مؤتمرصحفي الدفاع الرئيس السابق :|: تدشين مشروع اظهر لتزويد العيون بالمياه :|: نتائج المسابقة الداخلية للمعلمين المكلفين بالتدريس :|: وكالة الوثائق المؤمنة تصدربيانا هاما :|: نقاش آفاق وتحديات قطاع المناجم الصغرى :|: وفاة موريتاني وإصابة اثنين آخرين في حادث سيربطنجة :|: ماذا يحدث للجسم عند استخدام الهاتف قبل النوم؟ :|: النقد الدولي : توقعات بنسبة نمو تصل 4% في موريتانيا :|: موريتانيا تشارك في جتماع أمني لدول الساحل :|: بدء التحضيرات لعملية تصحيح الباكلوريا :|:
أخبار
اقتصاد
تحقيقات وتقارير
مقابلات
منوعات
الرأي
مواقع

الأكثر قراءة

تحديد تكاليف الحج لدى الوكالات الخاصة
أستاذ جامعي يخط القرآن بيده في 4 سنوات
لقاء بين الوزيرالأسبق ولد معاوية والرئيس غزواني
أشياء تضعّف سرعة الإنترنت في منزلك.. ماهي؟
تعميم يطالب الموظفين السابقين بإرجاع السيارات
أستاذ يقدم نصائح للمشاركين في الباكلوريا
ماهي أطول 5 رحلات مباشرة في العالم ؟
غريب : قطعت غابة مليئة بالنموروعبرت نهراً لماذا؟
مسارتسليم الهواتف المصادرة في باكلوريا 2022
قرية هندية تزرع شجرة مع ولادة كل فتاة !
 
 
 
 

اجتماع هام لوزيرالداخلية مع وزراء وولاة

vendredi 25 mars 2022


أعلنت وزارة الداخلية واللامركزية في بيان أصدرته مساء اليوم الجمعة وزير الداخلية واللامركزية محمد سالم ولد مرزوك، ترأس اليوم الجمعة، اجتماعات منفصلة ضمت إلى جانبه عددا من أعضاء الحكومة وجميع الولاة.

نص البيان :

"انطلاقا من مضامين خطاب فخامة رئيس الجمهورية السيد محمد ولد الشيخ الغزواني، يوم أمس الرابع والعشرين من مارس 2022، وعملا بالتوجيهات والتعليمات التي أصدرها صاحب الفخامة للولاة خلال لقائه بهم مساء أمس، وفي إطار الحرص على تجسيد المقاربة الجديدة الهادفة إلى السهر التام على تنفيذ سياسة القرب من المواطنين، ترأس معالي وزير الداخلية واللامركزية السيد محمد سالم ولد مرزوك اليوم الجمعة الخامس والعشرين مارس، اجتماعات منفصلة ضمت إلى جانبه عددا من أعضاء الحكومة وجميع الولاة.

وخلال الاجتماعات تم التطرق بالتفصيل لكل ما يدفع تسريع وتنفيذ الخدمات و البرامج والمشاريع الموجهة للمواطنين، عبر المتابعة والتنسيق والاستجابة السريعة وتحديد الأولويات حسب النسق التصاعدي .

وقد تركزت الاجتماعات في مجملها حول تداول أنجع السبل والحلول للتعاطي مع مختلف المشاكل المطروحة للمواطنين في مختلف أنحاء الوطن وفي كافة مناحي الحياة؛ بهدف الإسراع بإيجاد أنجع الحلول وبالطريقة التي تصون كرامة المواطن وتضمن هيبة الدولة، كما وجه بذلك فخامة رئيس الجمهورية.

وهكذا ضم الاجتماع الأول بالسادة الولاة إلى جانب معالي وزير الداخلية واللامركزية أصحاب المعالي :

- وزير الشؤون الاقتصادية وترقية القطاعات الإنتاجية،

- وزير التهذيب الوطني وإصلاح النظام التعليمي،

- مفوضة الأمن الغذائي،

بالإضافة إلى الأمينين العامين لوزارتي التجهيز والنقل والمياه والصرف الصحي ممثلين لقطاعيهما.

وضم الاجتماع الثاني بالولاة إلى جانب معالي وزير الداخلية واللامركزية أصحاب المعالي :

- وزير البترول والمعادن والطاقة

- وزير الزراعة

- وزير التشغيل والتكوين المهني

- وزير الثقافة والشباب والرياضة والعلاقات مع البرلمان الناطق باسم الحكومة.

بالإضافة إلى الأمينة العامة لوزارة الصحة ممثلة لقطاعها.

بيمنا ضم الاجتماع الثالث إلى جانب معالي وزيرالداخلية واللامركزية وزير التنمية الحيوانية والمندوب العام للتضامن الوطني ومكافحة الإقصاء.

عودة للصفحة الرئيسية

الصفحة الرئيسية   |   أضفنا إلى مفضلتك   |   من نحن؟    |   اتصل بتا