الرئيس السابق : سأجيب على كل الأسئلة دون تحفظ :|: تنظيم منصة اذاعية الليلة حول المدرسة الجمهورية :|: عن الانصاف / شامتي مولاي عبد الله :|: تساقطات مطرية بولاية كيدي ماغه :|: دعم رسمي لسعر الأسمدة بنسبة 65% :|: اتفاق ثلاثي الأطراف حول مشروع" نورللهيدروجين" :|: من غرائب القياسات !! :|: انقلابات غرب ووسط أفريقيا.. حقائق غيرت المشهد :|: مشاركة موريتانية في أشغال البرلمان العربي :|: منظمة التجارة تتوقع ركودا عالميا :|:
أخبار
اقتصاد
تحقيقات وتقارير
مقابلات
منوعات
الرأي
مواقع

الأكثر قراءة

معلومات عن التعديل الوزاري الجديد
تحضيرات لتغييرات في قادة الأجهزة الأمنية
معلومات عن أسعارالوقود في موريتانيا
4 نصائح للنوم إذا استيقظت قبل موعد المنبه
تسريبات : تعيبنات جديدة في مجلس الوزراء
بطريقة خاطئة.. وجد مبلغاً كبيراً في حسابه المصرفي !
من سيتولي رئاسة اللجنة المستقلة للانتخابات ؟
معلومات عن خلفيات إقالة وزيرالتهذيب الوطني
ماذا بعد انتهاء الرقابة القضائية على الرئيس السابق؟
صدورتحويلات المعلمين وبدء استعدادات للافتتاح
 
 
 
 

معلومات عن بعض مشاريع شركة "صوملك"

mardi 13 septembre 2022


من أجل إنارة الرأي العام حول المجهودات التي تقوم بها الشركة بغية الرفع من جودة المنظومة الكهربائية الوطنية تبدأ صفحتكم بنشر معلومات حول بعض المشاريع الهامة قيد الانجاز والتي ستمكن من تحسين جودة واستمرارية الخدمات.
وللتذكير فإن أبواب الشركة مفتوحة امام الجميع للحصول على كل المعلومات التي تهم الزبناء والشركاء والصحافة والمدونين وغيرهم من المهتمين حتى لا يبقى الرأي العام عرضة للتضليل والمغالطات التي تعج بها على الخصوص شبكات التواصل الاجتماعي.

الشركة الموريتانية للكهرباء

مشروع 50 مدينة

(تعزيز البنى التحتية الكهربائية في المدن الداخلية)
البيانات الفنية

1. الأهداف :

تهدف شركة صوملك، عبر إعادة تأهيل وتجديد وتوسعة محطات الطاقة الحرارية والهجينة، وشبكات ومنشآت التوزيع، والإنارة العمومية، وإنجاز التوصيلات الاجتماعية، إلى تحقيق ما يلي :
• ضمان مستوى مقبول من استمرارية وجودة المرفق العمومي في عواصم الولايات وجميع المقاطعات تقريبًا، وكذا على مستوى مواقع حساسة في الدولة؛
• تحسين ملموس لمعدل الكهربة في المناطق الحضرية والريفية، ولا سيما لصالح الفئات السكانية الأكثر هشاشة.

2. مضمون المشروع :

 إعادة تأهيل وتقوية المنشآت الفنية لإنتاج وتفريغ الطاقة الكهربائية في 44 محطة في المناطق الداخلية من البلاد، وذلك من خلال اقتناء وتركيب وتشغيل :

 19 مولدا شبه سريع بطاقة تتراوح من 1 إلى 1.5 ميغا واط؛
 35 مولداً سريعاً بقوة وحدة تتراوح من 0.3 إلى 1 ميغاواط.
 توسعة ب 1.5 ميغاوات للحقول الشمسية الكهروضوئية في محطتيْ الطاقة في كيفة والنعمة؛
 تجديد كامل لمعدات 50 محطة تحويل لتفريغ الطاقة الكهربائية؛

 البناء والتجهيز والتوصيل بالشبكات الحالية لتسعين (90) محطة تحويل 15 أو 33 / 0.4 كيلو فولت مع وحدة طاقة من 250 إلى 630 كيلو فولت أمبير؛

 تركيب 57 محطة تحويل علوية 15 أو 33 / 0.4 كيلو فولت من النوع H61 بقوة أحادية من 160 كيلو فولت أمبير؛
 إنجاز 115 كلم خطي من شبكات الجهد المتوسط 15 أو 33 كيلو فولت؛
 إنجاز 308 كلم خطي من شبكات الجهد المنخفض، بما في ذلك 267 كلم خطي علوي من الكابلات الملتوية ذاتية الدعم والباقي أرضي؛

 تركيب 11450 وحدة إنارة عمومية كاملة من نوع LED؛
 إنجاز 15000 توصيلة اجتماعية.

