مشروع ميزانية 2023 يصل أكثر111 مليارأوقية :|: مساهمة في النقاش الدائرحول التعليم * :|: وزارة الصحة : تسجيل 25 إصابة و5 حالات شفاء :|: اجتماع لتقييم المراحل المنجزة من الخارطة المعدنية :|: نشرقائمة بترقيات في صفوف الشرطة الوطنية :|: الوزيرالأول :البلد بحاجة للتجربة الواسعة للجنة الانتخابات :|: 100 بقرة مهرابن رئيس افريقي للزواج من رئيسة وزراء إيطاليا !! :|: بدء الاجتماع الاستثنائي لمجلس الوزراء :|: بدء التحقيق في قضية البواب والأستاذ الجامعي :|: توقيع اتفاق لتطويرمشروع نورللهيدروجين :|:
أخبار
اقتصاد
تحقيقات وتقارير
مقابلات
منوعات
الرأي
مواقع

الأكثر قراءة

تحضيرات لتغييرات في قادة الأجهزة الأمنية
معلومات عن أسعارالوقود في موريتانيا
من سيتولي رئاسة اللجنة المستقلة للانتخابات ؟
بطريقة خاطئة.. وجد مبلغاً كبيراً في حسابه المصرفي !
تسريبات : تعيبنات جديدة في مجلس الوزراء
معلومات عن خلفيات إقالة وزيرالتهذيب الوطني
اتفاق ثلاثي الأطراف حول مشروع" نورللهيدروجين"
صدورتحويلات المعلمين وبدء استعدادات للافتتاح
توقف العمل في إدارة "دومين" بنواكشوط وانواذيبو
ظفرالعيون الجميلة / عبدالله حرمة الله
 
 
 
 

أبرزماجاء في كلمة وزيرالوظيفة العمومية والعمل

samedi 30 avril 2022


أكد وزير الوظيفة العمومية والعمل محمد ولد عبد الله ولد عثمان أن تطوير الكادر البشري، وتسريع وتسهيل وتقريب الخدمات العامة للمواطن من خلال إصلاح شامل للتشريعات القائمة، والتدريب وتحسين خبرات القائمين على إصلاح التشريعات، وحماية حقوق وحريات جميع العمال يعتبر العمود الفقري لكل سياسات الحكومة.

وأضاف، في خطاب ألقاه اليوم السبت في مكتبه، بمناسبة العيد الدولي للشغل، أن هذا العيد يشكل فرصة للتنويه بما تم القيام به لصالح الشغيلة الوطنية، انطلاقا من تعهدات فخامة رئيس الجمهورية السيد محمد ولد الشيخ الغزواني ضمن برنامجه الانتخابي الذي تسهر الحكومة على تنفيذه.

وأشار إلى أنه رغم الظرفية الصعبة الناجمة عن فيروس كورونا وما تبعها من اضطرابات اقتصادية تم تحقيق العديد من الإنجازات في إطار الخطة السنوية للعمل، بفضل الشراكة مع مختلف المتعاملين.

وأبرزأن القطاع يعمل على تنفيذ مشروع بناء من أجل تقوية أداء المصالح المكلفة بالعمل للتحسين من أدائها في تطبيق تشريعات العمل والضمان الاجتماعي، مبرزا أن العمل جار على وضع نظام فعال للرصد والتقييم، معزز بالمؤشرات ذات الصلة للتأكد من نجاعة أداءها بالتوازي مع إجراء بناء قدرات القطاع، وإعطاء أولوية خاصة لضمان الحقوق الأساسية في العمل لصالح العمال الأكثر هشاشة.

وأكد التزامه بإيجاد الحلول المناسبة لمختلف القضايا الاجتماعية التي تواجه العمال، آملا أن يتم استئناف المفاوضات بين الشركاء الاجتماعيين للوصول إلى توافق في الآراء بشأن القضايا الرئيسية التي من بينها مراجعة قانون العمل ونظام الضمان الاجتماعي واتفاقية العمل الجماعية. والنهوض بالتوظيف والتدريب المهني.

عودة للصفحة الرئيسية

الصفحة الرئيسية   |   أضفنا إلى مفضلتك   |   من نحن؟    |   اتصل بتا