وزيرالداخلية يؤكد : عهد تزويرالاستحقاقات الانتخابية ولى :|: محاكمة "العشرية" : نقاش الدفوع الشكلية ... واستدعاء الشهود :|: حزب التكتل يدعولانعقاد مؤتمره الاستثنائي :|: لعلاج أمراض الدماغ.. علماء يبتكرون قبعة ذكية !! :|: صندوق النقد يرفع توقعاته لنموالاقتصاد العالمي في 2023 :|: اختتام آخردورة للبرلمان الحالي :|: اللجنة الوزارية" لكوفيد 19 "تحيل تقريروزيرالمالية إلى التنفيذ :|: "محاكمة العشرية" : بدء استنطاق المتهمين في الملف :|: توقيع المرسوم المنشئ لحساب « بيت مال الزكاة » :|: محاكمة "العشرية" : جدل حول اختصاص المحكمة بالنسبة لعزيز :|:
أخبار
اقتصاد
تحقيقات وتقارير
مقابلات
منوعات
الرأي
مواقع

الأكثر قراءة

وزارة المالية : رصد بعض التجاوزات في تنفيذ ميزانيات الدولة
10 صفات تجعلك مكروها من المحيطين بك !
قصة أكبرخروج جماعي لرجال الأعمال إلى الخارج
إجراءات جديدة لإحصاء وتحديد موظفي التعليم
تصريحات لوزيرالتهذيب الوطني حول معاملته للمدرسين
تصريحات جديدة مثيرة للرئيس السابق
حديث عن دورة برلمانية طارئة وتعديل وزاري وشيك
استحداث خدمة جديدة لتشغيل "الواتساب" بدون أنترنت
صحة : ما أسباب الكلام أثناء النوم ؟
أضواء على أبرزملفات الفساد بموريتانيا منذ الاستقلال
 
 
 
 

أوروبا تُفعل حالة الطوارئ .. شبح انقطاع الغازقد يصبح حقيقة

mardi 9 août 2022


تستعد أوروبا للسيناريوهات الأصعب التي وضعتها بأيديها مع دخول خطة الطوارئ الأوروبية حيزالتنفيذ هذا الأسبوع لمواجهة سيناريو انقطاع الغاز الروسي، وذلك بعد نشرها في الصحيفة الرسمية الخاصة بالاتحاد الأوروبي أمس الإثنين.

في الوقت الذي صرح فيه المتحدث باسم الحكومة الألمانية أمس أنهم استبعدوا قرار الموافقة على خط الغاز الطبيعي الروسي نورد ستريم 2 المتوقف حاليًا.

وتعتبرالمفوضية الأوروبية الإغلاق الكامل للغاز الروسي بمثابة "سيناريو محتمل" وتدعو إلى الاستعدادات اللازمة مع الحفاظ على وحدة الاتحاد الأوروبي وخفض استهلاك الغاز بنسبة 15٪، خاصة في ظل استمرار ارتفاع أسعار الغاز وتفاقم نسب التضخم نتيجة لذلك.

ألمانيا تعاني

قال متحدث باسم الحكومة الألمانية في تصريح له أمس إنهم استبعدوا قرار الموافقة على خط الغاز الطبيعي الروسي نورد ستريم 2 المعلق حاليا، وسيتصرفون وفقا لذلك.

وأضاف مسؤول ألمانيا أن بلاده ستواجه شهور صعبة الفترة المقبلة بسبب ضعف إمدادات الغازالطبيعي، ومع هذا أكد المتحدث أن ألمانيا سوف تقف بحزم إلى جانب أوكرانيا، وستلتزم بالعقوبات الاقتصادية التي وافقت عليها ألمانيا، وأن المستشار الألماني لا يفكر في التراجع عن دعم العقوبات المفروضة على روسيا حتى مع توقع زيادة فواتير الطاقة بشكل أكبر.

