وزارة الصحة : تسجيل 125 إصابة و6 حالات شفاء :|: الحزب الحاكم وتحديات المرحلة / أباي ولد اداعة :|: الحزب الحاكم :نعيش ظرفا يستدعي إعادة النظرفي رؤية الحزب :|: تعيين رئيس جديد للحزب الحاكم :|: بدء حملة جزئية للتلقيح ضد شلل الأطفال :|: تساقطات مطرية ببعض مناطق البلاد :|: الوزيرالأول يرأس لجنة لتعيين رئيس الحزب الحاكم :|: اسم جديد للحزب الحاكم يثيرالجدل :|: انعقاد دورة طارئة للحزب الحاكم :|: من غرائب من العلم !! :|:
أخبار
اقتصاد
تحقيقات وتقارير
مقابلات
منوعات
الرأي
مواقع

الأكثر قراءة

لقاء بين الوزيرالأسبق ولد معاوية والرئيس غزواني
مطعم يمنع دخول مواطني دول الاتحاد الأوروبي..لماذا؟
أستاذ يقدم نصائح للمشاركين في الباكلوريا
غريب : قطعت غابة مليئة بالنموروعبرت نهراً لماذا؟
مسارتسليم الهواتف المصادرة في باكلوريا 2022
قرية هندية تزرع شجرة مع ولادة كل فتاة !
وضع اللمسات الأخيرة على نتائج "كونكور"
أوامرلوزيرالتهذيب بالعودة إلى الوطن
ما قصة عائلة عراقية ترفض شرب الشاي منذ 90 عاما؟
اسم جديد للحزب الحاكم يثيرالجدل
 
 
 
 

وزارة الخارجية تنظم حفل افطار

lundi 25 avril 2022


نظمت وزارة الشؤون الخارجية والتعاون مساء اليوم بمقر الأكاديمية الدبلوماسية في الوزارة، مأدبة إفطار على شرف رؤساء الدبلوماسية الوطنية السابقين وممثلي السلك الدبلوماسي المعتمد ببلادنا.

ويهدف هذا الإفطار، إلى الاستفادة من تجربة عمداء الدبلوماسية الموريتانية من جهة، وإلى اللقاء مع مختلف أطياف السلك الدبلوماسي ببلادنا والتباحث معه حول مختلف مجالات التعاون.

ورحب وزير الخارجية محمد سالم ولد مرزوك في كلمة بالمناسبة، بالمدعوين لهذا الإفطار المنظم في إطار أنشطة الأكاديمية الدبلوماسية الموريتانية، مبرزا أن تنظيمه خلال شهر رمضان المبارك، يؤكد على قيم السلم والتسامح واحترام الآخر. وهي قيم مركزية في ديننا الإسلامي، نحتاجها اليوم أكثر من أي وقت مضى، كمصدر إلهام للأفراد والجماعات لحماية السلم عبر العالم.

وأشار إلى أهمية تنظيم هذا الحدث في الأكاديمية الدبلوماسية التي ينبع إنشاؤها من رؤية فخامة رئيس الجمهورية السيد محمد ولد الشيخ الغزواني بضرورة تحديث الأداة الدبلوماسية ببلادنا، مبرزا أن هذا اللقاء يعتبر فرصة لتبادل الافكار وتعزيز التعاون مع البلدان الشقيقة والصديقة.

وحيى الوزراء السابقين والأمناء العامين والسفراء، الحاضرين لهذا الحفل، والذين خدموا - كل فيما يعنيه - الدبلوماسية الموريتانية في فترة ما من تاريخها، مؤكدا الحاجة للاستفادة من تجاربهم وخبراتهم.

وعبر عن اعتزاز موريتانيا بانتمائها إلى فضاءات عديدة بحكم موقعها الجيوستراتيجي وموروثها الثقافي، مؤكدا أنها منذ الاستقلال ربطت العديد من علاقات الصداقة، التي خففت من آثار البعد الجغرافي، مع مختلف البلدان.

واشار إلى أن هذه الصداقة تمثل مصدر فخر واعتزاز كبير، مؤكدا تصميمه اللامحدود على تعزيز هذه الروابط خدمة للمصالح المشتركة.

عودة للصفحة الرئيسية

الصفحة الرئيسية   |   أضفنا إلى مفضلتك   |   من نحن؟    |   اتصل بتا