مالي تعفي سفراءها في موريتانيا وعدة دول :|: اعلان الناجحين في أولمبياد العلوم 2024 :|: موريتانيا : تصريح هام لمسؤولة أممية :|: دراسة حول ذكاء شعوب العالم !! :|: الكودالوجيا وصناعة التأثير/ المصطفى ولد البو كاتب صحفي :|: مرسوم باستدعاء هيئة الناخبين :|: صندوق النقد الدولي يتوقع نمو الاقتصاد العربي 2.6% في 2024 :|: CENI حصيلة المراجعة الاستثنائية للائحة الانتخابية :|: زعيما حزبي التكتل وقوى التقدم : نتمسك ب"الميثاق الجمهوري" :|: امتنان من الرئيس غزواني لنظيره السنغالي :|:
أخبار
اقتصاد
تحقيقات وتقارير
مقابلات
منوعات
الرأي
مواقع

الأكثر قراءة

من هو الرئيس السنغالي الجديد؟
حديث عن تعديل وزاري وشيك بعد العيد
جنرالات يحالون للتقاعد مع نهاية 2024
وزيرسابق يستنكر سجن ولد غده
تصريح "مثير" لرئيس التحالف الشعبي
ما الأسباب وراء تراجع أسعارالغذاء العالمية؟
من يوميات طالب في الغربة(5) : أول يوم بالسفارة الموريتانية في تونس العاصمة
استعادة عافية الجنوب تعززعلاقة الأشقاء/ عبد الله حرمة الله
ثلاث وفيات في حادث سير لسيارة تهرب ذهبا
طائرة أميركية تقطع رحلتها .. والسبب غريب !!
 
 
 
 

مركزية الشراء وتموين السوق التابعة تستعرض نشاطها

samedi 26 novembre 2022


نتجت مركزية الشراء وتموين السوق التابعة لوزارة التجارة فلما وثائقيا للتعريف بإنجازاتها وأبرزالبرامج التي نفذتها، منذ إنشائها أكتوبر 2021، حيث واكبت البرامج الحكومية الهادفة إلى تحقيق الأمن الغذائي.

واستعرض الفلم توقيت إنشاء المركزية، منذ إعلان فخامة الرئيس في خطاب يوم 20 سبتمبر 2021، استحداث آلية وطنية "لاستيراد المواد الأساسية وتوفيرها للمواطن بأسعار مناسبة بعيدا عن المضاربات لتكون بذلك أداة تنظيم وعامل استقرار لسوق هذه المواد".

وتناول الفلم ما قامت به المركزية من عمليات لاقتناء المواد اللازمة للتدخلات الحكومية لسد احتياجات السكان من المواد الغذائية في مختلف أرجاء البلاد حيث اقتنت، لهذا الغرض، كميات تجاوزت 300 ألف طن من مختلف المواد الغذائية الضرورية، كما واكبت برنامج التدخل الحكومي لصالح المنمين موفرة الاحتياجات الوطنية من الأعلاف التي تم بيعها بأسعار تفضيلية للمستهدفين.

وأوضح الفلم، أن المركزية أنفقت 67 مليارأوقية قديمة لتمويل عمليات الشراء خلال الفترة المنصرمة من العام الجاري، في ظل مناخ دولي تفاقمت فيه الأوضاع الناجمة عن تداعيات جائحة كورونا مع اندلاع النزاع في أوكرانيا.

وخلص الفلم، إلى أن المركزية ستواصل دون أي تقصير لعب دورها كآلية وطنية لاستيراد المواد والسلع الأساسية وتوفيرها للمواطن بأسعار مناسبة بعيدا عن المضاربات لتكون بذلك أداة تنظيم وعامل استقرار للسوق.

الصحراء

عودة للصفحة الرئيسية

الصفحة الرئيسية   |   أضفنا إلى مفضلتك   |   من نحن؟    |   اتصل بتا