وفي الوقت نفسه، قال رئيس جهاز تنظيم شبكات الطاقة في ألمانيا كلاوس مولر إن على المستهلكين في توفير ما لا يقل عن 20% من استهلاكهم للطاقة لتجنب نقص الغازبحلول ديسمبر المقبل بسبب انخفاض واردات الغاز الروسي.

وأضاف مولرأن على ألمانيا أيضا خفض صادراتها من الغاز إلى الدول المجاورة 20%، واستيراد ما بين 10 و15 غيغاوات ساعة من الغاز لتجنب النقص.

سيناريو انقطاع الغاز

قالت المفوضية الأوروبية من أجل تجاوز فصل الشتاء، في حالة الانقطاع الكامل للغاز الروسي، من الضروري ملء مرافق تخزين الغاز لدينا، لذلك من الضروري تقليل استهلاك الغاز. وتضم الخطة آلية طارئة لتفعيل إنذار على مستوى التكتل في حالة حدوث نقص واسع النطاق في الغاز، لجعل أهداف توفير الغاز إلزامية.

وأضافت المفوضية الأوروبية ندعو دول الاتحاد الأوروبي إلى خفض الاستهلاك بمقدار 15٪ أي ما يعادل 40 مليار متر مكعب، وفقا لتصريحات رئيس المفوضية الأوروبية.

وقالت أورسولا فون دير لاين إن منشآت تخزين الغاز في دول الاتحاد الأوروبي ممتلئة الآن بنسبة 62٪، لكن تدفق الغاز الروسي إلى الاتحاد الأوروبي لا يزيد عن ثلث الأرقام في يوليو العام الماضي.

وأضافت رئيس المفوضية الأوروبية إنه بحلول نهاية سبتمبر، يتعين على دول الاتحاد الأوروبي أن تقدم لبروكسل خططًا لخفض طوعي في استهلاك الغاز بنسبة 15٪ للفترة حتى 31 مارس.

وتتوقع المفوضية الأوروبية أن تظل أسعار الغاز مرتفعة، لكن تقليل استهلاكها قد يحسن الوضع، وتعمل المفوضية الأوروبية على تأمين إمدادات غاز إضافية، لكن هذا لن يكون كافيًا في حالة حدوث اضطرابات كبيرة.

الأسعار تتفاقم

بعد ارتفاع أسعار الغاز الطبيعي في أوروبا للمرة الثالثة خلال الأسبوع الماضي بسبب المخاوف من نقص الإمدادات الروسية، تشير التوقعات بأن الأسعارستظل مرتفعة الفترة المقبلة. وذلك في ظل تسابق الاتحاد الأوروبي لتخزين الغاز استعداداً لفصل الشتاء، حيث اتجهت الدول الأوروبية إلى ملء حوالي 71% من مواقع التخزين الخاصة بها.

وارتفعت العقود الآجلة للغاز بنسبة 5.9% الأسبوع الماضي، مما زاد من حدة الأسعار التي صعدت بعدما قلصت موسكو الإمدادات عبر خط أنابيب نورد ستريم الرئيسي إلى 20% فقط من طاقتها، مشيرة إلى مشكلات تتعلق بالمعدات.

وقال محللو “مورجان ستانلي” : “إن خفض إمدادات الغاز من خلال أنابيب الغاز الروسية إلى أوروبا ساعد في رفع أسعار الغاز الطبيعي المسال، مما أدى إلى زيادة التكاليف بالنسبة للاتحاد الأوروبي”، كما توقعوا استمرار صعود الأسعار العالمية.

ورغم هذه الحالة الطارئة الاستثنائية، من المتوقع أن تشهد أسعارالغاز على مستوى العالم مزيدا من الصعود، وذلك عندما تعود الصين إلى السوق لشراء الإمدادات في فصل الشتاء القادم، وما يزيد الضغط أيضًا أن عددا من منشآت الغاز قد بدأت أعمال الصيانة الموسمية، مما يزيد التوتر في السوق.

عودة للصفحة الرئيسية

الصفحة الرئيسية   |   أضفنا إلى مفضلتك   |   من نحن؟    |   اتصل بتا