وفاة 3 أشخاص في حادث سيرشمال "تكنت" :|: اللائحة الإضافية للمترشحين لمسابقة الطلبة الضباط العاملين 2022 :|: وزارة الصحة : تسجيل 5 إصابات و16حالة شفاء :|: قريبا .. إطلاق منصة رقمية لصالح الشباب :|: مساعي لمراقبة احترام التشريعات في المؤسسات الخاصة :|: دعوة للحذرفي المناطق المعرضة للفيضانات :|: تساقطات مطرية ببعض مناطق البلاد :|: تعميم جديد من وزيرالصحة حول الأدوية :|: تخصيص مقعدين دراسيين في السودان :|: مركزالخدمات الجامعية : تمت تسوية أغلب منح الطلاب :|:
أخبار
اقتصاد
تحقيقات وتقارير
مقابلات
منوعات
الرأي
مواقع

الأكثر قراءة

تسريبات : تعيبنات جديدة في مجلس الوزراء
غريب : مطرب يتحول إلى راعي أغنام !!
معلومات عن قطارات نواكشوط المرتقبة
أمطاربمدينة انواكشوط صباح اليوم
غريب : شاب أعمى يعمل في إصلاح الأجهزة الكهربائية
قرارات هامة في مجال اصلاح التعليم
رجل يعثرعلى خاتمه المفقود قبل 43 عاماً !!
هل شرب الماء أثناء الطعام مضرّ؟
دفاع عزيز : موكلنا بحاجة لعملية جراحية
خبر مفرح .. "بي بي" توافق على خطة للشروع في استغلال حقل "بئر الله" الموريتاني
 
 
 
 

اجتماع بين وزيرة التعليم العالي ودكاترة الشريعة "المعطلين"

vendredi 14 janvier 2022


استقبلت وزيرة التعليم العالي والبحث العلمي آمال بنت الشيخ عبد الله لجنة الإعلام والتنسيق في "تجمع دكاترة العلوم الشرعية المُعطَّلين"، بحضور النائب البرلماني القطب ولد امات، حيث تسلمت مطالب التجمع مع ملف حول واقع مؤسسات التعليم العالي الشرعي.

وحسب إيجاز صحفي صادر عن التجمع، فقد تم خلال الاجتماع الذي جرى أمس الخميس استعراض « مظلمة » أعضائه الذين تجاوزوا سن الاكتتاب وضرورة دمجهم، إضافة إلى ضرورة القيام باكتتاب موسمي كل سنة.

كما استعرض التجمع أمام الوزيرة مطلبه بتبعية مؤسسات التعليم العالي الشرعي لوزارة واحدة هي وزارة التعليم العالي والبحث العلمي أسوة بدول العالم

ولفت التجمع إلى "غياب دكاترة الشريعة عن اكتتابات جامعة نواكشوط العصرية ومدرسة تكوين الأساتذة والمدرسة الوطنية للإدارة والصحافة والقضاء وغيرها من مؤسسات التعليم العالي المدنية والعسكرية".

وسجلت اللجنة استغرابها من "اشتراط التجربة الأكاديمية في الاكتتابات، بينما تمنع المؤسسات الوطنية الخريجين من التجربة حتى المجانية منها، تضييقا على الخريجين الجدد وفتحا لباب الوساطة والمحسوبية والرشوة".

وطالب التجمع بالشفافية في الاكتتابات القادمة، محذرا من تفصيلها على المقاس عند إعلان الحاجة.

من جانبها وعدت الوزيرة بنت الشيخ عبد الله "بإنصاف التجمع مبلغ جهدها، كما تعاطفت مع مظالمه ومطالبه"، وفق ما نقل التجمع في إيجازه الصحفي.

الأخبار

عودة للصفحة الرئيسية

الصفحة الرئيسية   |   أضفنا إلى مفضلتك   |   من نحن؟    |   اتصل بتا