هوية بصرية جديدة لقنوات "الموريتانية" :|: مويتانيا تشارك في ملتقى اقتصادي بالسعودية :|: شان 2023 : المنتخب الوطني للمحليين فى مجموعة "قوية" :|: اتفاق للتكوين في مجال الفندقة والسياحة بين موريتانيا والجزائر :|: نشرة وزارة الداخلية حول تسييرالطوارئ :|: توقيع محضرعمل اللجنة المشتركة الموريتانية المغربية في مجال الصيد :|: إشادة دولية جديدة بالتقدم الحاصل في مجال حقوق الإنسان ببلادنا :|: تعميم جديد وهام من وزارة التهذيب الوطني :|: تساقطات مطرية ببعض مناطق البلاد :|: تسجيل 8 حالات جديدة من حمى “الوادي المتصدع” :|:
أخبار
اقتصاد
تحقيقات وتقارير
مقابلات
منوعات
الرأي
مواقع

الأكثر قراءة

معلومات عن التعديل الوزاري الجديد
تحضيرات لتغييرات في قادة الأجهزة الأمنية
معلومات عن أسعارالوقود في موريتانيا
4 نصائح للنوم إذا استيقظت قبل موعد المنبه
تسريبات : تعيبنات جديدة في مجلس الوزراء
بطريقة خاطئة.. وجد مبلغاً كبيراً في حسابه المصرفي !
من سيتولي رئاسة اللجنة المستقلة للانتخابات ؟
معلومات عن خلفيات إقالة وزيرالتهذيب الوطني
ماذا بعد انتهاء الرقابة القضائية على الرئيس السابق؟
صدورتحويلات المعلمين وبدء استعدادات للافتتاح
 
 
 
 

خبير اقتصادى : من الصعب أن تستغنى أوروبا عن الإمدادات الروسية

lundi 22 août 2022


في ظل ارتفاع أسعار الغازالعالمية، وذلك بسبب الحرب الروسية- الأوكرانية، تقول الدكتورة وفاء علي، خبير أسواق الطاقة، إنه من الصعب أن تستغنى أوروبا عن الإمدادات الروسية بين عشية وضحاها، وإنما لا بد من ترتيبات ووقت للخروج من هذه الأزمة.

وأضافت : « يبدو أن العالم لم يكن مستعدا، وروسيا تتصرف بصرامة، فدوما صاحب القوة، أي من يملك الطاقة، هو من يحدد الصواب والخطأ ».

وتابعت "علي"، في تصريحات خاصة لـ"الدستور" : فيما يواجه في الوقت الحالي عدد كبيرمن المواطنين والدول مأزق نقص المعروض من إمدادات الغازالطبيعي عالميا والمستخدم فى كل أوجه الحياة، بدءا من المنازل والمصانع وتوليد الكهرباء ليواجه العالم شتاء الغضب.

الغاز الطبيعى الأكثر طلبًا فى أسواق السلع الرئيسية

وتقول تقاريرعالمية إن سعرالغاز الطبيعي بلغ نحو 60 دولارا في أوروبا، بينما وصل في آسيا لـ50 دولاراً لكل مليون وحدة حرارية بريطانية، في ظل عدم ظهورأي مؤشرات على تراجع أسعاره، وسط أزمة طاقة عالمية.

ومع استمرارروسيا بخنق التدفقات، أصبح الغازالطبيعي الأكثرطلباً في أسواق السلع الرئيسية، ويتوقع عدد كبير من خبراء الطاقة في العالم تدهورالأوضاع أكثرمع اقتراب فصل الشتاء، ما دفع عددا من الحكومات للسماح بزيادة استخدام زيت الوقود والفحم في محطات الكهرباء، حسب تصريحات ستيف سوير، مدير التكرير في شركة استشارات الطاقة "إف جي إي".
أسباب ارتفاع أسعار الغاز الطبيعى

وفي سياق متصل، يقول المهندس مدحت يوسف، نائب رئيس العامة للبترول الأسبق، في تصريحات سابقة، إن الأسباب الرئيسية لزيادة أسعارالغاز الطبيعي العالمية، وهي لجوء معظم دول أوروبا الكبرى للتخزين، تمهيدا لقرب الشتاء القادم، وبالتالي ارتفع الطلب على شراء شحنات الغاز المسال ممن لديه إمكانية تصديره في الوقت الحالي.

وتابع « يوسف » أن أسعار الغاز الطبيعي لن تهبط إلا بعد التأكد من وصول حجم المخزون إلى مستويات مطمئنة، وهو الحال الذي تسعى إليه دول أوروبا لتحقيقه في أسرع وقت ممكن، وتابع أنه لم تحدث زيادة سعرية على مستوى آسيا، حيث استمرت أسعار الغاز في كوريا في معدلاتها الحالية في إطار 44 دولارا لكل ألف قدم3، بينما تحركت أسعار مؤشر TTF الهولندي بنسبة بلغت 5% فقط لتصل لنحو 62 دولارا.

عودة للصفحة الرئيسية

الصفحة الرئيسية   |   أضفنا إلى مفضلتك   |   من نحن؟    |   اتصل بتا