عزيزيعقد اجتماعا مع قيادة حزب الرباط :|: حاربوا اليأس / محمد فال بلال :|: وضع حجرالأساس لمنشآت وتدشين أخرى بكيهيدي :|: كونفدرالية عمالية : لا معنى لأي زيادة ما لم يتم تخفيض الأسعار :|: احتجاج على تعجيل افتتاح موسم الصيد :|: الرئيس يغادرإلى كيهيدي لتدشين مشاريع تنموية :|: الرئيس يطلق اليوم عدة مشاريع من كيهيدي :|: مرحلة التمايزوالاصطفاف.. / سيدي ولد محمد فال :|: دراسة : الأبوة قد تغيرعقول الرجال :|: وزيرالعدل يؤكد : مستعدون لتبني المقترحات المتعلقة بالعدالة :|:
أخبار
اقتصاد
تحقيقات وتقارير
مقابلات
منوعات
الرأي
مواقع

الأكثر قراءة

أنباء عن دفع الحزب الحاكم بعدة وزراء كمرشحين في الانتخابات
تصريح مثيرللنائب بيرام ولد الداه عبيدي
معلومات عن زيادة الحد الأدنى للرواتب الجديدة smig
CENI :إعادة هيكلة .. ميزانية وعمال جدد
اكتشافات الغازالموريتاني... وأحلام "الدولة النفطية"
تصريح مثيرلرئيس حزب التحالف مسعود ولد بلخير
بدء إجراءات تصحيح وضعية الاقتطاعات بنواكشوط
تصميم ساعة كريستيانورونالدو يثيرجدلاَ واسعاَ !
سفرإلى الصين 1994/ الوزيروالسفيرالسابق محمد فال ولد بلال
الكشف عن سبب وفاة "بريسلى" بعد نصف قرن !
 
 
 
 

صحة : الجوع يثيرهرمونات الغضب !

mardi 12 juillet 2022


وجدت دراسة هي الأولى من نوعها في قياس تأثير الجوع على الغضب خارج المختبرأن الرابطة بين الشهية والعواطف قوية، وأن مستويات الجوع لدى الناس تؤثرعلى مشاعرهم الذاتية من التهيج والغضب.

وبحسب موقع "نيو ساينتست"، تم إجراء معظم الأبحاث السابقة حول الروابط بين الجوع والغضب في المختبر، لكن الباحثة فيرين سوامي وزملاءها من جامعة كامبريدج طلبوا من 64 شخصاً في ألمانيا والنمسا وبلدان أخرى استخدام تطبيق هاتف لملء استطلاعات قصيرة حول مشاعرهم ومدة جوعهم 5 مرات كل يوم، لمدة 3 أسابيع.

وقالت سوامي "كلما كنت جائعاً، زاد احتمال شعورك أيضاً بالتهيج والغضب، وستشعر بمتعة أقل". "إنه تأثير قوي وصالح".

وأظهرت الدراسة أن حجم التأثير كان كبيراً، فقد ارتبطت آلام الجوع بـ 56% من التباين في مشاعر التهيج، على سبيل المثال.

وأوضحت سوامي "من الأرجح أنه عندما تشعر بالجوع، أن تفسر الإشارات السياقية السلبية المحتملة بأنها شديدة السلبية". مثل هذه الإشارات يمكن أن تشمل الشعوربالحر أو الاصطدام بالناس في مكان مزدحم.

وأضافت "قد يكون السبب في ذلك أن انخفاض نسبة السكر في الدم يؤدي إلى إطلاق هرمونات مثل الأدرينالين، الذي يؤدي إلى استجابة المحاربة أوالهروب، وهرمون الكورتيزول، الذي يرفع مستويات التوتر".

عودة للصفحة الرئيسية

الصفحة الرئيسية   |   أضفنا إلى مفضلتك   |   من نحن؟    |   اتصل بتا