تنظيم منصة اذاعية الليلة حول المدرسة الجمهورية :|: عن الانصاف / شامتي مولاي عبد الله :|: تساقطات مطرية بولاية كيدي ماغه :|: دعم رسمي لسعر الأسمدة بنسبة 65% :|: اتفاق ثلاثي الأطراف حول مشروع" نورللهيدروجين" :|: من غرائب القياسات !! :|: انقلابات غرب ووسط أفريقيا.. حقائق غيرت المشهد :|: مشاركة موريتانية في أشغال البرلمان العربي :|: منظمة التجارة تتوقع ركودا عالميا :|: توقعات باستقالة أعضاء لجنة الانتخابات :|:
أخبار
اقتصاد
تحقيقات وتقارير
مقابلات
منوعات
الرأي
مواقع

الأكثر قراءة

معلومات عن التعديل الوزاري الجديد
تحضيرات لتغييرات في قادة الأجهزة الأمنية
معلومات عن أسعارالوقود في موريتانيا
4 نصائح للنوم إذا استيقظت قبل موعد المنبه
تسريبات : تعيبنات جديدة في مجلس الوزراء
بطريقة خاطئة.. وجد مبلغاً كبيراً في حسابه المصرفي !
من سيتولي رئاسة اللجنة المستقلة للانتخابات ؟
معلومات عن خلفيات إقالة وزيرالتهذيب الوطني
ماذا بعد انتهاء الرقابة القضائية على الرئيس السابق؟
صدورتحويلات المعلمين وبدء استعدادات للافتتاح
 
 
 
 

موريتانيا تشارك في مؤتمرحوض غرب إفريقيا للنفط والغاز

samedi 3 septembre 2022


بدأت في دكار أمس أعمال النسخة الثانية من مؤتمر الحوض الساحلي للنفط والغاز والطاقة MSGBC (الاحرف اللاتينية الاولى لدول موريتانيا، السنغال، غامبيا، غينيا بيساو وغينيا كوناكري)

وتقام التظاهرة هذه السنة تحت شعار : “مستقبل الغاز الطبيعي : تحقيق النمو عبر الاستثمار الاستراتيجي وتطوير السياسات”.

وخلال الجلسة الافتتاحية، قدم وزير البترول والمعادن والطاقة عبد السلام ولد محمد صالح عرضا حول رؤية موريتانيا لواقع ومستقبل الطاقة في غرب إفريقيا، وسياسات الحكومة في مجال الطاقة.

وأعرب عن ارتياحه لتقدم اشغال مشروع حقل السلحفاة الكبرى آحميم التي وصلت 80٪.

وعرض الوزير امام المؤتمرين العناصر الرئيسية للاستراتيجية الوطنية ذات الأهداف الثلاثة :

- ضمان أمن الطاقة في البلاد

- ضمان حصول جميع الموريتانيين على الطاقة العصرية بأسعارمناسبة وعلى وجه الخصوص الحصول على الكهرباء لجميع الموريتانيين بحلول عام 2030.

- جعل قطاع الطاقة محركا للنمو الاقتصادي للدولة.

وأكد الوزيرعلى ان الاستراتيجية تعتمد على الاستخدام الأمثل لجميع موارد الطاقة في البلاد سواءً الأحفورية أوالمتجددة.

واضاف الوزيرأن “الطموح يتمثل في جعل موريتانيا قطبا متكاملًا للطاقة لإنتاج وتصديرالطاقة والمعادن الخضراء”.

وفي حديثه عن الغاز تحديدا، أشار الوزيرإلى أن موريتانيا لديها حقول غازرئيسية قيد التطويرأو الدراسة : GTA مشترك مع السنغال، وحقول بئراللّ الضخمة وحقول باندا.

وذَكَرأن المخطط الرئيسي للغاز الذي اكتمل مؤخرًا حدَّد 21 فرصة استثمارية تتراوح بين الكهرباء وانتاج الأسمدة والنقل وإنتاج الأسمنت محليا ومعالجة الصلب.

وشدد الوزيرعلى المحتوى المحلي وأهمية تدريب وتطوير الأعمال المحلية في هذا السياق.

واستمع المشاركون لعرض مفصل حول مُكَوِّنات المشروع ومستوى التقدم المحرز في حفر الابار وموعد وصول وحدة السكن والاقامة وتسليم منشأة المحطة العائمة.

وتم التاكيد انه على الرغم من التحديات الجمَّة والطابع التكنولوجي المعقد للمشروع، فان الاطراف المعنية تواصل انجاز مراحل المشروع على الوجه المطلوب وقد تجاوزت كل المحطات بنجاح مع المحافظة على الطابع الآمن للمشروع.

وفي الاخيرتم الاتفاق على اقامة النسخة القادمة سنة 2023 من المؤتمر في انواكشوط.

ويشارك في هذا المؤتمر بالإضافة لبلدان تجَمُّع بلدان حوض غرب إفريقيا للنفط والغاز والطاقة، مستثمرون أجانب، ووفود من الولايات المتحدة وأستراليا وأوروبا وآسيا والشرق الأوسط، فضلا عن ممثلين من دول إفريقية أخرى بينها المغرب وساحل العاج.

الوئام

عودة للصفحة الرئيسية

الصفحة الرئيسية   |   أضفنا إلى مفضلتك   |   من نحن؟    |   اتصل بتا