مؤتمرصحفي الدفاع الرئيس السابق :|: تدشين مشروع اظهر لتزويد العيون بالمياه :|: نتائج المسابقة الداخلية للمعلمين المكلفين بالتدريس :|: وكالة الوثائق المؤمنة تصدربيانا هاما :|: نقاش آفاق وتحديات قطاع المناجم الصغرى :|: وفاة موريتاني وإصابة اثنين آخرين في حادث سيربطنجة :|: ماذا يحدث للجسم عند استخدام الهاتف قبل النوم؟ :|: النقد الدولي : توقعات بنسبة نمو تصل 4% في موريتانيا :|: موريتانيا تشارك في جتماع أمني لدول الساحل :|: بدء التحضيرات لعملية تصحيح الباكلوريا :|:
أخبار
اقتصاد
تحقيقات وتقارير
مقابلات
منوعات
الرأي
مواقع

الأكثر قراءة

تحديد تكاليف الحج لدى الوكالات الخاصة
أستاذ جامعي يخط القرآن بيده في 4 سنوات
لقاء بين الوزيرالأسبق ولد معاوية والرئيس غزواني
أشياء تضعّف سرعة الإنترنت في منزلك.. ماهي؟
تعميم يطالب الموظفين السابقين بإرجاع السيارات
أستاذ يقدم نصائح للمشاركين في الباكلوريا
ماهي أطول 5 رحلات مباشرة في العالم ؟
غريب : قطعت غابة مليئة بالنموروعبرت نهراً لماذا؟
مسارتسليم الهواتف المصادرة في باكلوريا 2022
قرية هندية تزرع شجرة مع ولادة كل فتاة !
 
 
 
 

ريان في البئر - كيف انتهت حالات مشابهة حول العالم؟

samedi 5 février 2022


تتواصل الجهود لإنقاذ الطفل المغربي ريان من داخل البئر التي وقع فيها، وسط تضامن كبير حول العالم على مواقع التواصل. تذكر هذه الحادثة بحالات مشابهة شهدها العالم خلال السنوات القليلة الماضية، نستعرض بعضها.

يتابع سكان المغرب ومعهم الملايين في العالم العربي والعالم عموماً تطور عملية إنقاذ الطفل ريان، التي وصلت إلى مراحلها النهائية بعد ثلاثة أيام من الحفر، من أجل إخراج الطفل من البئر التي سقط فيها.

وشهد الحدث المأساوي للطفل وعائلته تعاطفاً واسعاً، اكتسب شعبية كبيرة على وسائل التواصل الاجتماعي، حيث شارك الملايين في التغريدات والمنشورات على مختلف المنصات، طالبين الدعاء لريان كي يخرج حياً من جوف البئر.

مثل هذه الحادثة المفجعة ليست الأولى من نوعها في العالم، وإليكم بعضاً منها خلال السنوات القليلة الماضية.

إنقاذ طفل عمره عام واحد في الهند :

فقد شهدت الهند، مثلاً، تجربة مشابهة تماماً في عام 2019. فقد أوردت حينها صحيفة "صن" البريطانية أن طفلاً يبلغ من العمر عاماً واحداً سقط في بئر في مدينة هيسار شمال غربي الهند، بعدما كان مع أمه التي كانت تجمع الفاكهة.

وبسبب صعوبة انتشاله من البئر العميقة والضيقة، تدخلت السلطات الهندية واستعانت بجهاز تعقب لتحديد موقعه بدقة. ثم حفر عمال الإنقاذ بئراً أخرى على بعد 6 أمتار، وتتوازى مع البئر الأصلية، وعندما اقتربوا من الطفل توقفوا عن استخدام الآلات وحفروا يدوياً لضمان سلامته.

ونقلت صحيفة "هندوستان تايمز" أن فريق الإنقاذ ألقى أنابيب الأكسجين داخل البئر لمساعدة الطفل على التنفس، كما أنزلوا له البسكويت والعصائر.

