خطاب الرئيس بمناسبة ذكرى الاستقلال :|: عاجل : التلفزيون الرسمي يعلن عن خطاب للرئيس :|: إطلاق منصات بحثية لأجل الباحثين الموريتانيين :|: وزارة الصحة : تسجيل 80 إصابة و64 حالة شفاء :|: رصد 4.4 مليارأوقية لتنمية ولاية الحوض الشرقي :|: وزيرالثقافة يزورجناح موريتانيا بمعرض دبي :|: الإعلان رسميا عن 1000 فرصة عمل :|: اكتتاب لخريجي معهد المعادن بزويرات :|: إحالة مرتكب عمليات سطوونشل إلى السجن :|: ين يدي الذكرى 61 للاستقلال * :|:
أخبار
اقتصاد
تحقيقات وتقارير
مقابلات
منوعات
الرأي
مواقع

الأكثر قراءة

أمراء وأميرات تحدّوا "البروتوكولات" وتزوجوا من عامة الشعب !
وزيرة تستقيل إثرالجدل حول أطروحتها للدكتوراه !
تسريبات :تعيينات في قطاعين حكوميين
أوامررسمية بتسريع استخراج رخص السياقة الرقمية
اتحادية التجارة تعقد مؤتمرها الرابع عشر وتنتخب محمود رياض رئيسا لها (صور)
أعداء النجاح كفاكم تشويشا... اتركوا الرجل و شأنه
موريتانيا ورحلة البحث عن الذات : بين ترسيم العربية والتمكين للفرنسية *
تعرف على الرجل الشجرة.. حالة مرضية نادرة !
"جوجل تحذرمستخدمي متصفح "جوجل كروم"
تسريبات : تعيين وحيد في مجلس الوزراء
 
 
 
 

"أونكتاد" : ارتفاع أسعارالشحن يهدد تعافي الاقتصاد العالمي

samedi 20 novembre 2021


قال مؤتمر الأمم المتحدة للتجارة والتنمية ‭‬‬(أونكتاد) الخميس الماضي إن ارتفاع أسعار شحن الحاويات يشكل تهديدا للتعافي الاقتصادي العالمي، ومن المتوقع أن تتضررالدول الصغيرة التي تعتمد على الشحن البحري أشد من غيرها من ارتفاع أسعار الواردات.

وقد أدت زيادة الطلب على السلع الاستهلاكية خلال جائحة كوفيد-19 إلى اختناقات كبيرة في الإمدادات حول العالم، الأمر الذي أثرعلى توافر سفن الحاويات وصناديق نقل البضائع.

ويتوقع مسؤولو الشحن والموانئ أن تستمر اضطرابات سلاسل التوريد العالمية في عام 2022.

وقالت الأمينة العامة ل(لأونكتاد،) ريبيكا جرينسبان : "الارتفاع الحالي في أسعارالشحن سيكون له تأثير عميق على التجارة ويقوض التعافي الاجتماعي والاقتصادي، خاصة في البلدان النامية، حتى تعود عمليات الشحن البحري إلى طبيعتها".

وذكر(الأونكتاد) في تقريره عن النقل البحري لعام 2021، أن استمرار الارتفاع الحالي في أسعار شحن الحاويات من شأنه إذا استمر أن يسبب زيادة في مستويات أسعار الواردات العالمية بنسبة 11% ومستويات أسعار المستهلك بنسبة 1.5% من الآن وحتى عام 2023.

وأضاف : "من المتوقع أن يكون التأثير أشد وطأة بالنسبة للاقتصادات الأصغر، والتي تعتمد بشكل كبير على السلع المستوردة في كثير من احتياجاتها الاستهلاكية".

عودة للصفحة الرئيسية

الصفحة الرئيسية   |   أضفنا إلى مفضلتك   |   من نحن؟    |   اتصل بتا