ورشة حول مكافحة "حمى الوادي المتصدع" :|: الرئيس السابق : سأجيب على كل الأسئلة دون تحفظ :|: تنظيم منصة اذاعية الليلة حول المدرسة الجمهورية :|: عن الانصاف / شامتي مولاي عبد الله :|: تساقطات مطرية بولاية كيدي ماغه :|: دعم رسمي لسعر الأسمدة بنسبة 65% :|: اتفاق ثلاثي الأطراف حول مشروع" نورللهيدروجين" :|: من غرائب القياسات !! :|: انقلابات غرب ووسط أفريقيا.. حقائق غيرت المشهد :|: مشاركة موريتانية في أشغال البرلمان العربي :|:
أخبار
اقتصاد
تحقيقات وتقارير
مقابلات
منوعات
الرأي
مواقع

الأكثر قراءة

معلومات عن التعديل الوزاري الجديد
تحضيرات لتغييرات في قادة الأجهزة الأمنية
معلومات عن أسعارالوقود في موريتانيا
4 نصائح للنوم إذا استيقظت قبل موعد المنبه
من سيتولي رئاسة اللجنة المستقلة للانتخابات ؟
تسريبات : تعيبنات جديدة في مجلس الوزراء
بطريقة خاطئة.. وجد مبلغاً كبيراً في حسابه المصرفي !
معلومات عن خلفيات إقالة وزيرالتهذيب الوطني
ماذا بعد انتهاء الرقابة القضائية على الرئيس السابق؟
صدورتحويلات المعلمين وبدء استعدادات للافتتاح
 
 
 
 

الصيد التقليدي.. عراقيل وافاق../المهندس الشيخ أحمد محمد *

dimanche 21 août 2022


من اهم الأنشطة الاجتماعية والاقتصادية في البلد .

لقد أصبح قطاع توظيف رئيسي لشريحة كبيرة من السكان. وبالفعل، يعتبر ميناء الصيد التقليدي في نواذيبو أحد أهم
البنى التحتية لصيد الأسماك. لقد شهد هدا المرفق العمومي تغييرات في البنية التحتية الأساسية بسبب زيادة الصيد
الساحلي وأنشطة الصيد التقليدي. تطوير البنية التحتية لميناء الصيد التقليدي ، في إطار التعاون الثنائي بين موريتانيا
واليابان الهادف إلى تحسين ظروف تشغيل الميناء ، وقد عزز الدعم الحكومي كفاءته ، ودعم التوسع في أنشطته
التجارية من أجل تلبية توقعات السكان

ميناء الصيد التقليدي مع تحسين البنى التحتية الأساسية التي عانت من تشبع معين.

يلعب نشاط الصيد التقليدي دورًا رئيسيًا في التنمية الاقتصادية والاجتماعية والاقتصادية من خلال المساهمة في تحسين
مستوى معيشة السكان ، لأنه أصبح قطاعًا مهمًا مثل الزراعة والصحة ...

يجب أن نسأل أنفسنا عن فعالية الإجراءات المنفذة والمخصصة لصيد الأسماك على نطاق واسع ، والنظر في العقبات

والآفاق من أجل صيد مستدام وعادل اجتماعيًا.

اهتمامي الرئيسي هو مواجهة التحديات التي تواجه هذا القطاع بشكل أفضل ، والذي يلعب دورًا مهمًا في التنمية.

يمكن تلخيص عقبات الصيد التقليدي على النحو التالي : استخدام القوارب الصغيرة المفتوحة ذات المعدات الأقل تعقيدًا ،
ونادرًا ما يكون بها محرك خارجي وغالبًا لا يوجد محرك على متنها ، واستخدام طرق صيد بسيطة وغير موثوقة
للوصول إلى الموارد السمكية ، وكميات منخفضة من مصايد الأسماك المنتج ، ونقص آلات السطح وأجهزة الملاحة
السمكية ، وانخفاض كثافة رأس المال لكل وحدة إنتاج بسبب متوسط رأس المال المالي لكل صياد ولكل وحدة من
الأسماك التي يتم إنزالها ، ونقص وسائل التحقيق ، وحصر وتحديد البيئة الاجتماعية والاقتصادية لممارسة الصيد
التقليدي ، وصيانة عمق المياه لحوض الإرساء ، وتسلل قوارب الصيد الصناعية في المنطقة المخصصة للصيد
التقليدي حيث انه من الضروري تشكيل لجنة المراقبة التي يجب أن تشكل مساحة للحوار من أجل تطوير وتنفيذ
سياسات الصيد التقليدي على مستوى ميناء الصيد التقليدي.

من أجل اتخاذ إجراءات أفضل للتفكير والتشاورفي عملية تطوير وتنفيذ سياسات استعادة الصيد التقليدي لدوره
الأساسي ، من الواضح أن : من حيث التطبيق ، وتعزيز قدرات المنظمات المهنية من أجل تحقيق نتائج مجدية لمواجهة
التحديات الرئيسية للقطاع ، وتعزيز العلاقات بين القطاعات من أجل تكامل أفضل للقطاع ، وتحديث البيانات الإحصائية
عن نشاط الصيد التقليدي لتوجيه عملية صنع القرار بشكل أفضل .

من المستحسن بالطبع، من وجهة نظر اقتصادية، ومن وجهة نظري كمسؤول مكتب دراسات استشارية ومن وجهة
نظر شروط استغلال ومعالجة المنتجات السمكية ، يجب وضع خطة على مواجهة بعض المشاكل التي يعاني منها قطاع
الصيد التقليدي من اجل الرفع من مستوى الاستهلاك المحلي وذألك عبر سلسلة من التدابير تهدف الى تحسين الجودة
وضمان فعالية شبكات التوزيع.

وبالتالي ، لضمان التنمية المستدامة للموانئ فإن البحث عن التميز يفرض بشكل متزايد رؤية ذات صلة تهدف إلى
تحسين هذا القطاع من أجل مواجهة التحديات الرئيسية التي تواجه ...

* رئس مصلحة الدراسات والتنمية.

عودة للصفحة الرئيسية

الصفحة الرئيسية   |   أضفنا إلى مفضلتك   |   من نحن؟    |   اتصل بتا