الرئيس يغادرإلى السعودية للمشاركة في القمة العربية الصينية :|: سفارة موريتانيا بالقاهرة تحتفي بذكرى عيد الإستقلال الوطني :|: نقابات تعليمية تعلق مسطرة اضراب مرتقب :|: توقعات بارتفاع الأجورعالميا بأكثرمن 4 % عام 2023 :|: وزيران يعلقان على الزيادة الأخيرة في الرواتب :|: الرئيس يدشن مشروع نظام الحماية والمراقبة بنواكشوط :|: حصاد كأس العالم : تأهل المغرب والبرتغال لدورربع النهائي :|: رئيس الجمهورية يتسلم التقريرالسنوي ل "الهابا" :|: مجلس الورزاء : تعيينان في قطاعين "بيان" :|: اطلاق مشروع لدعم آليات تمويل التكيف مع المناخ :|:
أخبار
اقتصاد
تحقيقات وتقارير
مقابلات
منوعات
الرأي
مواقع

الأكثر قراءة

أنباء عن دفع الحزب الحاكم بعدة وزراء كمرشحين في الانتخابات
تصريح مثيرللنائب بيرام ولد الداه عبيدي
معلومات عن زيادة الحد الأدنى للرواتب الجديدة smig
CENI :إعادة هيكلة .. ميزانية وعمال جدد
اكتشافات الغازالموريتاني... وأحلام "الدولة النفطية"
تصريح مثيرلرئيس حزب التحالف مسعود ولد بلخير
سفرإلى الصين 1994/ الوزيروالسفيرالسابق محمد فال ولد بلال
بدء إجراءات تصحيح وضعية الاقتطاعات بنواكشوط
تصميم ساعة كريستيانورونالدو يثيرجدلاَ واسعاَ !
الكشف عن سبب وفاة "بريسلى" بعد نصف قرن !
 
 
 
 

عزيزيعلن عن منصة للتشاوروالمتابعة مع حركة "افلام"

dimanche 13 novembre 2022


أعلن الرئيس السابق محمد ولد عبد العزيز وعدد من أنصاره ليل الأحد عن تكوين منصة للتشاور والمتابعة مع حركة "افلام"، تحت اسم "ملتزمون من أجل موريتانيا موحدة"، وذلك عقب لقاء جمعهم مساء السبت في العاصمة الفرنسية باريس.

ودعا المجتمعون في بيان صادر عنهم "جميع المواطنين الموريتانيين المؤمنين بالحرية والعدالة والسلام إلى الانخراط بصدق من أجل إعادة تأسيس موريتانيا وبنائها موحدة وديمقراطية، موريتانيا التي سيجد فيها كل مواطن الحقوق والطمأنينة والأمل والازدهار".

وأكد المجتعمون وقوفهم ضد ما وصفوها بالانتكاسات الخطيرة والمتتالية التي شهدها النظام الديمقراطي في موريتانيا في الآونة الأخيرة من "تراجع لمستوى الحريات الفردية والجماعية، ومن انتهاكات متكررة للقانون".

وتحدث المجتمعون عن "مضايقات وقيود مفروضة على الصحافة والإعلام الحرفي ظل انتشارالفساد والمحسوبية والزبونية وسوء الإدارة وتدهور الحالة المعيشية للمواطنين وتسارع التضخم وازدياد الفقر"، إضافة لـ"توغل النزعة الجهوية والقبلية والعشائرية والطائفية وتصدرها بشدة للمشهد السياسي الوطني".

وأكد المشاركون في الاجتماع الذي تم تحت إشراف الرئيس السابق محمد ولد العزيز إيمانهم بضرورة الحفاظ على الوحدة الوطنية، وتطلعهم إلى بناء موريتانيا قوية ومزدهرة، ثرية بتنوع مكوناتها، متصالحة مع ذاتها وموحدة.

كما أكدوا حرصهم على خلق إطار تعاضدي للسير معا لترسيخ القيم الجامعة من مصالحة ومساواة من أجل العدالة والإنصاف.

الأخبار

عودة للصفحة الرئيسية

الصفحة الرئيسية   |   أضفنا إلى مفضلتك   |   من نحن؟    |   اتصل بتا