حصاد إصلاح الإعلام فى ثلاثة أعوام !../د.محمد ولد عابدين * :|: الفيضانات في إفريقيا.. الأسباب والنتائج :|: وزارة الصحة : تسجيل 3 إصابات و7حالات شفاء :|: آفاق واعدة للاستثمارات الأمريكية بقطاع الطاقة الموريتاني :|: صندوق النقد العربي : توقعات بنمواقتصاد موريتانيا :|: استئناف الخطوط الجوية الجزائرية رحلاتها إلى موريتانيا :|: تساقطات مطرية ببعض مناطق البلاد :|: توقعات بمرسوم لرفع سن تقاعد أساتذة التعليم العالي :|: انطلاق النسخة2 من جوائزدعم التعليم العمومي بمكطع لحجار :|: تنظيم المهرجان الدولي الأول للتمورالموريتانية ..قريبا :|:
أخبار
اقتصاد
تحقيقات وتقارير
مقابلات
منوعات
الرأي
مواقع

الأكثر قراءة

تسريبات : تعيبنات جديدة في مجلس الوزراء
غريب : مطرب يتحول إلى راعي أغنام !!
معلومات عن قطارات نواكشوط المرتقبة
رجل يعثرعلى خاتمه المفقود قبل 43 عاماً !!
أمطاربمدينة انواكشوط صباح اليوم
غريب : شاب أعمى يعمل في إصلاح الأجهزة الكهربائية
هل شرب الماء أثناء الطعام مضرّ؟
خبر مفرح .. "بي بي" توافق على خطة للشروع في استغلال حقل "بئر الله" الموريتاني
دفاع عزيز : موكلنا بحاجة لعملية جراحية
أمطارعلى نواكشوط.وترارزه ليلة البارحة
 
 
 
 

التأمين الصحي لمليون و 800 ألف مواطن بحلول 2024

jeudi 4 août 2022


قال وزيرالصحة في الحكومة الموريتانية، المختار ولد داهي، إن الدولة تسعى لأن يصل عدد المواطنين الحاصلين على تأمين صحي في البلاد إلى مليون و800 ألف مواطن بحلول العام 2024.

وأضاف ولد داهي خلال المؤتمر الصحفي الأسبوعي للحكومة مساء الأربعاء، إن عدد المؤمنين حاليا بلغ مليونا و200 ألف شخص، بدلا من 600 ألف مواطن، مؤكدا أن الدولة تعهدت في إطار التزام الرئيس الموريتاني محمد ولد الشيخ الغزواني، والتزاماتها الدولية باتخاذ خطوات لتأمين أكثر عدد ممكن من المواطنين.

وأشار إلى أنه تقرر إنشاء صندوق للتأمين الاختياري سيؤمن 500 ألف شخص، معتبرا أن هنالك مؤشرات على تحسن الخدمة الصحية، حيث أن من تم رفعه للخارج يحصل على جميع الإجراءات في 24 ساعة، ولا يتجاوز التعويض للمؤمنين أسبوعا واحدا في المستشفيات الوطنية، مبرزا أن الخدمة الصحية ما زال بالإمكان تحسينها، حسب تعبيره.

وكان مجلس الوزراء الموريتاني،صادق أمس الأربعاء، على مشروع مرسوم يتضمن تنظيم وسير عمل مؤسسة عمومية ذات طابع إداري تدعى « المركز الوطني للحالات المستعجلة في الصحة العمومية ».

وقالت الحكومة في بيانها، إن إنشاء هذا المركز يأتي في إطار التزامات موريتانيا باتجاه اللوائح الصحية الدولية التي صادقت عليها الجمعية العالمية الثامنة والخمسين لمنظمة الصحة العالمية سنة 2005 ويجري العمل به منذ يونيو 2007.

وأضاف البيان أن هذا المركز يأتي « من أجل استخلاص الدروس المستفادة من حالات الطوارئ المختلفة، وخصوصا جائحة كوفيد-19 ».

وأشار البيان إلى أن هذا المركز يعوض غياب هيكل لتنسيق حالات الطوارئ في مجال الصحة العمومية، مضيفا أن « الأوبئة السابقة أظهرت قصورا في قدرتنا على الاكتشاف المبكر والتخطيط والاستجابة المنسقة لحالات الطوارئ »وفق نص البيان.

وقال وزير الصحة إن هذه الهيئة ستكون مسؤولة عن الرصد والاستشراف والتخطيط وتنسيق العمليات مع الدول التي يمكن أن نشترك معها، وكذا المنظمات الدولية المختصة في هذا المجال، والوزارات ذات الصلة (التنمية الحيوانية والبيئة).

عودة للصفحة الرئيسية

الصفحة الرئيسية   |   أضفنا إلى مفضلتك   |   من نحن؟    |   اتصل بتا