جملة من مشاريع القوانين الهامة "بيان مجلس الوزراء" :|: روصو : اكتمال أشغال مجلس الوزراء :|: توزيع مبلغ 2.2 مليارأوقية لصالح 20568 أسرة بالعاصمة :|: "محاكمة العشرية" : تقليص عدد جلسات المحكمة :|: نقابة "نور"لمقدمي خدمة التعليم تصدربيانا :|: انعقاد الاحتماع الاسبوعي لمجلس الوزراء بروصو :|: بعض هيئات العالم الاسلامي تبحث قضية القدس :|: اكتمال أشغال مشروع التوسعة الشاملة للبث الإذاعي :|: وصول رئيس الجمهورية إلى مدينة روصو :|: موكب زفاف يعرقل سيارة إسعاف بإسطنبول ووزيرالصحة يتدخل :|:
أخبار
اقتصاد
تحقيقات وتقارير
مقابلات
منوعات
الرأي
مواقع

الأكثر قراءة

وزارة المالية : رصد بعض التجاوزات في تنفيذ ميزانيات الدولة
قصة أكبرخروج جماعي لرجال الأعمال إلى الخارج
10 صفات تجعلك مكروها من المحيطين بك !
إجراءات جديدة لإحصاء وتحديد موظفي التعليم
حديث عن دورة برلمانية طارئة وتعديل وزاري وشيك
تصريحات جديدة مثيرة للرئيس السابق
صحة : ما أسباب الكلام أثناء النوم ؟
استحداث خدمة جديدة لتشغيل "الواتساب" بدون أنترنت
أضواء على أبرزملفات الفساد بموريتانيا منذ الاستقلال
طلب وجبة من مطعم... فحصل على مفاجأة سارة !!
 
 
 
 

اجتماع حاشد لأطرووجهاء "تجمع حواضرالمجد" (صور)

samedi 3 décembre 2022


نظم أعيان و وجهاء و أطر "تجمع حواضر المجد" مساء الجمعة 02 دجمبر 2022، اجتماعا حاشدا (أكثر من 600 شخص) بمنزل أهل ملعينين ولد أبوه بانواكشوط، دعما لفخامة رئيس الجمهورية.

و قد أشاد جميع المتدخلين بما تم إنجازه خلال السنوات الثلاثة الماضية و بالقرارات الهامة التي تم الإعلان عنها في الخطاب الاخير لفخامة رئيس الجمهورية بمناسبة الذكرى 62 لعيد الاستقلال المجيد.

و في نهاية الإجتماع أصدر المجتمعون البيان التالي :

 :،بسم الله الرحمن الرحيم

بيان

قال تعالي : واعتصموا بحبل الله جميعا ولا تفرقوا،

صدق الله العظيم

خلال الأعوام الثلاثة التي انقضت من مأمورية فخامة رئيس الجمهورية السيد محمد ولد الغزواني، كانت البلاد على موعد غير مخلوفٍ مع تصاعد مُنحنى الإنجازات على شتى الصعد والمسارات، وتحولت كل قطاعات الدولة إلى خلايا عمل وحركة دائبين، تشييدا وإنجازا لما ينفع الناس ويمكث في الأرض.

وكمثال يضيق عن الحصر، نذكر طفرة التأمينات الصحية المجانية التي شملت قرابة نصف مليون من السكان ذوي الدخل المحدود، والتوزيعاتِ المالية الشهرية وغير الشهرية في كل أصقاع الوطن، واستواءَ قطار المدرسة الجمهورية على الصراط السوي، والإنجازاتِ الجمة في مجالات الزراعة والبنى التحتية من طرق وعمران وصحة وماء وكهرباء وغيرها، فضلا عما تحقق في مجالات ترسيخ دولة القانون والحريات والأمن والعدالة الاجتماعية، التي لا ظلم فيها ولا شطط، كما شهدت الشؤون الإسلامية والعدل والدفاع والأمن والدبلوماسية، وسائر القطاعات السيادية نهضة غير مسبوقة بادية للعيان، لها منها عليها شواهد.

