"الحصاد" ينشربيان مجلس الوزراء :|: 17 دولة عربية تعلن الخميس أول أيام شهر رمضان :|: رئيس تازيازت موريتانيا : مداخيل الدولة الموريتانية من الشركة بلغت 1.1 مليار دولار :|: انعقاد الاحتماع الاسبوعي لمجلس الوزراء :|: توصية رسمية بادراج الرقمنة ضمن المنظومة التربوية :|: توقعات بانخفاض درجات الحرارة بداية رمضان :|: ماهي الدولة التي تتربع على عرش السعادة في العالم ؟ :|: أستاذ استثمار : الاقتصاد العالمى يمربأزمة كبيرة والإنتاج هو الحل :|: الحزب الحاكم يلوح بمعاقبة مناضليه الذين سيترشحون من أحزاب أخرى :|: اجتماع وزاري حول متابعة تطبيق إصلاح المنظومة التربوية :|:
أخبار
اقتصاد
تحقيقات وتقارير
مقابلات
منوعات
الرأي
مواقع

الأكثر قراءة

تعرف على 8 مقاطعات يقل عدد ناخبيها عن 10000 ناخب
من هم "الارهابيون" الفارون من السجن المدني في نواكشوط ؟
الصدفة .. رجل يكتشف كنزاً في مطبخ منزله !
وزيرالدفاع يترأس اجتماعا لوضع خطة امنية للقبض على الارهابيين الفارين
قصص المتهمين في "ملف العشرية" ...11 يوجدون بالسجن
مفوضية حقوق الإنسان تقيم حفل عشاء على شرف رؤساء منتديات المجتمع المدني
حادثة يصعب تصديقها على متن رحلة طيران !!
وزارة الداخلية تصدر بيانا حول "عملية السجن المدني"
ماهي مزايا ممارسة الرياضة للبالغين فوق الأربعين ؟
عصيرسحري يحارب الشيخوخة !!
 
 
 
 

المشي 22 دقيقة يقلل خطرالإصابة بمرض يصيب الكبد

lundi 13 février 2023


خلص باحثون إلى أن ممارسة الرياضة تزيد احتمالية تقليل الدهون في الكبد بمقدار ثلاث مرات ونصف مقارنة بأساليب الرعاية التقليدية.

ويشير مصطلح مرض الكبد الدهني غير الكحولي إلى مجموعة من الحالات التي تسببها الدهون في الكبد. وعلى الرغم من أن الكبد الدهني لا يتسبب في كثير من الأحيان في حدوث مشكلات في مراحله المبكرة، إلا أنه يمكن أن يصبح أكثر حدة بمرور الوقت. وإذا ترك دون علاج يمكن أن تؤدي إلى فشل الكبد وحتى السرطان.

وكما يوحي الاسم، فإن الصفة الرئيسة لمرض الكبد الدهني غير الكحولي هي كمية الدهون الكبيرة المخزنة في خلايا الكبد. وبالتالي، فإن أحد الأسباب الرئيسية لمرض الكبد الدهني غير الكحولي هو زيادة الوزن أو السمنة، خاصة إذا كان الشخص يحمل الكثير من الدهون حول الخصر.

لذلك، لتقليل خطر الإصابة بأمراض الكبد الدهنية، توصي الهيئات الصحية بالحفاظ على وزن صحي وتناول نظام غذائي متوازن وممارسة الرياضة بانتظام.

وكشفت دراسة حديثة أيضا مقدار التمارين المطلوبة لخفض الدهون في الكبد. واستنتج تحليل التلوي (تحليل إحصائي) للدراسات الحالية أن 150 دقيقة من التمارين في الأسبوع – أو أقل بقليل من 22 دقيقة في اليوم، هي الأمثل.

واستخدمت الورقة البحثية المنشورة في مجلة The American Journal of Gastroenterology، نحو 14 دراسة تركز على التدخلات الرياضية، والتي شملت 551 مشاركا يعانون من مرض الكبد الدهني.

وعمل الباحثون من جامعات في الولايات المتحدة على تقييم البيانات مثل العمر والجنس ومؤشر كتلة الجسم والتغير في وزن الجسم والالتزام ببروتوكولات التمرين ومستويات الدهون في الكبد المقاسة بواسطة التصوير بالرنين المغناطيسي.

وللنظر في التأثير المهم سريريا، كان يجب أن يكون هناك انخفاض نسبي بنسبة 30% في دهون الكبد، تم قياسه بواسطة التصوير بالرنين المغناطيسي.

ومن خلال هذا وجدوا أن التمرين كان أكثر احتمالا بثلاث مرات ونصف لتحقيق هذه النتائج مقارنة بأساليب الرعاية التقليدية.

ثم حدد الفريق أفضل “جرعة” من التمارين، ووجدوا أن 39% من المرضى الذين وصلوا أو تجاوزوا ما يعادل 150 دقيقة من المشي السريع الأسبوعي تمكنوا من الوصول إلى عتبة الكبد الصحية.

وفقط 26% من أولئك الذين يمارسون أقل من هذا القدر وصلوا إلى هذه العتبة.

وأوضح مؤلف الدراسة والأستاذ المساعد في مركز ميلتون إس هيرشي الطبي في ولاية بنسلفانيا، جوناثان ستاين : “يمكن أن تمنح النتائج التي توصلنا إليها الأطباء الثقة لوصف التمارين الرياضية كعلاج لمرض الكبد الدهني .

عودة للصفحة الرئيسية

الصفحة الرئيسية   |   أضفنا إلى مفضلتك   |   من نحن؟    |   اتصل بتا