الرئيس السابق : سأجيب على كل الأسئلة دون تحفظ :|: تنظيم منصة اذاعية الليلة حول المدرسة الجمهورية :|: عن الانصاف / شامتي مولاي عبد الله :|: تساقطات مطرية بولاية كيدي ماغه :|: دعم رسمي لسعر الأسمدة بنسبة 65% :|: اتفاق ثلاثي الأطراف حول مشروع" نورللهيدروجين" :|: من غرائب القياسات !! :|: انقلابات غرب ووسط أفريقيا.. حقائق غيرت المشهد :|: مشاركة موريتانية في أشغال البرلمان العربي :|: منظمة التجارة تتوقع ركودا عالميا :|:
أخبار
اقتصاد
تحقيقات وتقارير
مقابلات
منوعات
الرأي
مواقع

الأكثر قراءة

معلومات عن التعديل الوزاري الجديد
تحضيرات لتغييرات في قادة الأجهزة الأمنية
معلومات عن أسعارالوقود في موريتانيا
4 نصائح للنوم إذا استيقظت قبل موعد المنبه
تسريبات : تعيبنات جديدة في مجلس الوزراء
بطريقة خاطئة.. وجد مبلغاً كبيراً في حسابه المصرفي !
من سيتولي رئاسة اللجنة المستقلة للانتخابات ؟
معلومات عن خلفيات إقالة وزيرالتهذيب الوطني
ماذا بعد انتهاء الرقابة القضائية على الرئيس السابق؟
صدورتحويلات المعلمين وبدء استعدادات للافتتاح
 
 
 
 

وزيرالتجارة :ارتفاع الأسعارلم يصل ما اتفق عليه مع التجار

jeudi 1er septembre 2022


أكد وزيرالتجارة ألمرابط ولد بناهي ن بعض المواد المستوردة يتغيرسعرها دوليا وليس فقط محليا، لذا فإن أسعارها ترتفع أحيانا، لكنه ارتفاع طفيف جدا وعلى مستوى الجملة، ولم يصل لقائمة الأسعار التي حددتها الوزارة مع التجار كحد أعلى كبعض أنواع الالبان المجففة وزيت الطعام وطحين القمح، نافيا علمه بأي زيادة أخرى في الأسعار.

وأضاف في تصريح له مساء أمس الأربعاء، أن القطاع لديه قانون يعاقب كل من قام بعرض مواد منتهية الصلاحية، أو زاد في الأسعار، وقد قمنا بمصادرة عينات من العجائن تم الاشتباه فيها، وأخرى من الزيوت وبعض المواد الأخرى، كما تم إغلاق محل تجاري بنواكشوط الغربية قبل أسبوعين وتغريمه بسبب زيادة الأسعار، غير أن مراقبة الأسعار لا بد أن يشارك فيها الجميع وليس الدولة وحدها.

ودعا كل من لديه معلومات غن ارتفاعالاسعار اوبيع مواد منتهية الصلاحية او الاحتكار تقديمها للوزارة، مضيفا أن الوزارة لديها إحصائية متعلقة بهذه الجوانب ومستعدة لعرضها لكل من يرغب فيها.

وبخصوص مشروع المرسوم الذي صادق عليه مجلس الوزراء اليوم المنظم لرقابة المقاييس القانونية على المنتجات المعبأة مسبقا، أبرزالوزير، أن هذا المرسوم يرمي إلى تحقيق عدة أهداف، من بينها تطبيق القانون الصادر 2010 المنظم للمقاييس في موريتانيا، لضبط المعاملات والمبادلات التجارية بشكل دقيق وشفاف، مما يضمن حقوق المستهلك ويقف في وجه كل أشكال التطفيف والغش، إلى جانب تطبيق التوصيات الفنية الدولية المتعلقة بالرقابة القانونية على المنتجات المعبأة مسبقا.

كما يهدف إلى ضبط الكميات المعبر عنها أثناء التصنيع وعند الاستيراد وهو ما سيساهم بشكل مباشر في تعزيز الثقة وقواعد المنافسة بين المتعاملين وتكريس ثقافة المعاملات الشفافة والنزيهة في السوق مع ما ستحدثه من تأثيرات إيجابية مباشرة على ضبط الأسعار، إضافة إلى وضع ضوابط قانونية للمعاملات من أجل حماية الأفراد والمجتمع بتوفير قياسات دقيقة متعلقة بالصحة والسلامة والبيئة وشفافية التعاملات التجارية.

وبين الوزير، أن هذا المشروع تتأكد أهميته لما سيوفره من ضمانات لحماية المستهلك والتجاروالمصنعين، في آن واحد، من ضرر ما قد يطالهم نتيجة حدوث أي خلل في دقة الأجهزة، كما سيساهم في تحقيق اقتصاد آمن ومستدام من خلال وضع إطار قانوني متكامل يضمن التأكد من مطابقة المنتج للمعايير المعمول بها وضبط الأسواق وبناء الثقة بين أطرف المعاملات التجارية.

عودة للصفحة الرئيسية

الصفحة الرئيسية   |   أضفنا إلى مفضلتك   |   من نحن؟    |   اتصل بتا