قرار أمريكي ضد المتورطين في « تسهيل » الهجرة غير الشرعية :|: حصيلة تفتيش حماية المسنتهلك (يونيو2024) :|: وزير الاقتصاد : منقطة الساحل ما تزال تواجه تحديات معقدة :|: اعتقال مئات آلاف المهاجرين بينهم موريتانيونى في المكسيك :|: مشروع يحصد جائزة الأمير طلال للتنمية البشرية :|: كرونولوجيا انقطاعات الانرنت بالبلاد :|: SNDE :سبب انقطاع الماء ارتفاع نسبة الطمي في نهر السنغال :|: تساقط الأمطار على مناطق متفرقة من البلاد :|: مركز للدرسات ينظم ندوة حول مواصفات الحكومة الجديدة :|: Aura Energy تحصل على تصريح لبناء مصنع لإنتاج اليورانيوم في موريتانيا :|:
أخبار
اقتصاد
تحقيقات وتقارير
مقابلات
منوعات
الرأي
مواقع

الأكثر قراءة

رئاسيات موريتانيا 2024 .. معلومات هامة
مقتل سيدة بعدة طعنات في انواذيبو
الوزيرالأول القادم و حكومة المأمورية الثانية !!! ...
لغز يحيّر الشرطة.. اكتشاف عمود غامض برّاق !!
المرشح غزواني يتصدرنتائج الفرزفي 95 مكتبا
100 يوم الأولى ...مقترحات عملية مع بداية المأمورية الثانية
لاترك هذه الأغراض داخل السيارة في الصيف
من يوميات طالب في الغربة(9) :الخطوات الاولى نحواكتشاف المصيرالمجهول؟ !
اختراق أمني خطير يكشف أسرار أكبر شركات الذكاء الاصطناعي
أطعمة ومشروبات تطيل العمر !!
 
 
 
 

انواكشوط : مسيرة للمعارضة مساء اليوم

samedi 17 juin 2023


أعلنت أحزاب المعارضة الديمقراطية في موريتانيا، تنظيم مسيرة راجلة تنطلق مساء اليوم السبت، من مستشفى صباح وسط العاصمة نواكشوط، في اتجاه المطار القديم.

ودعت هذه الأحزاب أنصارها إلى المشاركة في هذه المسيرة للتعبير عن « رفضهم » لنتائج الانتخابات البرلمانية والجهوية والمحلية التي نظمت شهر مايو الماضي.

وتأتي هذه المسيرة قبل يومين من عقد البرلمان المنتخب أولى جلساته من المنتظر أن ينتخب فيها رئيسا جديدا، ونواب الرئيس ومسيرا للجمعية الوطنية.

وكانت أحزاب المعارضة قد طالبت بإلغاء نتائج الانتخابات، وإعادتها، معبرة عن رفضها ما سمتها ب « المهزلة الانتخابية التي تقوض الديمقراطية في البلد »، على حد تعبيرها.

دعت المعارضة الموريتانية في عدة بيانات أصدرتها في الأسابيع الماضية، الحكومة إلى إيجاد مخرج لما قالت إنه “أزمة انتخابية” تعيشها البلاد، محذرة من تحولها إلى “أزمة سياسية”، وأكدت المعارضة أن هذا المخرج يجب أن يتم البحثُ عنه في إطار لجنة متابعة الاتفاق السياسي.

وتضم المعارضة أحزاب اتحاد قوى التقدم، التجمع الوطني للإصلاح والتنمية، التحالف الشعبي التقدمي، الجبهة الجمهورية للوحدة والديمقراطية، تكتل القوى الديمقراطية، حزب الصواب.

وسبق أن نظمت هذه الأحزاب مهرجانا شعبيا نهاية الشهر الماضي في العاصمة نواكشوط أكدت فيه أن نتائج الانتخابات « مزورة ».

وحصلت المعارضة في الانتخابات الماضية على 22 مقعدا في البرلمان، تقاسمتها أحزاب الصواب وتواصل، والجبهة الجمهورية للوحدة والديمقراطية.

فيما لم تحصل أحزاب عريقة في المعارضة كحزب التكتل والتحالف الشعبي واتحاد قوى التقدم على أي تمثيل في البرلمان، لتكون إحدى أكبر المفاجآت التي تشهدها الانتخابات الماضية.

صحراء ميديا

عودة للصفحة الرئيسية

الصفحة الرئيسية   |   أضفنا إلى مفضلتك   |   من نحن؟    |   اتصل بتا