تغييرات بصفوف المديرين الجهويين للأمن في الداخل :|: تعهد بدفع مساهمات تأمين 3000 مزارع موريتاني :|: أنشطة للحزب الحاكم بروصومواكبة لزيارة الرئيس :|: وزارة التهذيب ترد على إحدى نقابات التعليم :|: اتفاق تعاون أمني بين موريتانيا والسعودية :|: البرلمان يصادق على قانون التطويرالعقاري :|: نقابة تندد ب« قرارات تعسفية » ضد بعض أعضاء مكتبها التنفيذي :|: مصادر : أجتماع مجلس الوزراء المقبل سيعقد بروصو :|: تسوية ملف عمال "أنير" المفصولين مقابل 500 مليون أوقية :|: محامون يعلقون على رفض محكمة "العشرية" لطلب موكليهم :|:
أخبار
اقتصاد
تحقيقات وتقارير
مقابلات
منوعات
الرأي
مواقع

الأكثر قراءة

الشرطة تعتقل أجانب بعد محاصرة "نقطة ساخنة"
وزارة المالية : رصد بعض التجاوزات في تنفيذ ميزانيات الدولة
أنباء عن عودة بيع لحوم الدجاج ولكن بأسعارغالية
10 صفات تجعلك مكروها من المحيطين بك !
السنتيمترالواحد بـ10 آلاف دولار.. مالقصة ؟
إجراءات جديدة لإحصاء وتحديد موظفي التعليم
تصريحات لوزيرالتهذيب الوطني حول معاملته للمدرسين
تصريحات جديدة مثيرة للرئيس السابق
استحداث خدمة جديدة لتشغيل "الواتساب" بدون أنترنت
صحة : ما أسباب الكلام أثناء النوم ؟
 
 
 
 

السيدة الأولى : السلطات تعمل على زيادة التمكين للمرأة

jeudi 1er décembre 2022


قالت مريم بنت الداه السيدو الأولى إن السلطات الموريتانية "تعمل بشكل دؤوب على زيادة التمكين للمرأة وتأمين مشاركتها الفاعلة واستثمار طاقاتها النوعية".

جاء ذلك في كلمة لها خلال في مؤتمر منظم من طرف منظمة الأيسيسكو في مدينة الرباط بالمغرب، تحت عنوان : "المرأة وقيادة الجامعات/ السياق والتحديات والآفاق".

وأشارت بنت الداه، إلى أن "الاستراتيجيات الخاصة بالتعليم العالي بموريتانيا تهدف الى المزيد من تمكين المرأة في التعليم الجامعي بعد كسب الرهان في الرفع من مستويات تمدرس البنات في المستويات الابتدائية والثانوية والجامعية".

ولفتت إلى أن "الأرقام الخاصة بنفاذ النساء الى التعليم في موريتانيا تؤشرلمستوى معتبر يترجم حجم الجهود المبذولة ومستوى التقدم الحاصل، إذ تمكنت البلاد من تحقيق المناصفة في مجال التعليم الابتدائي والثانوي ووصلت أعداد الطالبات بالتعليم الجامعي نسبة أربعين بالمائة".

وقالت إن الحكومة الموريتانية تدعم كل المبادرات الرامية الى مواصلة النساء تعليمهن الجامعي وما بعد الجامعي.

وأوضحت أن البحث العلمي والابتكاروالتقنيات الحديثة "تحتاج إلى إطار حضاري يضع نتائجها في سياقاتها الاجتماعية الصحيحة، ويوجهها نحو استخداماتها السليمة".

وأضافت : "مساهمة المرأة هي الضمانة الأساس لهذا التأطير الذي يحفظ للبشرية إنسانيتها وللمجتمعات هويتها، وللتنمية استدامتها وللدولة حكامتها الراشدة، ومن هنا يعظم دور المرأة في قيادة الجامعة، وتتضاعف مسؤوليتها بصفتها حامية القيم وحاضنة الهوية وموئل الأخلاق".

الأخبار

عودة للصفحة الرئيسية

الصفحة الرئيسية   |   أضفنا إلى مفضلتك   |   من نحن؟    |   اتصل بتا