3. التكلفة التقديرية : 2.838.164.000 أوقية جديدة

4. التمويل :

• ميزانية الدولة / الجهة المانحة : 2.351.164.000 أوقية جديدة؛

• شركة صوملك
 252.000.000 أوقية جديدة لشراء مولّدات
 50.000.000 أوقية جديدة للخدمات الاستشارية
• ومجموع E&P موريتانيا (توسعة محطتيْ توليد الكهرباء في كيفة والنعمة) 185.000.000 أوقية جديدة

وقد تم بالفعل إنجاز ما يلي في إطار الجزء الاستعجالي من هذا المشروع :

- اقتناء وتركيب وتشغيل 06 مولدات كاتربلار بقدرة 1,5 ميغاوات بجودة عالية استفادت منها مدن الطينطان و كرو و كوبني و أطار و الشامي و باسكنو.

- وصول الدفعة الثانية من هذه المولدات يجري الآن تركيبها في المدن التالية : تجكجة و لعيون و كيفة و اكجوحت.
- إطلاق طلبية لاقتناء دفعة ثالثة تتكون من 16 مولدا ستخصص للمدن التالية : النعمه، تمبدغه، باسكنو، كرو، الغايره، كنكوصه، بومديد، مقامه، بوتلميت، المذرذره، اركيز، أطار، بولنوار، سيليبابي، بير أم اقرين و بنشاب.

هذه المولدات شبه السريعة تدخل لأول مرة في الخدمة في بلادنا في المحطات الداخلية

وفي إطار تنفيذ هذا المشروع الذي تم إطلاقه رسميا من الطينطان نهاية السنة الماضية نشرت الشركة إعلان مناقصة دولي مفتوح لاقتناء عدد من المولدات الكهربائية الجديدة. وقد اتسمت هذه المناقصة بالتركيز على الجودة العالية بعد تجريب الشركة خلال السنوات الماضية لمولدات لا تستجيب للمعايير الفنية اللازمة ولا تكاد أعمارها تتجاوز بضعة أشهر من الخدمة المتقطعة مما أرق المشتركين وكلف الشركة الكثير من المجهودات.

وقد نتج عن هذا التوجه الجديد إقصاء عدد من العروض بشكل شفاف على أساس عدم الاستجابة لبعض هذه المعايير المبينة بوضوح مسبقا في ملف المناقصة الذي تم تطبيقه حرفيا عند تقييم العروض.

وقد شارك في المناقصة 15 متنافسا لم يعترض أحدهم على هذه المعايير الفنية والإدارية المحددة في الملف الذي شاركوا على أساسه.

وقد تم نشر نتائج هذه المناقصة التي فازت فيها مولدات "كاتربلار" في الحزمة الثانية (المولدات الشبه سريعة) لأنها كانت صاحبة العرض المالي الأقل واستجابت لجميع المعايير الفنية والإدارية، وفي الحزمة الأولى (المولدات السريعة) لأن العروض المالية الأقل منها تم استبعادها لعدم الاستجابة لبعض المعايير الفنية والإدارية الضرورية التالية :

- عدم وجود شهادة أصل من الشركة المصنعة.
- معيار نظام تزامن غير دقيق
- عدم تأكيد وجود قاطع دائرة قابل للسحب مزود بمحرك.
- نظام غير دقيق لتثبيت الحمولة وتوزيعها
- عرض غير متجانس (مولدات مختلفة)
- عدم وجود ضمانة مالية للعرض.

وكما كان متوقعا فقد أثار هذا التصرف المبني على الشفافية والعدالة زوبعة من الانتقادات ما زالت بعض اصدائها تتردد لكن ذلك لن يزيد الشركة إلا إصرارا على اتباع هذا النهج الذي تمليه مصلحة الشركة والمجموعة الوطنية والزبناء.

الوئام

عودة للصفحة الرئيسية

الصفحة الرئيسية   |   أضفنا إلى مفضلتك   |   من نحن؟    |   اتصل بتا