اتخاذ الاجراءات اللازمة لفتح المعبر الحدودي مع الجزائر :|: الحزب الحاكم : موريتانيا لم توقع اتفاقا حول الهجرة :|: إكمال إجراءات فتح معبرالجزائر الحدودي مع موريتانيا :|: تحديد 36 من عمال"سنيم" ستتحمل عنهم تكاليف الحج :|: تشكيلة المكتب الجديد لرابطة العمد الموريتانيين :|: سلطة التنظيم تحذر من استغلال شبكات الاتصالات غير المرخصة :|: وزيرالداخلية : موريتانيا أصبحت وجهة للقادة الأفارقة والأوربيين :|: طول أصابع اليد يكشف سمات شخصية !! :|: أكبر 20 اقتصادًا في العالم بحلول عام 2040 :|: الحكومة تقررإنهاء عقود القطاعات الحكومية مع المحامين :|:
أخبار
اقتصاد
تحقيقات وتقارير
مقابلات
منوعات
الرأي
مواقع

الأكثر قراءة

طبيب يحدد لك ساعات غير مناسبة للذهاب للنوم
إطلاق اسم المجاهد ولد الباردي على المعبر الحدودي الموريتاني مع الجزائر
بدعوة من نظيره الجزائري : رئيس الجمهورية في تيندوف الخميس القادم
صحفي تونسي : موريتانيا لم تخسر بل ربحت الكثير
طول أصابع اليد يكشف سمات شخصية !!
8 أسرارتحقق سعة الرزق والبركة في المال..
الحصاد ينفرد بنشر الصور الأولى لمعبر المجاهد اسماعيل ولد الباردي
وزارة المالية تمنح المحامين قطعا أرضية
3 عادات واظب النبي عليها في أول أيام رمضان..
معلومات عن خارطة التمثيل الديبلوماسي لموريتانيا
 
 
 
 

وفاة عميدة البشرية في السن عن 118 عاما !!

jeudi 19 janvier 2023


توفيت الأخت أندريه التي كانت منذ إبريل/ نيسان 2022 عميدة سن البشرية، خلال نومها ليل الإثنين - الثلاثاء، في دار رعاية المسنين التي تقيم فيها في تولون جنوب فرنسا.

وأوضح المسؤول الإعلامي في دار المسنين "سانت كاترين لابوريه" حيث كانت تقيم، دافيد تافيلا، أنها "توفيت الساعة الثانية فجراً الثلاثاء. ثمة حزن كبير، لكنها كانت تريد الموت. كانت ترغب في لقاء شقيقها الحبيب مجدداً".

ما من هيئة رسمية تصدر شهادات تثبت أن الشخص هو عميد سن البشرية، لكن الخبراء كانوا يجمعون على أن الأخت أندريه كانت الأكبرسناً في العالم الذي يمكن التحقق من أعماره في السجلات المدنية.

وأكدت موسوعة غينيس للأرقام القياسية ذلك في 25 إبريل، بعد وفاة اليابانية كاين تاناكا عن 119 عاماً.

وكانت الأخت أندريه قد أكدت في السنوات الأخيرة أنها ملت من الحياة. وقالت لوكالة فرانس برس التي التقتها مطولاً في يناير/ كانون الثاني 2022 : "الرب لا يصغي إليّ".

ولدت لوسيل راندون في 11 فبراير/ شباط 1904، في آليس جنوب فرنسا. وأعربت عن أسفها لفقدانها بعض قدراتها الجسدية، بعد أن أصبحت مقعدة وفقدت بصرها.

وروت في إبريل الماضي، عندما أعلنت عميدة سن البشرية بعدما كانت تحمل هذا اللقب على المستويين الفرنسي والأوروبي : "يقال إن العمل يقتل، لكن بالنسبة لي جعلني العمل أستمر. عملت حتى سن الثامنة بعد المائة".

عودة للصفحة الرئيسية

الصفحة الرئيسية   |   أضفنا إلى مفضلتك   |   من نحن؟    |   اتصل بتا