تنظيم منصة اذاعية الليلة حول المدرسة الجمهورية :|: عن الانصاف / شامتي مولاي عبد الله :|: تساقطات مطرية بولاية كيدي ماغه :|: دعم رسمي لسعر الأسمدة بنسبة 65% :|: اتفاق ثلاثي الأطراف حول مشروع" نورللهيدروجين" :|: من غرائب القياسات !! :|: انقلابات غرب ووسط أفريقيا.. حقائق غيرت المشهد :|: مشاركة موريتانية في أشغال البرلمان العربي :|: منظمة التجارة تتوقع ركودا عالميا :|: توقعات باستقالة أعضاء لجنة الانتخابات :|:
أخبار
اقتصاد
تحقيقات وتقارير
مقابلات
منوعات
الرأي
مواقع

الأكثر قراءة

معلومات عن التعديل الوزاري الجديد
تحضيرات لتغييرات في قادة الأجهزة الأمنية
معلومات عن أسعارالوقود في موريتانيا
4 نصائح للنوم إذا استيقظت قبل موعد المنبه
تسريبات : تعيبنات جديدة في مجلس الوزراء
من سيتولي رئاسة اللجنة المستقلة للانتخابات ؟
بطريقة خاطئة.. وجد مبلغاً كبيراً في حسابه المصرفي !
معلومات عن خلفيات إقالة وزيرالتهذيب الوطني
ماذا بعد انتهاء الرقابة القضائية على الرئيس السابق؟
صدورتحويلات المعلمين وبدء استعدادات للافتتاح
 
 
 
 

هيئة العلماء الموريتانيين ترد على تصريحات "الريسوني"

mardi 16 août 2022


أعربت هيئة العلماء الموريتانيين عن موقفها من حديث رئيس الاتحاد العالمي لعلماء المسلمين ، المغربي د.أحمد الريسوني الذي ذكر فيه بمواقف بعض المغاربة من استقلال موريتانيا أيام استقلالها.

وقالت الهيئة في بيان أصدرته إنه "وإن كنا نجزم بأنها مواقف فردية لا تمثل إلا أصحابها، إلا أن الدكتورالريسوني لا يتجاوز له ما يترك لغيره".

وأوضحت أن بلاد موريتانيا "لم تخضع منذ القرن الخامس الهجري لحكم دولة إسلامية غيردولة المرابطين التي نشأت في موريتانيا وخضعت لها بعض دول الجوار ووصل ملكها الأندلس.

واعتبرت أن هذا النوع من الدعوات "تطاول على سيادة بلدنا ، ولا يرضي الأشقاء في المغرب و نعتب على صاحبه في موريتانيا"، منبهة إلى أن هذه الدعوات التي نسمع لا علاقة لها بوحدة الصف الإسلامي إذ لو كان الأمركذلك لطالب أصحاب هذه الدعوات بتبعية الدول الإسلامية لإحدى مراكزالخلافة الإسلامية"، حسب البيان.

ولفتت هيئة العلماء الموريتانيين إلى إنه "ينبغي لقادة الهيئات الإسلامية إذا تجاوزوا اللباقة والدبلوماسية واحترام الحوزات الترابية للدول أن يقفوا عند حدود الشرع ، وأن لا تلتبس عليهم ساحات الجهاد الشرعي مع غيرها من ساحات أذية المسلمين ، فذلك أليق بهم وأيسر تبريرا من الدعوة لجهاد ليس بجهاد طلب ولا جهاد دفع".

وختمت بالتأكيد للجميع "احترامنا لأشقائنا في المملكة المغربية ملكا وحكومة وشعبا وسيادة والتي لا يمكن لاحترامها أن يكون على حساب سيادة الجمهورية الإسلامية الموريتانية".

*الصورة : الشيخ ولد صالح رئيس الهيئة

مراسلون

عودة للصفحة الرئيسية

الصفحة الرئيسية   |   أضفنا إلى مفضلتك   |   من نحن؟    |   اتصل بتا