وزيرالتهذيب : استحدثنا صندوقا للمباني والتجهيزات :|: لقاء بين الرئيس ووزيرالخارجية الإيراني :|: "محاكمة العشرية" : رفع جلسة اليوم دون الرد على الدفوع الشكلية :|: 130 مرتبة موريتانيا على مؤشرالشفافية الدولية 2022 :|: "محاكمة العشرية" : أبرزما جرى في الجزء الأول من جلسة اليوم :|: مطالب بتعزيزالأمن السبراني في البنوك وشركات التأمين :|: نقابة تطالب بتسوية وضعيتي عمال الخطوط الجوية والنقل العمومي :|: وراء الحفاوة واقع مُر/ محمد فال ولد سيدي ميله :|: النيابة ترد على الدفوع الشكلية لمحامي عزيز :|: تألق ثلاث طالبات موريتانيات في الدراسة بالمغرب :|:
أخبار
اقتصاد
تحقيقات وتقارير
مقابلات
منوعات
الرأي
مواقع

الأكثر قراءة

وزارة المالية : رصد بعض التجاوزات في تنفيذ ميزانيات الدولة
10 صفات تجعلك مكروها من المحيطين بك !
قصة أكبرخروج جماعي لرجال الأعمال إلى الخارج
إجراءات جديدة لإحصاء وتحديد موظفي التعليم
حديث عن دورة برلمانية طارئة وتعديل وزاري وشيك
تصريحات جديدة مثيرة للرئيس السابق
استحداث خدمة جديدة لتشغيل "الواتساب" بدون أنترنت
صحة : ما أسباب الكلام أثناء النوم ؟
أضواء على أبرزملفات الفساد بموريتانيا منذ الاستقلال
طلب وجبة من مطعم... فحصل على مفاجأة سارة !!
 
 
 
 

تصريح مثيرللنائب بيرام ولد الداه عبيدي

vendredi 6 janvier 2023


قال رئيس حركة « إيرا » النائب البرلماني بيرام الداه اعبيد إن الرئيس محمد ولد الغزواني أكد له في أول لقاء معه بالقصر الرئاسي أن ما لدى الرئيس السابق محمد ولد عبد العزيز من أموال مصدره خارجي.

وأوضح ولد الداه اعبيد في لقاء تلفزيوني عبر قناة البرلمانية ليلة البارحة، أن ولد الغزواني نفى أن تكون لأموال ولد عبد العزيز أي علاقة بالمال العمومي.

وأضاف أن غزواني حدثه عن ضغوط تعرض لها حول أموال ولد عبد العزيز، حيث تم تداول معلومات بشأن حمل أموال عمومية في الطائرات، وأنه كلف كلا من وزير المالية ومحافظ البنك المركزي بإجراء الحسابات اللازمة وتقديم الحقيقة للموريتانيين.

وأشار إلى أن الرئيس أكد له أنه حرص على الشفافية ولم يتصل بأي من الوزير أو المحافظ طيلة فترة الإجراءات التي يقومون بها لهذا الغرض، نافيا أن يكون قد تدخل في عملهم.

ونفي ولد الداه اعبيد أن يكون قد سأل ولد الغزواني عن أموال ولد عبد العزيز أو دعاه للتحقيق في مصدرها، موضحا أن غزواني هو من فاتحه بالحديث في الأمر.

وشدد رئيس حركة « إيرا » على أنه لا يتخندق في صراعات الموالاة فيما بينها، ولا يبحث عن محاسبة الأشخاص إلا على أسس سليمة تشمل الجميع دون استثناء.

كما أكد أنه رفض ما أسماه استهداف الرئيس الأسبق سيدي محمد ولد الشيخ عبد الله رغم أنه طُلب منه، معتبرا أن اللجنة التي شكلها مجلس الشيوخ لمحاسبة ختو بنت البخاري زوجة ولد الشيخ عبد الله كانت استهدافا لأشخاص برآء.

الأخبار

عودة للصفحة الرئيسية

الصفحة الرئيسية   |   أضفنا إلى مفضلتك   |   من نحن؟    |   اتصل بتا