مؤتمرصحفي الدفاع الرئيس السابق :|: تدشين مشروع اظهر لتزويد العيون بالمياه :|: نتائج المسابقة الداخلية للمعلمين المكلفين بالتدريس :|: وكالة الوثائق المؤمنة تصدربيانا هاما :|: نقاش آفاق وتحديات قطاع المناجم الصغرى :|: وفاة موريتاني وإصابة اثنين آخرين في حادث سيربطنجة :|: ماذا يحدث للجسم عند استخدام الهاتف قبل النوم؟ :|: النقد الدولي : توقعات بنسبة نمو تصل 4% في موريتانيا :|: موريتانيا تشارك في جتماع أمني لدول الساحل :|: بدء التحضيرات لعملية تصحيح الباكلوريا :|:
أخبار
اقتصاد
تحقيقات وتقارير
مقابلات
منوعات
الرأي
مواقع

الأكثر قراءة

تحديد تكاليف الحج لدى الوكالات الخاصة
أستاذ جامعي يخط القرآن بيده في 4 سنوات
لقاء بين الوزيرالأسبق ولد معاوية والرئيس غزواني
أشياء تضعّف سرعة الإنترنت في منزلك.. ماهي؟
تعميم يطالب الموظفين السابقين بإرجاع السيارات
أستاذ يقدم نصائح للمشاركين في الباكلوريا
ماهي أطول 5 رحلات مباشرة في العالم ؟
غريب : قطعت غابة مليئة بالنموروعبرت نهراً لماذا؟
مسارتسليم الهواتف المصادرة في باكلوريا 2022
قرية هندية تزرع شجرة مع ولادة كل فتاة !
 
 
 
 

معركة النفط تشتعل.. هل يتراجع ام يتجه لـ240 دولار؟

jeudi 10 mars 2022


بعد جلسة عاصفة فقد خلالها خام برنت 16.84 دولار ليرتاجع أكثر من 13%بينما انخفض نايمكس 15.44 دولار ما يعادل 12.5 % نزولا 108.70 دولار للبرميل.

يبدو أن النفط قد ضل طريقه في ظل الضغوط العنيفة من جانب وكالة الطاقة الدولية والولايات المتحدة الأمريكية التي تسعى لكبح الأسعار التي قفزت أعلى مستوياتها في 14 عام مقتربة من 140 دولار للبرميل.

ويتداول النفط خلال تعاملات اليوم دون ضجيج حيث استمر قرب مستويات أمس بواقع 108 دولار لبرميل خام نايمكس الأمريكي بارتفاع في حدو 0.1%، بينما ارتفع خام برنت في حدود 1% إلى مستويات 112 دولار للبرميل.

وقال سهيل المزروعي وزير الطاقة والبنية التحتية، إن دولة الإمارات العربية المتحدة ملتزمة باتفاقية "أوبك+"، وآليتها الشهرية الحالية لتعديل الإنتاج.

وأضاف الوزير في تغريده له على حسابه الرسمي في تويتر، أن "الإمارات تؤمن بالقيمة التي تقدمها مجموعة "أوبك+" لأسواق النفط".

وجاءت تصريحات وزير الطاقة والبنية التحتية بعد ساعات من تصريح سفير الإمارات في واشنطن بأن بلاده تفضل زيادة إنتاج النفط وستشجع أوبك على النظر في زيادة المعروض.

وقال سفير الإمارات في واشنطن يوسف العتيبة في بيان على تويتر نحن نفضل زيادة الإنتاج وسنشجع أوبك على النظر في مستويات إنتاج أعلى.

وقالت شركة تسويق النفط الخام العراقية (سومو) في وقت لاحق أنها ترى أن الزيادات الشهرية التي تتكفل مجموعة أوبك+ بضخها في السوق كافية لتعويض أي نقص.

وقال أمين الناصر، رئيس شركة أرامكو السعودية (SE:2222) وكبير الإداريين التنفيذيين، إن الأحداث في أوكرانيا ساهمت في تسارع أزمة الطاقة العالمية، وكشفت عن قيود سياسة الطاقة الحالية، حيث إنها تذكر بالأثر الذي يمكن أن تحدثه الظروف الجيوسياسية على خطط تحول الطاقة الهشة.

وأضاف الناصر أنه خلافًا لتوقعات الكثيرين عاد الطلب على النفط والغاز إلى الارتفاع مع تعافي الاقتصادات.

قال المبعوث الخاص لوزارة الخارجية الأمريكية آموس هوشتاين إن الولايات المتحدة ودولا أخرى ستدرس سحب المزيد من براميل النفط من الاحتياطيات إذا لزم الأمر.

وقال فاتح بيرول مدير وكالة الطاقة الدولية، إن أعضاء الوكالة على استعداد للإفراج عن المزيد من النفط من المخزونات الاحتياطية لتهدئة ارتفاع أسعار الطاقة.

وأضاف مدير وكالة الطاقة الدولية أن الإصدار المنسق في الأسبوع الماضي من قبل الولايات المتحدة والدول الكبرى الأخرى لـ 60 مليون برميل كان بمثابة استجابة أولية.

وقال محمد باركيندو الأمين العام لمنظمة أوبك أنه بالرغم من الارتفاعات المهولة في أسعار النفط التي حلقت بعيدا بأكثر من 30% خلال فترة الحرب بين روسيا و أوكرانيا ، لن يكون هناك شح من المعروض النفطي بدءا من صباح اليوم.

وأضاف الأمين العام لمنظمة أوبك أن العقود الآجلة في السوق هي تعاقدات غير مضمونة، ولكن إمدادات النفط الفورية المادية، مضمونة تماما، وليس هناك نقصا منها.

قالت ريستاد إنرجي إن العقود الآجلة لخام برنت القياسي قد ترتفع لمستوى 240 دولارًا للبرميل هذا الصيف، في حال قيام دول غربية أخرى بحظر الصادرات من النفط الروسي.

وأضافت الشركة أن توسيع العقوبات ضد النفط الروسي من شأنه أن يتسبب في فجوة في المعروض بنحو 4.3 مليون برميل يومياً، وهو ما لا يمكن تعويضه من جانب مصادر أخرى.

وأشارت ريستاد إلى أن انهيار المعروض من النفط قد يكون الأكبر منذ حرب الخليج في عام 1990 حينما تضاعف سعر النفط.

وأضاف التقرير : "وصول سعر النفط إلى 240 دولارًا سيتسبب في ركود اقتصادي وسيؤدي إلى تراجع الأسعار في غضون بضعة أشهر فقط".

و دفعت القرارات الأمريكية بشأن حظر ورادات الطاقة الروسية أسعار النفط إلى تسجيل أعلى مستوى منذ الأزمة المالية العالمية في 2008 حيث وصل خام برنت إلى 139 دولارًا للبرميل، فيما تجاوز خام نايمكس 130 دولارًا للبرميل .

أعلن وزير الأعمال والطاقة البريطاني كواسي كوارتنج اليوم أن المملكة المتحدة ستوقف واردات النفط الخام والمنتجات البترولية الروسية بحلول نهاية العام 2022 ردا على الاجتياح الروسي لأوكرانيا.

بينما اعلن الاتحاد الاوروبي أنه في طريقه لتقليص الاعتماد على واردات النفط والغاز الروسي بمقدار الثلثين قبل نهاية العام الجاري.

عودة للصفحة الرئيسية

الصفحة الرئيسية   |   أضفنا إلى مفضلتك   |   من نحن؟    |   اتصل بتا