حصيلة عمل وزارة الاسكان خلال شهرنوفمبر 2022 :|: BAD : يعبئ أكثر من 8 ملياردولار للبلدان الأقل دخلا :|: وزارة الصيد : راحة لثانية لمصيدة الأخطبوط :|: وزارة التحول الرقمي تنظم ورشة مع الشركاء :|: حديث "الزيادة"... "حالة الإنكارالمرضية"/ محمد سعدنا ولد الطالب :|: "الصورة داخل الصورة".. ميزة جديدة يطرحها "واتساب" :|: اجتماع لجنة تثبيت أسعارالمواد الغذائية :|: خطاب وزيرالثقافة في قمة وزراء الثقافة العرب بالسعودية :|: الرئيس يغادرإلى السعودية للمشاركة في القمة العربية الصينية :|: سفارة موريتانيا بالقاهرة تحتفي بذكرى عيد الإستقلال الوطني :|:
أخبار
اقتصاد
تحقيقات وتقارير
مقابلات
منوعات
الرأي
مواقع

الأكثر قراءة

تصريح مثيرللنائب بيرام ولد الداه عبيدي
معلومات عن زيادة الحد الأدنى للرواتب الجديدة smig
CENI :إعادة هيكلة .. ميزانية وعمال جدد
اكتشافات الغازالموريتاني... وأحلام "الدولة النفطية"
تصريح مثيرلرئيس حزب التحالف مسعود ولد بلخير
بدء إجراءات تصحيح وضعية الاقتطاعات بنواكشوط
سفرإلى الصين 1994/ الوزيروالسفيرالسابق محمد فال ولد بلال
الكشف عن سبب وفاة "بريسلى" بعد نصف قرن !
تصميم ساعة كريستيانورونالدو يثيرجدلاَ واسعاَ !
تسجيل حادث سيرمروع بمقاطعة تفرغ زينه
 
 
 
 

الإفراج عن أحد الموريتانيين المختطفين على حدود مالي

mercredi 18 mai 2022


أفادت مصادر محلية اليوم الأربعاء، أن موريتانيا اختطفه مجهولون أول من أمس الاثنين، في الشريط الحدودي بين موريتانيا ومالي، أفرج عنه ليل الثلاثاء/الأربعاء، فيما بقي موريتانيان آخران قيد الاختطاف، في ظل تضارب الروايات المحلية حول الحادث.

وقالت المصادرإن الخاطفين أفرجوا عن واحد من ثلاثة إخوة، كانوا قد اختطفوهم أثناء عودتهم من سوق أسبوعي، في قرية تقع داخل الشريط الحدودي بين موريتانيا ومالي، غير بعيد من مدينة فصاله الموريتانية، بولاية الحوض الشرقي.

وقالت المصادر الأهلية إن الخاطفين كانوا على متن سيارات رباعية الدفع، مع دراجات نارية، فيما تضاربت الأنباء حول هويتهم، بين من ربطهم بجبهة تحرير ماسينا (الفلانية)، وآخرين ذهبوا إلى أنها ميليشيات موالية للجيش المالي.

واقتاد الخاطفون الموريتانيون الثلاثة إلى مكان مجهول، وبعد أربع وعشرين ساعة أفرج عن واحد منهم، دون أن تكشف أي تفاصيل حول ظروف ذلك.

وكانت مصادر محلية قد أكدت لـمصدرنا أن تحركات قامت بها السلطات الموريتانية، وفتحت “تحقيقًا” للوقوف على حقيقة ما جرى، ولم يصدر أي تعليق رسمي على الحادث.

في غضون ذلك قالت مصادر خاصة لـ “صحراء ميديا” إن الخاطفين ينتمون لجبهة تحرير ماسينا، وأنهم يتهمون المواطنان الموريتانيان بالتورط في جريمة قتل في المنطقة.

وأكدت المصادر أن مقاتلي جبهة تحرير ماسينا سيعرضون الموريتانيان على قاضي الجبهة، ليصدر حكمه فيهما، وهو ما يعني تعقيد الوضع.

وأوضحت المصادر أن الإفراج عن الموريتاني الثالث جاء لكونه غير معني بجريمة القتل، ولم يكن أصلا مستهدفًا بالاختطاف.

وفور اختطافهم ارتفعت مطالب من عند الأهالي تدعو السلطات الموريتانية إلى التحرك من أجل تحريرهم، في ظل مخاوف من تصفيتهم كما سبق وحدث لعشرات الموريتانيين في نفس المنطقة خلال الأشهر الأخيرة.

* الصورة : نقطة أمنية موريتانية على الحدود مع مالي

صحراء ميديا

عودة للصفحة الرئيسية

الصفحة الرئيسية   |   أضفنا إلى مفضلتك   |   من نحن؟    |   اتصل بتا