من غرائب من العلم !! :|: 178 تريليون دولارخسائرالاقتصاد العالمي جراء التغيرالمناخي :|: وزيرالصحة : البلاد إذا لم تلتزم بالإجراءات الاحترازية ستدخل مرحلة الخطر :|: الشرطة التونسية تحقق في العثورعلى جثة طالب موريتاني :|: NATO يشيد بدورموريتانيا في منطقة الساحل :|: وزارة الصحة : تسجيل 157 إصابة و11حالة شفاء :|: الفوج الثالث من الحجاج يحرم لأداء الحج :|: “واتساب” يختبرميزة جديدة هامة :|: تواصل : نرفض "التحضيرالأحادي" للانتخابات القادمة :|: الفاو : تكلفة الأسمدة قد تطيل أمد أزمة الغذاء العالمية :|:
أخبار
اقتصاد
تحقيقات وتقارير
مقابلات
منوعات
الرأي
مواقع

الأكثر قراءة

لقاء بين الوزيرالأسبق ولد معاوية والرئيس غزواني
مطعم يمنع دخول مواطني دول الاتحاد الأوروبي..لماذا؟
أستاذ يقدم نصائح للمشاركين في الباكلوريا
غريب : قطعت غابة مليئة بالنموروعبرت نهراً لماذا؟
مسارتسليم الهواتف المصادرة في باكلوريا 2022
قرية هندية تزرع شجرة مع ولادة كل فتاة !
وضع اللمسات الأخيرة على نتائج "كونكور"
أوامرلوزيرالتهذيب بالعودة إلى الوطن
ما قصة عائلة عراقية ترفض شرب الشاي منذ 90 عاما؟
تناول الطعام واقفاً.. هل يضر بصحتك؟
 
 
 
 

نقابات تعليم تتهم الوزارة بتجاهل الاخطاربالاضراب

vendredi 11 février 2022


أصدرت نقابات تعليم بيانا صجفيا اتهمت فيه الوزارو بتجاهل اخطارها قبل شهرباضراب سينظم في 21 من الشهر الجاري.

نص البيان :

تشهد الساحة التربوية ملامح تصعيد بدأ يتشكل في الأفق، حيث يوشك الأجل القانوني لإخطار الإضراب، المودع من طرف هيئة التنسيق المشترك لنقابات التعليم الأساسي والثانوي، أن يكمل فترة الثلاثين يوما دون قيام الوزارة الوصية بأي خطوة في سبيل فتح مفاوضات جادة مع الهيئات النقابية التي تقود هذا الحراك الذي يرفع خمسة مطالب رئيسية، في مقدمتها زيادة رواتب وعلاوات المدرسين ورفع بعض المظالم المطروحة منذ سنوات.

ويأتي هذا الحراك الاحتجاجي وسط احتقان عارم في أوساط المدرسين الذين يواصلون الدخول في سلسلة من الإضربات المتتالية -منذ العام 2019- دون أن تتخذ الجهات الحكومية إجراءات ناجعة لتلبية المطالب المشروعة للمدرسين.

وأمام هذه الحقيقة تسعى وزارة التهذيب الوطني وإصلاح النظام التعليمي إلى تجاهل الإضراب المرتقب والتشويش عليه؛ حيث أعلنت عن تأجيل المسابقة الداخلية لتتزامن مع أسبوع الإضراب، كما أن تعاطي الوزارة مع النقابات المنخرطة في هيئة التنسيق المشترك ما يزال ضعيفا بالمقارنة مع ما تمثله هذه الهيئات من حضور لافت في أوساط المدرسين.

وانطلاقا من الاعتبارات والسياقات المذكورة؛ فإن الأطراف المشكلة لهيئة التنسيق المشترك لنقابات التعليم الأساسي والثانوي تؤكد على ما يلي :

1- مضيها في الإضراب المقرر تنظيمه ابتداء من الاثنين ال21 فبراير الجاري.

2- حثَّ جميع المدرسين المناضلين على تكثيف التعبئة والتحسيس لإنجاح إضراب انتزاع الحقوق.

3- دعوة الوزارة الوصية -من جديد- إلى فتح مفاوضات سريعة وجادة مع النقابات في هيئة التنسيق المشترك، وتتويج هذه المفاوضات باتفاق محدد الآجال والمعالم.

4- تذكير جميع الطيف النقابي في الساحات التعليمية بمقتضيات الشراكة النقابية، والسعي في خدمة المدرس مهما اختلفت الطرق والأساليب، والمحافظة على أعلى درجات الاحترام المتبادل.

#إضرابانتزاعالحقوق.
#عاشتوحدةالمدرسين.


النقابات الموقعة :
1- النقابة الحرة للمعلمين الموريتانيين-SLEM.
2- الاتحادية العامة لعمال التعليم-FGE.
3- النقابة المستقلة لأساتذة التعليم الثانوي-SIPES.
4- تحالف أساتذة موريتانيا-APM.
5- النقابة الوطنية للتعليم الثانوي-SNES.

انواكشوط؛ 11 فبراير 2022

موقع الفكر

عودة للصفحة الرئيسية

الصفحة الرئيسية   |   أضفنا إلى مفضلتك   |   من نحن؟    |   اتصل بتا