرئيسية

الصفحة الرئيسية   |   أضفنا إلى مفضلتك   |   من نحن؟    |   اتصل بتا