توقعات بتساقطات مطرية في جنوب البلاد :|: قمة مدريد.. الإستدارة نحو الجنوب * :|: 100 مليون دولارتمويل سعودي لتزويد كيفه بالماء :|: مفوض حقوق الإنسان يعزي في وفاة المدير المساعد للمجتمع المدني (نص التعزية) :|: اجتماع بين مفوض حقوق الإنسان ورئيسة اللجنة الفرعية لحقوق الإنسان بالبرلمان الأوروبي :|: ماكي صال يوشح ولد التاه بوسام اسد في نظام الاستحقاق الوطني السنغالي :|: الوطن الأُم أَمْ البلد الثّاني :(إزدواجية الجنسية) ؟ / أحمدو ولد الشيخ ولد أحمدو :|: تغييرات جزئية في رؤساء مراكز"صوملك" :|: تعميم يلزم سفن الصيد في نواذيبو بعقود العمل وتأمين العمال :|: من أغرب المهرجانات فى العالم !! :|:
أخبار
اقتصاد
تحقيقات وتقارير
مقابلات
منوعات
الرأي
مواقع

الأكثر قراءة

تحديد تكاليف الحج لدى الوكالات الخاصة
أستاذ جامعي يخط القرآن بيده في 4 سنوات
لقاء بين الوزيرالأسبق ولد معاوية والرئيس غزواني
تعميم يطالب الموظفين السابقين بإرجاع السيارات
أستاذ يقدم نصائح للمشاركين في الباكلوريا
ماهي أطول 5 رحلات مباشرة في العالم ؟
غريب : قطعت غابة مليئة بالنموروعبرت نهراً لماذا؟
مسارتسليم الهواتف المصادرة في باكلوريا 2022
قرية هندية تزرع شجرة مع ولادة كل فتاة !
غازموريتانيا المكتشف.. هل يروي ظمأ أوروبا؟
 
 
 
 

مديرفيBP :موريتانيا لديها القدرة لتصبح موردا للغازللعالم

mardi 24 mai 2022


قال المديرالتنفيذي المساعد للإنتاج والعمليات لدى شركة بتروش بتروليوم BP جوردون بيرل إن لدى موريتانيا من خلال حقل آحميم القدرة على أن تصبح موردا للغاز للعالم، وذلك في وقت تشتد الحاجة إليه.

ولفت غوردون بيرل خلال تقديمه عرضا في ندوة نظمت اليوم بنواكشوط حول "استراتيجيات الطاقة والمعادن بموريتانيا"، إلى أن هذه الفرصة تأتي في وقت يرتفع فيه الطلب على الغاز، وتنخفض ​​فيه القدرة على الإمداد.

وأكد المدير التنفيذي المساعد لشركة BP أن موريتانيا تنعم بوفرة الموارد، وأن إمكانياتها تتجاوزالغاز، مردفا أن البلد مهيأ لتطويرالطاقات المتجددة، كالطاقة الشمسية، وطاقة الرياح والهيدروجين.

وعن مشروع شركة BP في موريتانيا، قال غوردون بيرل إن المشروع قد اكتملت مرحلته الأولى الآن بنسبة 70٪، مردفا أن شراكتهم مع الحكومة الموريتانية مبنية على الدعم، كما أنهم يدركون كيف سيساهم حقل السلحفاة احميم في جعل موريتانيا والسنغال فاعلين أساسيين في خريطة الطاقة العالمية.

وأضاف بيرل : "يمكنكم رؤية الدليل على الشاشة خلفي، كاسر الأمواج في المحطة المركزية للمشروع، والذي تم إنشاء أساسه من صخور منتجة في موريتانيا، وسفينة معدات تحت سطح البحر DLV2000 تواصل عملياتها حاليا بين نواكشوط الحقل، وسفينة الحفر DS12 تعمل حاليا على حفل الآبار.

وشدد نائب رئيس شركة BP على أن كل هذا يبرهن على مدى الدعم الذي تقدمه الحكومة الموريتانية لهذا المشروع العملاق.

ولفت إلى أن شركته تواصل العمل مع شركائها وهم كوسموس أنرجي وبتروسن والشركة الموريتانية للمحروقات لوضع اللمسات الأخيرة على التصور السليم لتطوير المرحلة الثانية من المشروع، مضيفا أنهم الآن يبحثون فرص التقدم في أنشطة حقل "بير الله"، كما يسعون لتهيئة الظروف لتطوير المخزون، والعمل عن كثب مع شركائهم لتحقيق إمكانياته التنموية.

الأخبار

عودة للصفحة الرئيسية

الصفحة الرئيسية   |   أضفنا إلى مفضلتك   |   من نحن؟    |   اتصل بتا