وقبل هذا وذاك شكلت حالة الهدوء السياسي، والإجماع الذي حظي به نهج فخامة رئيس الجمهورية في التعاطي مع مختلف الطيف السياسي سابقة محمودة في تاريخ البلد، أفضت إلى تهيئة الأرضية المناسبة لانسجام الأقطاب السياسية من أغلبية ومعارضة، وتوصلهم إلى اتفاق بالإجماع تحت رعاية وزارة الداخلية واللامركزية على تنظيم مسار انتخابي توافقي.

كما شكل خطاب رئيس الجمهورية الأخير بمناسبة ذكرى عيد الاستقلال الوطني، وقفة تاريخية مع حجم المنجزات الكبيرة التي لا ريب فيها، وبلغة الأرقام والأماكن، كما كشف النقاب عن رُزمة من المشاريع العمالقة التي يجري التحضير لإطلاقها خلال الفترة القليلة القادمة.

إضافة إلى إعلانه عن زيادات معتبرة في رواتب الموظفين، مع منح امتيازات خاصة للعاملين في قطاع التعليم، ورفع الحد الأدنى للأجور.

كل ذلك وغيره من الإنجازات التي تحققت في جو الأمن والسكينة والطمأنينة، الذي ينعم به بلدنا بفضل حصافة السياسات الأمنية والدفاعية لنظام الرئيس محمد ولد الشيخ الغزواني، رغم عواصف التوتر والاضطرابات التي تشهدها المنطقة والعالم من حولنا.

يشكل مناسبة لنا نحن أطرَ ووجهاءّ تجمع حواضر المجد المنخرطين في حزب الانصاف، نعلن من خلالها للرأي العام ما يلي :

ـ دعمنا المطلق لفخامة رئيس الجمهورية السيد محمد ولد الشيخ الغزواني، في مسار البناء الذي ينتهجه خدمة لهذا البلد وللمواطنين أينما كانوا.

ـ تثميننا للإنجازات الهامة التي تحققت في ظل حكمه خلال الأعوام الثلاثة الماضية.

ـ إشادتنا بما تضمنه الخطاب التاريخي لفخامة رئيس الجمهورية السيد محمد ولد الشيخ الغزواني بمناسبة ذكرى الاستقلال الوطني، من حصيلة مشرفة، والتزامات جوهرية، مطمئنة على مستقبل البلد وتقدمه نحو مزيد من الرقي والازدهار.

ـ نثمن العناية التي يوليها فخامة رئيس الجمهورية السيد محمد ولد الشيخ الغزواني، لأطر المجموعة، واللفتة الكريمة التي حظوا بها منذ توليه مقاليد السلطة في البلد.

ـ تمسكنا بحزب الانصاف كمرجعية السياسية نناضل من خلاله دعما لفخامة رئيس الجمهورية، وعملا على تنفيذ برنامجه الانتخابي "تعهداتي".

ـ استعدادنا التام للمساهمة الفعالة في الانتخابات القادمة تحضيرا وتنفيذا.

ـ ثقتنا الكبيرة في أن حزب الإنصاف الذي نتمسك بالنضال في صفوفه، سيتعاطي مع "تجمع حواضر المجد" بالقسط والإنصاف المطلوبين، من خلال ترشيحاته البرلمانية والجهوية والبلدية في الانتخابات القادمة.

ـ إعلان التعبئة الشاملة من أجل نجاح مرشحي حزب الإنصاف على كافة التراب الوطني.

ـ تشكيل لجان ميدانية في نواكشوط وفي سائر أنحاء الوطن حيث تنتشر حواضر تجمع المجد، من أجل العمل على تجديد بطاقات التعريف، والتسجيل على اللوائح الانتخابية، والتصويت بكثافة.

والله ولي التوفيق

المجتمعون :

نواكشوط في 02 دجمبر

عودة للصفحة الرئيسية

الصفحة الرئيسية   |   أضفنا إلى مفضلتك   |   من نحن؟    |   اتصل بتا