وأظهرت لقطات مثيرة لحظة إنقاذ الطفل، حيث حمله رجل يرتدي زياً عسكرياً بعيداً عن البئر، بينما وقف عشرات السكان يراقبون المشهد. وخرج الطفل على قيد الحياة بعد أن تم إنقاذه، لكنه لا كان بحاجة إلى رعاية صحية.
جهود إنقاذ الطفل المغربي ريان

جهود إنقاذ الطفل المغربي ريان

طفل الصقيع الروسي

وفي عام 2017 نُقل طفل روسي (عمره ثلاثة أعوام) إلى المستشفى، بعدما صمد وحيداً في صقيع غابات الشمال (تايغا) في سيبيريا. وكانت عمليات إنقاذ كبيرة جداً أدت إلى العثور على الطفل تسيرين في قلب الغابة، على بعد ثلاثة كيلومترات عن قريته، بعد ثلاثة أيام من بقائه تائهاً في الغابة، بينما كان يلعب مع كلاب العائلة.

وصمد الطفل في هذه الظروف المناخية الصعبة، وظل بمنأى عن الحيوانات المفترسة التي تنتشر في الغابة، مثل الذئاب والدببة. ولحسن حظه أنه كانت بحوزته بضعة ألواح من الشوكولاتة، ساعدته على الصمود خلال الأيام الثلاثة التي بقي فيها في الغابة، حيث اتخذ من شجرة كبيرة ملجأ له.

سقط في البئر في جنوب إسبانيا

طفل بعمر سنتين سقط في بئر بعمق حوالي 100 متر في منطقة ملقة بجنوب إسبانيا. كان ذلك في يناير/ كانون الثاني 2019. وفشلت حينها كل المحاولات لإنقاذ الطفل، الذي سقط حينما كانت العائلة تتنزه في يوم العطلة، مستغلة الدفء الذي نشرته الشمس في شتاء منطقة الأندلس. وفجأة سقط الطفل - وهو يلعب - في البئر، التي لم تكن العائلة تعلم بوجودها.

سيدة ألمانية سقطت في بئر

بئر بعمق عشرة أمتار سقطت فيها، في ديسمبر/ كانون أول 2018، سيدة في بلدة روهت، غربي مدينة هايدلبيرغ (الجنوب الغربي من ألمانيا). وقد نجحت جهود عمال الإنقاذ في انتشال المرأة، باستخدام آلة خاصة، ساعدتهم على انتشالها، وفقاً لدائرة الإطفاء والإنقاذ في المنطقة.
بعد أول تساقط للثلوج في هذا الموسم، اختفى حمام السباحة وطاولات الكرة، حيث يمضي بها صغار القرية معظم وقتهم. لكن عندما ينحسر تساقط الثلوج بالقرية، يحاول الناس ببطء استئناف حياتهم اليومية.

لا يزال المغاربة ينتظرون، بأمل، انتهاء الجرافات من حفر "جرف" مواز للبئر الذي علق فيه الطفل ريان منذ الثلاثاء. وتواصل طواقم الإنقاذ، في سباق مع الزمن، جهودها لإنقاذ ريان (5 سنوات)، بعد مرور نحو 66 ساعة على سقوطه في البئر.
في بئر ضيقة وعلى عمق 32 متراً.. مأساة الطفل ريان تحبس أنفاس المغرب

فيما يترقب الكثيرون في المغرب تطورات مأساة الطفل ريان بعد سقوطه في بئر عميقة ضيقة على عمق يصل لنحو 32 متراً، تسابق فرق الإنقاذ العمل لانتشاله عن طريق حفر بئر موازية رغم مرور أكثر من يومين على مأساته المؤلمة.
"قعر جهنم"... فريق علمي يستكشف "سجن الجن" في اليمن

عودة للصفحة الرئيسية

الصفحة الرئيسية   |   أضفنا إلى مفضلتك   |   من نحن؟    |   اتصل بتا