مؤتمرصحفي الدفاع الرئيس السابق :|: تدشين مشروع اظهر لتزويد العيون بالمياه :|: نتائج المسابقة الداخلية للمعلمين المكلفين بالتدريس :|: وكالة الوثائق المؤمنة تصدربيانا هاما :|: نقاش آفاق وتحديات قطاع المناجم الصغرى :|: وفاة موريتاني وإصابة اثنين آخرين في حادث سيربطنجة :|: ماذا يحدث للجسم عند استخدام الهاتف قبل النوم؟ :|: النقد الدولي : توقعات بنسبة نمو تصل 4% في موريتانيا :|: موريتانيا تشارك في جتماع أمني لدول الساحل :|: بدء التحضيرات لعملية تصحيح الباكلوريا :|:
أخبار
اقتصاد
تحقيقات وتقارير
مقابلات
منوعات
الرأي
مواقع

الأكثر قراءة

تحديد تكاليف الحج لدى الوكالات الخاصة
أستاذ جامعي يخط القرآن بيده في 4 سنوات
لقاء بين الوزيرالأسبق ولد معاوية والرئيس غزواني
أشياء تضعّف سرعة الإنترنت في منزلك.. ماهي؟
تعميم يطالب الموظفين السابقين بإرجاع السيارات
أستاذ يقدم نصائح للمشاركين في الباكلوريا
ماهي أطول 5 رحلات مباشرة في العالم ؟
غريب : قطعت غابة مليئة بالنموروعبرت نهراً لماذا؟
مسارتسليم الهواتف المصادرة في باكلوريا 2022
قرية هندية تزرع شجرة مع ولادة كل فتاة !
 
 
 
 

دفاع سجناء أركيز يطالب بتسريع الإجراءات

mardi 12 avril 2022


دعت هيئة الدفاع عن سجناء أركيز إلى تسريع إجراءات الملفين المشمول فيهما حوالي خمسين شابا من أبناء المقاطعة، "بما يضمن تحقيق العدالة لموكلينا واستعادة حرياتهم".

وأضافت الهيئة، في بيان صادر اليوم أن المعنيين تعرضوا لعدة انتهاكات من بينها سوء المعاملة أثناء الحراسة النظرية والحبس الاحتياطي لعشرات المشمولين في الملف "رغم انعدام مبرراته وتجاوز قواعد الاختصاص الترابي للضبطية القضائية".

وهذا نص البيان :

"تتابع هيئة الدفاع عن سجناء اركيز بقلق كبير مسار الإجراءات المتبعة في الملفين 318/2021 و 322/2021 المشمول فيهما تسعة و أربعون شابا من أبناء مقاطعة اركيز وما تخللهما من انتهاكات شملت على سبيل المثال سوء المعاملة أثناء الحراسة النظرية والحبس الاحتياطي لعشرات المشمولين في الملف رغم انعدام مبرراته وتجاوز قواعد الاختصاص الترابي للضبطية القضائية.

وعلى الرغم من مضي أزيد من ستة أشهر على إيداع موكلينا السجن المدني بروصو واكتمال كل الإجراءات التي تتيح ختم التحقيق في الملفين أو إطلاق سراح المشمولين فيهما أو إحالتهم إلى المحاكمة، إلا أن الثابت هو التأخيرغير المبرر في إدارة الملف خرقا لمبدأ إجرائي راسخ وهو وجوب البت في أجل معقول.

ويبدو أن الأمر لم يتوقف عند هذا الحد بل تجاوزه إلى منع هيئة الدفاع من الاطلاع على إجراءات اتخذها قاضي التحقيق في الملفين ورفض إبلاغها خرقا لحقوق الدفاع ومبدأ الحضورية وتوازن حقوق الأطراف المكرسين بالمادة التمهيدية من قانون الإجراءات الجنائية.

إن هيئة الدفاع إذ تنبه على هذه الخروقات الجسيمة والانتهاكات الخطيرة لحقوق موكلينا فإنها تدعو إلى :

1 – تسريع إجراءات الملفين بما يضمن تحقيق العدالة لموكلينا واستعادة حرياتهم.

2 – تمكين هيئة الدفاع من الاطلاع على كافة الإجراءات المتخذة في الملفين صونا لحقوق الدفاع واحتراما لمبادئ المحاكمة العادلة".

عودة للصفحة الرئيسية

الصفحة الرئيسية   |   أضفنا إلى مفضلتك   |   من نحن؟    |   اتصل بتا