اعلان الناجحين في أولمبياد العلوم 2024 :|: موريتانيا : تصريح هام لمسؤولة أممية :|: دراسة حول ذكاء شعوب العالم !! :|: الكودالوجيا وصناعة التأثير/ المصطفى ولد البو كاتب صحفي :|: مرسوم باستدعاء هيئة الناخبين :|: صندوق النقد الدولي يتوقع نمو الاقتصاد العربي 2.6% في 2024 :|: CENI حصيلة المراجعة الاستثنائية للائحة الانتخابية :|: زعيما حزبي التكتل وقوى التقدم : نتمسك ب"الميثاق الجمهوري" :|: امتنان من الرئيس غزواني لنظيره السنغالي :|: شخصية جديدة تعلن ترشحها للرئاسة :|:
أخبار
اقتصاد
تحقيقات وتقارير
مقابلات
منوعات
الرأي
مواقع

الأكثر قراءة

من هو الرئيس السنغالي الجديد؟
حديث عن تعديل وزاري وشيك بعد العيد
جنرالات يحالون للتقاعد مع نهاية 2024
وزيرسابق يستنكر سجن ولد غده
تصريح "مثير" لرئيس التحالف الشعبي
ما الأسباب وراء تراجع أسعارالغذاء العالمية؟
من يوميات طالب في الغربة(5) : أول يوم بالسفارة الموريتانية في تونس العاصمة
استعادة عافية الجنوب تعززعلاقة الأشقاء/ عبد الله حرمة الله
ثلاث وفيات في حادث سير لسيارة تهرب ذهبا
طائرة أميركية تقطع رحلتها .. والسبب غريب !!
 
 
 
 

تدوينة للرئيس السابق قبل بدء المحاكمة اليوم

mardi 24 janvier 2023


قال الرئيس السابق محمد ولد عبدالعزيز خلال تدوينة كتبها على صفحتها قبل ساعات من محاكمته المنتظرة اليوم إنه سيدافع عن حقوق هذا الشعب بأكمله في العدالة والإنصاف، وأضاف أنه سيظل واقفا ضد هذا النظام الذي وصفه بالهدام.

وجاء في التدوينة التي كتبها ولد عبدالعزيز ما يلي :

"سأمثل يوم غد ال 25 من يناير 2023، بإذن الله، للمرة الأولى في حياتي بعد 66 عامًا مضت من عمري أمام محكمة جنائية.

غدا سأمثل بعد 31 عامًا من الخدمة بكل إخلاص في قواتنا المسلحة؛ 31 عامًا من الصرامة؛ 31 عامًا من التفاني في خدمة جيشنا الوطني وضعت خلالها نصب أعيني، على الدوام المصلحة العليا للوطن والشعب؛ 31 عامًا قدمت فيها روحي وجسدي بكل كرامة وشرف واعتزاز على الرغم من العقبات والتجاوزات إبان تلك المرحلة.

دفعتني التجاوزات الاستبدادية للسلطة، والعصيان المسلح، وانعدام الأمن والهجمات الإرهابية إلى الأخذ بزمام المبادرة حفاظا على مستقبل البلاد.

سمحت لي المواقع التي تبوأت خلال عقد من الزمان بإحداث تغييرات هائلة غيرت وجه البلد بشكل إيجابي وحسنت بشكل كبير حياة المواطنين الأكثر حرمانًا، فعلى الرغم من كل القيود والإرهاب والثورات المخططة والمستمرة التي تستهدف العالم العربي ، تمكنت بلادنا من الارتقاء إلى مستوى الأمم على الصعيد السياسي والاقتصادي والاجتماعي.

هذا العقد الذي أنقذ بلدنا من الركود الذي أغرقها فيه الفساد والظلم والمحسوبية والرشوة .

إن هذا اليوم (يوم 25 يناير 2023) الذي طال انتظاره، والذي أتوق إليه كثيرا ويخافه البعض، سيشكل بداية الإنتقال ؛ بين الشروالخيروبين العبثي والعقلاني .وبين الغش والإستقامة. "الخدعة لا تٌرى بالعين وانما تٌرى من خلال الأفعال" ويليام شكسبير.

مجابهة لهذه الاتهامات المغلوطة و المضللة، التي يلفقها فريق مختلط، ضليع ومختارلخدمة الظلم من ذوي الخبرة في تقنيات التضليل-سأقدم نفسي للدفاع؛ عن شرفي وكرامتي بل وأكثرمن ذلك، سأدافع عن حقوق هذا الشعب بأكمله في العدالة والإنصاف.

وسأظل واقفا ضد هذا النظام الهدام، دفان حلم الوطن الذي يمنعنا من السير إلى الأمام في طريق التحرر والتنمية والجدية؛ ضد هذا النظام الذي يحول بكل حيلة دون تماسك ولحمة الوطن، إنه خيار يمليه عليّ ضميري وأخلاقي وواجبي."

الوئام

عودة للصفحة الرئيسية

الصفحة الرئيسية   |   أضفنا إلى مفضلتك   |   من نحن؟    |   اتصل بتا